7 أمراض جلدية شائعة تصيب الأطفال

إذا كنتِ أما لأول مرة، فعليكِ الإلمام بالمشاكل الـ”جلدية” الشائعة بين الأطفال والتي تكون غالبا وراء تغييرات ظاهرة على جلد الطفل، وأحيانا ما يكون سببها مرض معين أو برد أو حرارة وأحيانا حساسية.

المطمئن في الموضوع، أن أغلب هذه المشكلات بسيطة ولها علاج مناسب يخلصك منها نهائيا.

تعرفي على أشهر هذه الأمراض وفقا لما ذكره موقع webmd المهتم بالشؤون الصحية:

السعفة الجلدية

هو مرض جلدي يسببه نوع من الفطريات التي تعيش على الجلد الميت، والشعر، وأنسجة الأظافر، ويكون لونها أحمر وتسبب تهيج وحكة الجلد، وتظهر نتيجة اتصال الطفل مع الحيوانات أو تبادل الأشياء الخاصة مثل المناشف أو الأدوات الرياضية، والحل هو التخلص منها من خلال الكريمات المضادة للفطريات التي يصفها الطبيب.

الداء الخامس

اسمه الطبي “الحمامي العدوائي”، وهو مرض معد ويبدأ بأعراض شبيهة بأعراض الأنفلونزا حيث يبدأ الطفل في السعال والعطس لمدة أسبوع ، ثم يبدأ الوجه بالاحمرار ثم طفح جلدي، والتعامل مع هذا المرض من خلال  الراحة وشرب الكثير من السوائل ومسكنات الألم، ولكن لا ينصح بإعطاء الأسبرين للأطفال، أما إذا كان طفلك يعاني من المرض الخامس وأنتِ حامل فيجب استشارة الطبيب فورا حتى لا ينتقل المرض للجنين.

الداء الخامس

الجديري المائي

هو مرض يصيب الإنسان مرة واحدة في العمر، ويعد من أكثر الأمراض انتشارا بين الأطفال، لكن تراجعت نسبته في الوقت الحالي بسبب اللقاح، وعلى كل فيجب الاحتراس حيث أنه مرض معدي جدا وسريع الانتشار ويتسبب في الطفح الجلدي مع بقع حمراء أو بثور في جميع أجزاء الجسم، وله عدة مراحل في البداية يبدأ ببثور بسيطة، ثم ينتشر في الجسم كله، ثم تجف هذه البثور بواسطة الأدوية والكريمات وبعدها تجف وتتقشر، ولهذا يجب على الجميع سواء كانوا أطفالا أو مراهقين وبالغين لم يصبهم هذا المرض تناول اللقاح الخاص به.

الجديري المائي

القوباء “الحصف الجلدي”

هو عبارة عن قرحة حمراء  أو بثور تسببها البكتيريا، لها القدرة على الانتشار وعمل بقع صغيرة سوداء اللون وقشرة صفراء إلى بنية، وتنتشر هذه القروح في جميع أنحاء الجسم ولكن تتركز في الغالب حول الفم والأنف، وتنتشر عن طريق القرب والاتصال القوي مع شخص مصاب، أو من خلال تبادل المناشف ولعب الأطفال، فإذا كان ابنك مصاب بهذا المرض فاطلب منه ألا يلمس مكان القروح ولا يخدشها بأظافره، لأن هذا يساعد على انتشارها إلى باقي أجزاء الجسم، وأفضل تعامل معها من خلال تناول المضادات الحيوية أو الحبوب.

القوباء (الحصف الجلدي)

الثآليل الجلدية

الثآليل أو عين السمكة أو السنطة، هي عبارة عن زوائد جلدية غير مؤذية تنتج بسبب فيروس ينتقل بسهولة من شخص إلى آخر، عن طريق لمس متعلقات شخص مصاب، وغالبا ما تنتشر تلك الثآليل على اليدين والأصابع، ولمنع هذه البثور من التنتشار أخبر طفلك بعدم خدشها بالأظافر مع تغطيتها بالضمادات الطبية، وهي غالبا ما تزول من تلقاء نفسها.

الثآليل الجلدية

طفح الحر “الحرارة”

هي عبارة عن بثور حمراء أو وردية  صغيرة تظهر نتيجة انسداد القنوات العرقية، ونجدها تنتشر عند الرضع في منطقة الرأس والعنق والكتفين، ونراها في فصل الصيف تحديدا عندما يلبس الآباء أطفالهم ملابس كثيرة أو ثقيلة، وهو من أشهر الأمراض الجلدية التي تظهر للأطفال وقت الطقس الحار، ولكي تتفادى حدوث هذا ألبس طفلك طبقة واحدة إضافية من التي ترتديها ويفضل أن تكون من القطن لتتناسب مع جلده الحساس.

طفح الحر

الشرى الجلدية “الأرتكاريا”

أشياء كثيرة يمكن أن تؤدي لحدوث الشرى الجلدية، مثل تناول الطفل دواء معين لا ينبغي أن يأخذه، أو تناول طعام يتسبب له في الحساسية مثل البيض أو المكسرات أو المحار، وأحيانا أخرى ينتج بسبب البرد أو التهاب الحلق، وهذا التهيج الجلدي يظهر بعد دقائق أو أيام نتيجة لتناول الأدوية أو الأطعمة السالف ذكرها، وأخطر هذه الحالات التي يكون مصاحب لها مشاكل في التنفس أو تورم في الوجه ففي هذه الحالة عليك التوجه فورا للطبيب .

الشرى الجلدية