صحة

6 اطعمة تسبب الالتهاب تجنبها

هناك الكثير من الاطعمة التي تسبب الامراض المتعدده في هذا المقال وحصريا على مجلة رجيم الاولى عربيا في عالم الرشاقة الصحه والجمال تعرف على اهم الطرق الطبيعية للوقاية من الالتهابات العامه

الغذاء

إنّ الطعام والماء هما المصدران الأساسيان لتغذية الجسم وتقويته، ولكن كثير من الأطعمة التي نتناولها لا تحتوي على أيّ قيمٍ غذائية بل على العكس تؤدّي إلى مشاكل صحية؛ كالسكّري وأمراض القلب، لذلك يجب اختيار الأطعمة الصحية والمتوازنة القادرة على توفير قدرٍ كافٍ من القيم الغذائية للجسم. إنّ الغذاء الصحّي والمتوازن هو الذي يحتوي على كميّاتٍ كبيرة من الكربوهيدرات المتوافرة في الحبوب والبقوليات، والفيتامينات والألياف المتوافرة في الفواكه والخضروات الطازجة، والبروتينات المتوافرة في اللحوم والدواجن والبيض، والقليل من الدهون والسكريات؛ فعند تناول الإنسان قدرٍ كافٍ من الطعام المتوازن سيؤثّر ذلك بالإيجاب على صحته.

يحتاج الجسم إلى تناول الغذاء الصحي السليم ، والذي يساعد على بناءه بالشكل الصحيح ، حيث يمد الطعام المتوازن الجسم بما يحتاجه من مواد وعناصر هامة مثل الفيتامينات ، والمعادن ، والعناصر الغذائية المختلفة ، لذلك فتتوقف صحة الجسم على ما يتناوله من طعام وغذء مفيد ، وكلما كان الغذاء الذي يتناوله الشخص ضارآ أو غير صحي كلما أصبح معرضآ للإصابة بالعديد من الأضرار والمشكلات الصحية ، التي تؤثر على صحة جسمه بشكل كبير ، ومن أبرز المشكلات التي تسببها بعض الأطعمة هي مشكلة الإلتهابات .

إن الحصول على الأطعمة المفيدة التي يحتاجها الجسم وتقدم له ما يفيده هو تحدي كبير بالنسبة للكثيرين ، حيث أن هناك العديد من الأطعمة يتناولها البعض وبكثرة إعتقادآ منهم أن الإفراط في تناولها يحقق لهم الفائدة المطلوبة ، وفي الحقيقة أن هذه الأطعمة ينتج عنها الإلتهابات والعديد من المشكلات الأخرى ، التي تضر بالصحة بشكل عام .

أخطر الأطعمة التي تسبب الإلتهابات :

1 – اللحوم المصنعة :

تدخل اللحوم المصنعة في العديد من الأطعمة التي نتناولها بشكل يومي ، وخاصة في الأطعمة التي تباع في الأسواق ، كالوجبات السريعة ، وكان الكثيرين يتناولون اللحوم المصنعة دون قلق ، لكن مؤخرآ أصدرت منظمة الصحة العاملية تحذيرآ من تناول اللحوم المصنعة ، لخطورتها على الصحة ، حيث أن اللحوم المصنعة تسبب العديد من الأمراض الخطيرة ، منها الإلتهاب ، وتنتج اللحوم المصنعة من الحيوانات التي يتم تربيتها على تناول الحبوب المصنعة ، والمضادات الحيوية ، والحقن الهرمونية ، وتضاف إليها ألوان صناعية ، ونكهات صناعية ، ومواد حافظة أيضآ ، وكل هذه الإضافات تسبب الإلتهاب والعديد من الأضرار الخطيرة .

2 – الدهون :

من المعروف أن الدهون تزيد الوزن ، وتساعد على رفع نسبة الكولسترول الضار في الجسم وخاصة الدهون المشبعة ، مثل زيت الذرة ، والزبدة ، والسمن ، لكن أيضآ الدهون الاخرى يسبب تناولها الإلتهاب وتعتبر خطيرة على الصحة ، مثل زيت فول الصويا ، وزيت الكانولا ، وزيت جوز الهند ، فهذه الزيت هي زيوت مهدرجة ، وتزيد خطورتها عندما يتم تسخينها واستخدامها في القلي ، ويمكن استبدال هذه الزيوت الضارة لتجنب الإلتهاب بزيت الزيتون ، مع الحفاظ على أهمية عدم الإفراط في استخدامه حتى لا تنقلب فوائده إلى ضرر .

3 – الفاكهة الاستوائية :

بشكل عام تعتبر الفاكهة من أكثر الأطعمة المفيدة التي يجب الإكثار من تناولها يوميآ للحصول على الفائدة الصحية ، لكن لا تنطبق هذه القاعدة على الفاكهة الاستوائية بالتحديد ، حيث أن الفاكهة الاستوائية من أنواع الأطعمة التي تسبب الإلتهاب ، فتحتوي الفاكهة الاستوائية على نسبة عالية من الفركتوز ، والأناناس من هذه الأنواع من الفاكهة ، بالإضافة إلى المانجو ، والبابايا ، والموز ، والبرتقال أيضآ ، و ينصح بتناول الفاكهة الاستوائية بكميات قليلة ، مع الحرص على استبدالها بأنواع أخرى من الفاكهة المفيدة وسهلة الهضم .

4 – منتجات الألبان :

على الرغم من أهمية منتجات الالبان ، وخاصة الحليب إلا أن العديد من الدراسات تؤكد على خطورتها على الصحة ، وتقول أن منتجات الألبان مصنعة خصيصآ كغذاء للعجول ، وأنه لا يناسب البشر ، فتسبب منتجات الألبان الإلتهابات لدى البعض ، وقد يكون ضارآ بدرجة كبيرة ، ويمكن الحصول على نفس الفوائد الموجودة في منتجات الألبان من أطعمة أخرى ، مثل الخضروات النباتية وغيرها من الاغذية .

5 – السكر :

السكر على عكس ما يعتقد البعض ليس مادة طبيعية لكنه مادة صناعية ، تستخرج من القصب ، وإلى جانب خطر الإصابة بمرض السكري ، يسبب تناول السكر الإلتهاب ، ويؤثر على ضغط الدم ، ومستوى الدهون داخل الجسم ، كما أنه يسبب إضطرابات في الجهاز الهضمي ، ويؤثر على الهضم ، لذلك ينصح بالإقلال قدر الإمكان من السكريات ، وعدم استبدالها بالسكر الصناعي ، لأن أضراره تفوق اضرار السكر المستخرج من قصب السكر ، وعدم الإفراط في تناول النوعين يعتبر أفضل وسيلة لتجنب الأضرار الصحية التي تنتج عنهما .

6 – الحبوب المكررة :

الحبوب المكررة والمحلاة تسبب الإلتهاب ، وتضر بصحة الجسم بشكل كبير ، لذلك يجب الإقلال من تناولها ، مثل المعكرونة أو الدقيق الأبيض .

فوائد الغذاء الصحي

  • المواد البروتينية: تشكل جزءاً أساسياً من تركيبة كريات الدم الحمراء، إضافةً للأجسام المضادة التي تحمي الجسم من الإصابة بالعديد من الأمراض، وبعض يدخل في تركيب العديد من هرمونات الجسم والمواد المسؤولة عن تخثر وتجلط الدم، وتمنح الجسم كثيراً من الطاقة؛ لذلك ينصح خبراء التغذية بتناول غرام واحد من البروتين مقابل كل كيلو غرام من الوزن الكلي للجسم، وأبرز الأطعمة احتواءً على البروتينات هي اللحوم والبقوليات، إضافةً للبيض والمكسّرات والحليب.
  • المواد الدسمة: الكثير من الأشخاص يعتقدون بأنّ الأطعمة الدسمة تضر بالجسم، وهذا صحيح في حال تمّ تناول كمايت كبيرة منها، لكنها ضمن المعقول مهمّة وضرورية، بحيث تساعد على نقل الفيتامينات إلى الأماكن التي سيتمّ امتصاصها فيها، وبالتالي الاستفادة منها، من خلال استمرار العمليات والوظائف الاستقلابية للجسم ومنح الجسم بالطاقة الكافية، والجدير بذكره أنّ الأطعمة الدسمة التي يحصل لها تجمد على درجة حرارة الغرفة هي التي تضرّ بالجسم وتسبب الكثير من الأمراض المتعلّقة بالقلب والأوعية الدموية، إضافةً إلى السكّري والبدانة، ويطلق عليها الدهون المشبعة أو المهدرجة، أمّا الأخرى التي تبقى سائلة كما هي فتسمّى بالدهون غير المشبعة وهي مفيدة جداً، ويمكن الحصول عليها بتناول الزيوت النباتية.
  • المواد السكرية: هي أكثر المواد التي تمنح الجسم طاقة كبيرة، وتدخل في بناء الأنسجة والأعضاء المختلفة في الجسم، ويمكن الحصول عليها من خلال تناول الخضراوات والفواكه إضافةً للحبوب، وعندما لا يحصل الجسم على حاجته منها يقوم باستقلاب للمواد الأخرى من البروتينات والسكّريات، وبالتالي يتعرّض للعديد من الاضطرابات المتعلّقة بالمخزون اللازم من هذه الأغذية.
  • الفيتامينات والعناصر المعدنية: تقوم بالعديد من العمليات والوظائف الحيوية اللازمة للجسم مثل تنظيم عمليتي البناء والتركيب للأنسجة والخلايا المنتشرة في الجسم، وبالتالي تساعد على تمتع الإنسان بصحة جيدة.
  • الماء: يحتاج الجسم للماء للقيام بوظائف معينة؛ لأنّه يعمل على ترطيبه فيحتاج ما لا يقل عن ثمانية أكواب من الماء يومياً، كونه يفرز كميات كبيرة خلال التعرّق، والتنفس، والتبوّل.

الغذاء الصحي لجسم الانسان

  • تقوية عظام الجسم وحمايتها من الهشاشة والالتهابات، وذلك لأنّ الكالسيوم والفسفور المتوافران في الغذاء كفيلان بذلك. زيادة نمو الطفل وحمايته من أمراض العظم؛ كالكساح أو التقوّس في القدمين.
  • الحماية من السرطانات؛ وذلك بسبب مضادات الأكسدة الموجودة فيه، والتي بدورها تعمل على منع حدوث الانقسامات غير الطبيعية للخلايا المؤدية للأورام السرطانية.
    -تقوية الجسم وإمداده بالطاقة والحيويّة والنشاط، فيكون الجسم قادراً على تحمّل الأعمال اليومية دون تعب أو إرهاق.
  • المحافظة على الوزن المثالي والحماية من السمنة الناتجة من تناول كميّات كبيرة من الدهون.
  • تغذية الدماغ، وجعله قادراً على التركيز والاستيعاب بشكل أفضل، لذلك يُفضّل تناول الغذاء المتوازن للطلبة؛ لأنّهم بحاجة مستمرّة لتغذية ذهنهم.
  • زيادة قدرة جهاز المناعة على مواجهة الأمراض؛ فهو يعمل على زيادة إنتاج الأجسام المضادة في الدم القادرة على مقاومة الجراثيم والميكروبات.
  • بناء العضلات والخلايا بشكل سليم؛ فالبروتين الموجود بكميّات كبيرة في الغذاء المتوازن يعطي هذه الفائدة.
  • تقوية الجهاز الهضمي ومساعدته في هضم الطعام بشكلٍ سريع، وذلك لتوافر الألياف فيه بشكلٍ كبير.
  • تزويد المرأة الحامل بالعناصر المهمّة لها ولجنينها، وحماية الجنين من بعض التشوهات الخلقية الناتجة من نقص في بعض العناصر كحمض الفوليك.
  • حماية الجهاز العصبي من التوتّر والإجهاد؛ فالإنسان الّذي يتناول غذاءً متوازناً بشكلٍ يومي يكون ذا شخصيّةٍ هادئة بعيدة عن العنف.


اظهر المزيد

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock