كمال الأجسام

6 أخطاء تدمر عضلات ذراعيك إلى الأبد (صور)

تعد عضلات الذراعين من أهم العضلات التي تُكون جسد الرجل، فبجانب أهميتها في حمل الأوزان والأشياء الثقيلة تعتبر تلك العضلات من أهم الكتل العضلية التي تضيف مظهراً من الجاذبية والقوة للرجال.

 ويعرض لك التقرير التالي أهم 6 أخطاء التي قد ترتكبها وأنت لا تشعر وتتسبب بتدمير عضلات ذراعيك إلى الأبد.

1- لماذا لا تأكل؟!

 إذا كنت تقوم بممارسة الكثير من التمارين الرياضية الخاصة بعضلة الذراعين ولا تشعر بتطور ملحوظ في هذا الجزء من العضلات فعليك مراجعة كمية الطعام التي تقوم بتناولها.

 فتناول الطعام الصحي من أهم الأمور التي تساعدك على التمتع بعضلات قوية وجذابة، فالطعام الصحي الذي يحتوي على الكثير من البروتينات هو أهم غذاء للعضلات التي تعتبر البروتينات غذاءها المفضل الذي لا غنى عنه.

2- كل يوم

يعتقد بعض الرياضيين أن ممارسة تمارين عضلات الذراعين كل يوم سيمنحهم عضلات قوية وجذابة، ولكن في الحقيقة أن قيامك بتمرين عضلات ذراعيك كل يوم يعرض أنسجتها للتهتك والتفكك وهو بالتأكيد ما سيمنع نموها.

فالعضلات تحتاج إلى فترة من الراحة لا تقل مدتها عن الـ48 ساعة، حتى تستعيد عافيتها، ولكي تكتمل عملية الترميم والاستشفاء العضلي لأنسجة العضلات التي أصابها الإرهاق والتهتك بسبب ممارسة التمارين الرياضية الشاقة وأخيراً كلما أرحت عضلاتك بعد التمارين زادت نسبة نموها.

3- تمارين الجزء السفلي 

قد تندهش قليلاً من العلاقة التي تربط بين عضلات القدمين وبين عضلات الذراعين، ولكن هناك روابط وثيقة تجمع بينهما، فتمارين عضلات القدمين تحفز الجسم على إنتاج كمية هائلة من هرمون التستوستيرون المسئول عن بناء العضلات وهو الأمر الذي ستستفيد منه عضلات الذراعين بكل تأكيد.

وفي دراسة استمرت 12 أسبوعاً وجد باحثون نرويجيون أن الرجال الذين لا يهملون ممارسة تمارين عضلات القدمين يتمتعون بذراعين أكثر قوة وضخامة، لذلك حاول أن تمارس عضلات الذراعين في اليوم الذي يسبق تمارين عضلات الذراعين.

4-  لا تمارس التمارين المزدوجة

تسمى هذه التمارين الـ Super، حيث يقوم المتدرب باستهداف عضلات “البايسيبس” والعضلات ثلاثية الرؤوس “الترايسيبس” في نفس الوقت. 

والمقصود بالتمارين المزدوجة هو دمج تمارين “الترايسيبس” و” البايسيبس” في تمرين واحد فيقوم المتدرب بالقيام بمجموعة من تمارين “البايسيبس” يتبعها مباشرةً بمجموعة من تمرين عضلة “الترايسيبس”  دون أخذ فترة للراحة بين المجموعتين.

وتكمن أهمية هذا النوع من التمارين في أنها تساعدك على حرق الدهون المتراكمة على العضلات، كما أنها تقوم بدفع فيضان من الدماء إلى ذراعيك، مما سيكسبك ضخامة فورية لا تصدق حجم الذراعين.

5- لا تهمل تلك العضلة 

بعض الرياضيين المبتدئين يهملون تمارين العضلة ثلاثية الرؤوس “الترايسيبس” ظناً منهم أنها لا تؤثر على شكل وحجم الذراعين وبكل تأكيد يعتبر هذا الأمر في غاية الخطورة، فهذه العضلة تحتل مساحة تقدر بثلثي الجزء العلوي من الذراع. 

فلا تقم بالتفكير بإهمال تمارين هذه العضلة التي تضيف الكثير من الجاذبية والقوة لذراعيك. 

6- التنوع 

إن الالتزام بعدد معين من المجموعات والتكرارات سوف يجهض كل محاولاتك في التمتع بعضلات ضخمة وقوية للذراعين، لذلك لا تلتزم بقيامك بـ3 مجموعات تحتوي كل مجموعة على 8 تكرارات في كل مرة. 

ولكن قُم بعمل 3 مجموعات تحتوي كل مجموعة 10 تكرارات أو 4 مجموعات تحتوي كل مجموعة على 8 تكرارات، فالتنوع في المجهود يشعر العضلات بالتجدد ويحميها من الروتين الذي يتسبب لها بالتكيف على بذل قدر معين من المجهود. 

المصدر: sayidy.net

الزوار أعجبهم أيضاً:

مواضيع قد تهُمك: