7 أطعمة ضارة بالمرأة بعد سن الثلاثين احذري منها

هناك مجموعة من الأطعمة والمشربات التي يُحذر على المرأة من تناولها بعد بلوغها عامها الثلاثين، حيث أن جسم المراة لم يكن قادراً على معالجة هذه الأطعمة والمشروبات كما كان الحال في سن العشرين، فمع تقدم العمر تتغير الهرمونات مما تؤثر على وظائف الجسم المختلفة، وقد يتطلب الجسم نظام غذائي صحي وسليم وتجنب بعض الأطعمة والمشروبات التي تلحق الضرر بصحة المراة وتجعلها أكثر عرضة للإصابة بالأمراض المزمنة والخطيرة، وفيما يلي سوف نستعزض معكِ عزيزتي الغالية أهم أطعمة ضارة بالمرأة بعد سن الثلاثين ومشروبات لابد من تجنبها.

أكثر 7 أطعمة ضارة بالمرأة بعد سن الثلاثين

إليك قائمة عزيزتي بأهم أطعمة ومشروبات ضارة للمرأة بعد سن الثلاثين عليكِ أن تحذريها وتتوقفي عن تناولها بشكل قاطع منعا لضعف الجهاز المناعي لديكِ وللحفاظ على وظائف الجسم، والحماية من الأمراض والتعرض لظهور علامات الشيخوخة المبكرة، ومن أهم هذه الأطعمة والمشروبات هي:

أطعمة ضارة بالمرأة بعد سن الثلاثين

 

1. الزبادى المثلج بنكهاته المختلفة

ابتعدي عزيزتي عن تناول الزبادى المثلج بنكهاته المختلفة بعد بلوغك سن الثلاثين نظراً لأضراره الصحية التي تلحق بجسم المرأة، منها:

  • الإصابة بالاضطرابات المعوية والمشاكل الهضمية بشكل كبير.
  • التعرض للسمنة وزيادة شديدة في الوزن، وهذا بسبب نسبة السكريات العالية التي تحتويها الزبادي بنكهات الفواكه.
  • كذلك يصبح جسم المرأة بعد الثلاثين معرضاً للإصابة بالسكري نتيجة ارتفاع افراز الأنسولين بالدم.

لذلك يفضل تناول الزبادي الخالية من نكهات الفواكه لكي تتمتعي بصحة أفضل، وذلك من أجل الحصول على الكالسيوم لتقوية العظام، والاستفادة ببكتيريا الزبادي النافعة التي تعمل على تحسين الهضم، وتنظيم حركة الأمعاء وتسهيل عملية الهضم.

2. المعجنات وفطائر السكر

المعجنات وفطائر السكر التي يتم تناوله خلال وجبة الإفطار من أكثر أطعمة ضارة بالمرأة بعد سن الثلاثين، فكان من الممكن أن يتعامل الجسم مع هذه المعجنات في سن صغير، ولكن مع تقدم العمر لا يستطيع الجسم التعامل مع هذا النوع من الأطعمة، وهذا بسبب احتواء معجنات الإفطار على نسبة عالية جداً من السكر، والزيوت المهدرجة مما تعمل على إعاقة امتصاص الاملاح المعدنية بالجسم، وحدوث صعوبة بعمليات الهضم، وتعرض الجلد للإصابة بالتجاعيد المبكرة بسبب ضعف إفراز الكولاجين في البشرة، لذلك تعتبر المعجنات والدونتس وفطائر السكر من أهم مسببات الشيخوخة.

3. الصلصات المصنعة

كما ولابد من الحذر من تناول الصلصات المصنعة التي يتم تناولها مع الوجبات السريعة بعد الثلاثين، منها صلصة الكاتشب والمايونيز وصلصة الصويا، وهذا لما تحتوي على مواد حافظة تسبب مخاطر ومضاعفات صحية كبيرة، حيث يحتوي الكاتشب على نسب عالية من السكر تزيد من ارتفاع هرمون الأنسولين والتعرض لخطر السكري، بينما المايونيز غني بالدهون والمواد الدسمة التي ترهق القلب وتضاعف نسبة الكوليسترول الضار بالدم، أما صلصة الصويا فقد تتسبب في الإصابة بالضغط المرتفع لاحتوائها على نسبة كبيرة جدا من الملح، لذلك تعتبر هذه من أهم أطعمة ضارة بالمرأة بعد سن الثلاثين.

4. الفشار الجاهز والمُحضر في الميكروويف

ابتعدي تماما عن تناول الفشار الجاهز الذي يباع في الأسواق والذي يتم تحضيره بالزبدة في الميكروويف بعد بلوغك عام الثلاثين، باعتباره مصنف ضمن أخطر أطعمة ضارة باللمرأة بعد سن الثلاثين حيث يتسبب الفشار الجاهز المُحضر بزيت الصويا أو زيت جوز الهند في إلحاق الضرر بالقلب والأوعية الدموية والتعرض لمخاطر الإصابة بالجلطات والنوبات القلبية الخطيرة، وهذا بسبب غناه بالدهون المشبعة الغير صحية، كما أنه عند حرق زيت جوز الهند قي يطلق مواد سامة، ويتسبب الفشار الجاهز أيضا في زيادة الإصابة بالغازات وانتفاخ البطن.

بينما الفشار المُصنع في الميكروويف بالزبدة كافي لتدمير خلايا المخ وزيادة التهابات الأنسجة بالدماغ، وتخفيض الإدراك الذهني والتعرض للزهايمر وفقدان الذاكرة سريعاً، وهذا بسبب الدهون والمواد الدسمة التي تؤثر على الذاكرة، كما أن الفشار بالزبدة يزيد من خطر الإصابة بأمراض السرطان وخاصة سرطان المخ لاحتواء الزبدة على مادة ثنائي الأسيتيل.

5. الخبز الأبيض

كذلك الخبز الأبيض من أكبر أعداء صحة المرأة، فهو يزيد من ارتفاع مستويات السكر بالدم لأنه غني بالمواد السكرية والسعرات الحرارية التي تقوم بتحويل السكر إلى دهون يتم تخزينها بالجسم، مما يزيذ من فرص الإصابة بالسكري، كما أنه من أحد مسببات عسر الهضم والإمساك لأنه فقير من الفيتامينات والعناصر الغذائية، فضلاً عن احتوائه على كمية عالية من الصوديوم التي تضر بصحة الجسم.

6. اللحوم المصنعة

اللحوم المصنعة مثل التي تقدم في الوجبات السريعة كالسجق والبرجر من الأطعمة الضارة بصحة المرأة بعد الثلاثين من عمرها، نظراً لأنها تحتوي على نترات الصوديوم والمزيد من الملح مما تسبب في إصابة المرأة بمخاطر صحية كثيرة منها ارتفاع ضغط الدم وانسداد الشرايين، وأمراض القلب والأوعية الدموية، والتعرض لجلطات المخ والإنسداد الرئوي والإصابة أيضاً بالأورام السرطانية، فهي حقا تستحق أن يطلق عليها اسم السموم اللذيذة.

7. أسماك المزارع

تعد أسماك المزارع من أكثر أطعمة ضارة بالمرأة بعد سن الثلاثين لأنا تكون غنية بالمواد الكيماوية الضارة والمزيد من البكتيريا، وهذه السموم من الصعب على جسم المرأة معالجتها عند التقدم في العمر، حيث تتغذى هذه الأسماك على المضادات الحيوية والأطعمة المصبوغة والتي توثر سلبيا على صحة المرأة.

أخطر 3 مشروبات ضارة بصحة المرأة بعد سن الثلاثين

أطعمة ضارة بالمرأة بعد سن الثلاثين

 

1. المشروبات الغازية

ومن أهم المشروبات الضارة للمرأة بعد سن الثلاثين المشروبات الغازية، فمن المعروف الأضرار الناتجة عن تناول المشروبات الغازية بشكل عام للإنسان، ولكن تزداد خطورتها بشكل كبير للمرأة بعد الثلاثين، منها:

  • هشاشة العظام وضعف العضلات لاحتوائها على نسبة عالية جداً من الكافيين.
  • الإصابة بالبدانة والسمنة المفرطة بسبب احتوائها على الكثير من السكريات.
  • كذلك تجعل الجسم أكثر عرضة للإصابة بالسكري نظراً لأن كوب واحد من هذا المشروب الغازي يعادل 9 ملاعق سكر!
  • كما وتسبب أيضاً مشاكل هضمية كبيرة بسبب إعاقة عملية الهضم.
  • والأخطر من ذلك هو أن الإفراط في تناول المشروبات الغازية تزيد من فرص الإصابة بالأمراض السرطانية بسبب فقدان الجهاز المناعي لقدرته على مقاومة الجذور الحرة.

2. عصائر الفواكه المعلبة والحليب

عصائر الفواكه المعلبة من المشروبات الضارة جداً بصحة المرأة بعد بلوغها الثلاثين من عمرها ولابد من تجنبها لاحتوائها على الكثير من السكر الذي يزيد الوزن والإصابة بالسمنة، كما انها تحتوي على مواد حافظة تضر بصحة القلب والجلد وتزيد من ظهور تجاعيد الوجه حول منطقة الفم، وهذا بفعل الحركة التي تظهر عند شفطها، كذلك الحليب يصبح من المشروبات التي تضر المرأة بعمرها الثلاثيني لانه شديد الحموضة.

3. القهوة المثلجة ومشروبات الطاقة

ومن أخطر أطعمة ومشروبات ضارة بالمرأة بعد سن الثلاثين القهوة المثلجة ومشروبات الطاقة، وهذا بسبب احتوائها على نسبة عالية من المنبهات والكثير من الكافيين الذي يؤذي جدار المعدة، ويضعف من عمليات التمثيل الغذائي ويصعب من عمليات الأيض، هذا فضلاً عن أن القهوة المثلجة التي يتم تناولها في وقت متأخر تتسبب في ظهور علامات الشيخوخة المبكرة، وظهور التجاعيد والخطوط العريضة حول الفم، وزيادة إبراز علامات التقدم في العمر حول العينين، هذا فضلاً عن أن الكافيين يسبب اضطرابات حادة في النوم ويزيد الشعور بالتوتر والقلق النفسي.