6 طرق بسيطة لتحفيظ القرآن الكريم للأطفال

تحفيظ القرآن الكريم للأطفال يجعلهم يعتادون عليه، فيكون القرآن الكريم شيئاً أساسياً في حياتهم اليومية، فمن شب على شىء شاب عليه، وقراءة القرآن الكريم وحفظه له ثواب وأجر عظيم عند الله سبحانه وتعالى، فعن عبدالله بن مسعود أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال “من قرأ حرفًا من كتابِ اللهِ فله به حسنةٌ، والحسنةُ بعشرِ أمثالِها، لا أقول ألم حرفٌ، ولكن ألفٌ حرفٌ، ولامٌ حَرفٌ، وميمٌ حَرفٌ”، وترجع أهمية تحفيظ القرآن للأطفال في أنهم يتميزون بقدرة عالية على الحفظ في هذا السن الصغير، وتقل هذه القدرة مع التقدم في العمر، كذلك يظل ما يحفظه الطفل في ذهنه طوال العمر، أي أن حفظ القرآن الكريم بالنسبة للأطفال يكون أسهل ويدوم في ذهنهم طويلاً.

أساسيات تحفيظ القرآن الكريم للأطفال

 اساسيات تحفيظ القرآن للاطفال
اساسيات تحفيظ القرآن للاطفال

هناك أساسيات يجب إتباعها لتحفيظ القرآن الكريم للأطفال أياً كانت الطريقة التي ستقوم بإستخدامها مع طفلك، وهذه الأساسيات تشمل:

  • التحدث مع الطفل عن القرآن الكريم، فضل حفظ آياته وسوره وثوابه عن الله سبحانه وتعالى، فالطفل إذا لم يُدرك هذا لن يكون هناك دافع يُحركه ويدفعه لحفظ القرآن الكريم.
  • التركيز على سورة واحدة حتى يفهمها ويحفظها الطفل تماماً قبل الإنتقال إلى سورة أخرى، وتجنب تحفيظ الطفل أكثر من سورة في نفس الوقت.
  • البدء بالسور الصغيرة حتى الإنتهاء منها ومن ثم يكون الطفل على أتم إستعداد للبدء في السور الكبيرة.
  • المراجعة بإستمرار على السور التي قام طفلك بحفظها، فليس معنى أنه إنتهى من حفظها عدم الرجوع إليها مرة أخرى، بل بالعكس يجب تذكيره بها بإستمرار حتى تظل في ذهنه، ومن أبسط الوسائل التي يُمكنك من خلالها تحقيق ذلك هى تشغيل هذه السور على الراديو والإستماع إليها، ستلاحظ أن طفلك يقوم بترديد الآيات أثناء الإستماع عليها.

6 طرق لتحفيظ القرآن الكريم للأطفال

 طرق تحفيظ القرآن للاطفال
طرق تحفيظ القرآن للاطفال

هناك عدة طرق يُمكنك الإستعانة بها لتحفيظ القرآن الكريم للأطفال، وتتنوع هذه الطرق حتى تناسب جميع الأطفال، وهذه الطرق تشمل:

1- التحفيز والتشجيع

  • فتُعد هذه الطريقة من أكثر الطرق الفعالة التي تُحفز الطفل على حفظ سور القرآن الكريم، وتشجعه على حفظ أكبر قدر منها.
  • ففي هذه الطريقة يقول أحد الوالدين للطفل أو كلاهما أنه إذا قام بحفظ سورة محددة في القرآن سيحصل على مكافأة سواء كانت أموال أو أشياء يريدها الطفل مثل لعبة ما.
  • فهنا يعمل الطفل بأقصى جهده حتى يحفظ سور القرآن الكريم، أي أن كلما كافئت طفلك عندما يحفظ سورة من سور القرآن الكريم كلما أحرز تقدماً وأحب حفظه.

2- إقامة مسابقات بين الأبناء

  • فهذه الطريقة تجعل الطفل يحفظ سور القرآن الكريم حتى يفوز بالمسابقة.
  • لا يشترط أن تكون بين الأخوة فقط بل يُمكن مشاركة جميع أفراد العائلة من أقارب.
  • تتميز هذه الطريقة بأنها تُحبب الأطفال في القرآن الكريم وتُحفزهم لتلاوته وحفظه.

3- سرد قصص القرآن الكريم

  • تتعدد القصص الموجودة في سور القرآن الكريم، وإذا قام أحد الأبوين بسردها قبل أن يحفظ الطفل هذه السورة سيكون الأمر شيق للغاية وممتع أكثر للأطفال.
  • فالطفل إذا فهم معاني الآيات والقصص الموجودة في السور سيتمكن من حفظها بسهولة.
  • فالأطفال بشكلٍ عام يفضلون سماع القصص والحكايات، لذلك فإن هذه الطريقة ستلقي إعجاب أطفالك بشكلٍ مؤكد.

4- الإستماع إلى القرآن الكريم

  • فهذه الطريقة تضمن لك أن طفلك سيتلو القرآن الكريم بالتلاوة الصحيحة له وأن سيحفظه بشكلٍ أسهل.
  • فمع تكرار سماع نفس السورة لأكثر من مرة سيكون الطفل قد حفظ معظم السورة قبل أن يبدأ في حفظها.
  • فهو الأمر الذي سيجعله يحفظ السورة بشكل سريع، وأيضاً لن ينساها بسهولة فلقد سمعها مراتٍ عديدة.

5- القدوة

  • في هذه الطريقة عليك أن تكون قدوة حسنة لطفلك حتى يقتدي بها.
  • الأطفال عادة ما يميلون إلى تقليد ومحاكاة أفعال من حولهم وخاصةً الأبوين.
  • لذلك فإذا بدأت بتلاوة وحفظ القرآن الكريم أمام الطفل، سيميل إلى تقليدك وفي هذه الحالة ستقومان بحفظ القرآن الكريم معاً.
  • تُعتبر من أكثر الطرق فاعلية حيث سيرغب طفلك في حفظ عدد سور أكثر منك وفي وقت أقل.
  • مما سيتشكل لديه دافع قوي حتى يحفظ القرآن الكريم ويتفوق عليك.

6- مراكز تحفيظ القرآن

  • تُعتبر من أكثر الطرق التي تجدي نفعاً مع طفلك وتشجعه على حفظ القرآن الكريم.
  • فهو يحفظه مع مجموعة من الأطفال الآخرين والذين عادةً ما يكونون من نفس الفئة العمرية.
  • كذلك يتوافر في هذه المراكز عدد كبير من المعلمين والمحفظين الذين لهم طرق فعالة للغاية تشجع طفلك على حفظ القرآن الكريم.

متى نبدأ في تحفيظ القرآن الكريم للأطفال؟

  • التمهيد هو أولى الخطوات التي يجب على الفرد تنفيذها أياً كان الشىء الذي يريد فعله، ولهذا السبب فإنه يجب عليك التمهيد لطفلك قبل تحفظيه القرآن الكريم، وهذا يجب أن يحدث قبل ولادته، فسماع الطفل لصوت القرآن وهو بداخل بطن أمه سيجعله يعتاد عليه، وهو الأمر الذي سينعكس على طفلك بالإيجاب فيما بعد حيث سيقوم بحفظه بشكلٍ أسهل.
  • كذلك الأمر بالنسبة لفترة الرضاعة، فالقرآن هو خير وبركة للبيت بشكلٍ عام، وسيفيد طفلك بشدة، حيث سينشأ محباً له، يريد معرفة تفسير سوره وسيرغب في حفظه.
  • عندما يتعلم طفلك الكلام ويتعلم كيف يتحدث وكيف يكتب الحروف والكلمات يُمكنك البدء في تحفيظه، مع مراعاة إستخدام أسلوب التدريج معه، فنبدأ بالسور الصغيرة ثم الأكبر منها ثم السور الكبيرة وهكذا إلى أن ينتهي الطفل.

كيفية تشجيع الأطفال على حفظ القرآن الكريم

تسجيل صوت الطفل

  • تسجيل صوت الطفل وهو يقرأ القرآن أو يحفظه، يجعله فخوراً بنفسه ويشجعه لحفظ القرآن.

إهداء الطفل مصحف

  • فالأطفال بشكلٍ عام يحبون الهدايا والمكافئات التي يمنحها الآباء لهم كنتيجة لتصرف جيد.
  • لذلك فأن منح الطفل مصحف ليكون مصحفه الخاص، سيدفعه هذا للقراءة فيه وحفظ سور القرآن الكريم.

مكافأة الطفل بإستمرار

  • فعندما ينتهي الطفل من حفظ سورة من سور القرآن أو جزء منه يُمكنك مكافئته بنزهة ممتعة في الحديقة، رحلة إلى مدينة الألعاب أو منحه شيئاً كان يريده بشدة مثل لعبة ما.

مشاركة الطفل في المسابقات

  • مشاركة الطفل في مسابقات حفظ القرآن تُحفزه لحفظه حتى يفوز في المسابقة.

نصائح للمساعدة في تحفيظ القرآن الكريم للأطفال

 نصائح لتحفيظ القرآن للاطفال
نصائح لتحفيظ القرآن للاطفال
  • عليك بتجربة كافة الطرق الممكنة مع طفلك حتى تستنتج الطريقة المناسبة له، والتي من خلالها يتمكن الطفل من حفظ القرآن الكريم بسهولة.
  • إختيار الوقت والمكان المناسب من أفضل الوسائل التي تُساعد طفلك في حفظ القرآن الكريم بسهولة، فعلى سبيل المثال لا تختار الوقت الذي يكون فيه الطفل مريض أو مرهق لتقوم بأداء ذلك فيه بل عليك إختيار الوقت المناسب.
  • كذلك لا يُمكن للطفل حفظ القرآن في مكان به ضوضاء وأصوات عالية بل يحتاج إلى مكان هادئ.
  • تحديد الوقت المناسب لعمر الطفل، فالطفل الصغير يكون كل ما يشغل باله هو وسائل الترفيه والألعاب المختلفة، وبالتالي لن يتمكن من الجلوس لساعات عديدة لحفظ القرآن، بالتالي يجب عليك تخصيص مدة مناسبة للطفل حسب عمره وقدرته.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق