انظمه برامج رجيم

8 أفكار مدهشة تقلل من شهيتك وتساعدك على التخسيس

تعتبر السمنة هي مرض العصر، والإصابة بها أصبحت سريعة الانتشار. كما أن الوصول لصحة جيدة وجسم رشيق يتطلب بعض الصبر والجهد معا.

سيدتي، إذا كنتي تعاني من السمنة، يجب أن تعرفي أن الأمر يستحق المحاولة.

إليك 8 نصائح مدهشة تعلمك عادات صحية تجنبك تناول الكثير من الطعام:

أولا: تعرفي على كمية الأكل الذي يحتاجه جسمك

  • حاولى تجنب تناولك للطعام في حال عدم شعورك بالجوع.
  • كثير من الأشخاص يسلي وقت فراغه من خلال تناول الطعام، لذا فإنه من الأفضل أن تشغلي وقتك ولا تجعلى للفراغ أن يشغل مساحة في يومك.

ثانيا:

عتبر السمنة هي مرض العصر، والإصابة بها أصبحت سريعة الانتشار. كما أن الوصول لصحة جيدة وجسم رشيق يتطلب بعض الصبر والجهد معا.

سيدتي، إذا كنتي تعاني من السمنة، يجب أن تعرفي أن الأمر يستحق المحاولة.

إليك 8 نصائح مدهشة تعلمك عادات صحية تجنبك تناول الكثير من الطعام:

أولا: تعرفي على كمية الأكل الذي يحتاجه جسمك

  • حاولى تجنب تناولك للطعام في حال عدم شعورك بالجوع.
  • كثير من الأشخاص يسلي وقت فراغه من خلال تناول الطعام، لذا فإنه من الأفضل أن تشغلي وقتك ولا تجعلى للفراغ أن يشغل مساحة في يومك.

ثانيا: اغرفي كميات قليلة من الطعام في صحنك

  • أحيانا بدون أن نشعر، نأكل أكثر من طاقتنا، حين نجد أن الطبق مازال ممتلئ بالطعام.
  • عندما نغرف كميات قليلة، سنجبر على تناول القليل من الطعام دون أن نشعر بذلك.
  • ثالثا: ضبط مواعيد محددة لتناول الغذاء
  • أغلب الناس تشعر بالجوع في أوقات معينة كل اليوم، سواء كانت معدتهم مليئة بالطعام أم لا.
  • حاولى أن تأكلي فقط خلال تلك الساعات، لأنك إن لم تفعلي ذلك فسينتهي بك الأمر إلى تناول الكثير من الطعام يوميا.
  • تجنبي أكل وجبة خفيفة إذا لم تشعري بالحاجة إلى الطعام، أخريها إلى وقت لاحق تشعرين فيه بالجوع.

رابعا: احسبي كمية السعرات الحرارية التي استهلكتيها يوميا خلال وجبة الغذاء أو الفطور

  • قسمي غذائك بحيث تكون الوجبات الأعلى في سعراتها الحرارية في الفطور، بينما أقلها يتم تناولها في وجبة العشاء.
  • الطعام الذي تأكليه في الصباح – مهما كانت دسامته أو كميته – يتم إستهلاكه وحرقه خلال اليوم، لذا يجب زيادة الحرص أثناء تناول وجبتي الغذاء، والعشاء.
  • خامسا: تجنبي تماما تناول الطعام قبل النوم مباشرة
  • إن تناول الطعام في مثل هذا الوقت، يكسبك الوزن الزائد حيث أن السعرات المكتسبة لا يمكن فقدها قبل النوم. إلى جانب ذلك فالرقود على السرير وبطنك ممتلئة يسبب عسر الهضم وبالتالي تراكم الدهون وحدوث الانتفاخات.
  • إذا شعرتي بالجوع الشديد ليلا، يمكنك تناول قطعة صغيرة من الفاكهة أو من الأفضل شرب كوبين من الماء.

سادسا: خذي وقتك في مضغ الطعام جيدا

  • يساعد مضغ الطعام جيدا وببطء على إطالة استمتاعك بالأكل، كما أن تذوق الطعام لمدة طويلة يزيد من إحساسك بالشبع سريعا حتى إذا كانت كمية الغذاء المتناولة قليلة.
  • بجانب إلى ذلك فإن المضغ البطئ يدعم الجهاز الهضمي ويحسن من التمثيل الغذائي، ويسرع منه إلى الدرجة التي تجعلك تستفيد أكثر من الغذاء، وبالتالي انخفاض تكون الدهون في جسمك.

سابعا: فكري في ماذا تأكلين

  • لا يعني ذلك الحرص فقط في كمية السعرات الحرارية أو الكربوهيدرات التي تتناوليها يوميا.
  • لكن يجب عليك أيضا أن تفكري في غذائك من الناحية الصحية، فتناول ثمرة من الفاكهة أفضل بكثير من تناول رغيف من البرجر.

ثامنا: تناولي الكثير من الخضروات الطازجة

  • حاولي أكل السلاطة الخضراء أولا، قبل تناول بقية الوجبة.
  • الخضروات تملئ المعدة سريعا، تخلصك من الدهون بسبب محتواها العالي من الألياف الصحية، وتدعم جهازك المناعي لما تحتويه من فيتامينات وأملاح معدنية.
  • أحيانا بدون أن نشعر، نأكل أكثر من طاقتنا، حين نجد أن الطبق مازال ممتلئ بالطعام.
  • عندما نغرف كميات قليلة، سنجبر على تناول القليل من الطعام دون أن نشعر بذلك.
  • ثالثا: ضبط مواعيد محددة لتناول الغذاء
  • أغلب الناس تشعر بالجوع في أوقات معينة كل اليوم، سواء كانت معدتهم مليئة بالطعام أم لا.
  • حاولى أن تأكلي فقط خلال تلك الساعات، لأنك إن لم تفعلي ذلك فسينتهي بك الأمر إلى تناول الكثير من الطعام يوميا.
  • تجنبي أكل وجبة خفيفة إذا لم تشعري بالحاجة إلى الطعام، أخريها إلى وقت لاحق تشعرين فيه بالجوع.

رابعا: احسبي كمية السعرات الحرارية التي استهلكتيها يوميا خلال وجبة الغذاء أو الفطور

  • قسمي غذائك بحيث تكون الوجبات الأعلى في سعراتها الحرارية في الفطور، بينما أقلها يتم تناولها في وجبة العشاء.
  • الطعام الذي تأكليه في الصباح – مهما كانت دسامته أو كميته – يتم إستهلاكه وحرقه خلال اليوم، لذا يجب زيادة الحرص أثناء تناول وجبتي الغذاء، والعشاء.
  • خامسا: تجنبي تماما تناول الطعام قبل النوم مباشرة
  • إن تناول الطعام في مثل هذا الوقت، يكسبك الوزن الزائد حيث أن السعرات المكتسبة لا يمكن فقدها قبل النوم. إلى جانب ذلك فالرقود على السرير وبطنك ممتلئة يسبب عسر الهضم وبالتالي تراكم الدهون وحدوث الانتفاخات.
  • إذا شعرتي بالجوع الشديد ليلا، يمكنك تناول قطعة صغيرة من الفاكهة أو من الأفضل شرب كوبين من الماء.

سادسا: خذي وقتك في مضغ الطعام جيدا

  • يساعد مضغ الطعام جيدا وببطء على إطالة استمتاعك بالأكل، كما أن تذوق الطعام لمدة طويلة يزيد من إحساسك بالشبع سريعا حتى إذا كانت كمية الغذاء المتناولة قليلة.
  • بجانب إلى ذلك فإن المضغ البطئ يدعم الجهاز الهضمي ويحسن من التمثيل الغذائي، ويسرع منه إلى الدرجة التي تجعلك تستفيد أكثر من الغذاء، وبالتالي انخفاض تكون الدهون في جسمك.

سابعا: فكري في ماذا تأكلين

  • لا يعني ذلك الحرص فقط في كمية السعرات الحرارية أو الكربوهيدرات التي تتناوليها يوميا.
  • لكن يجب عليك أيضا أن تفكري في غذائك من الناحية الصحية، فتناول ثمرة من الفاكهة أفضل بكثير من تناول رغيف من البرجر.

ثامنا: تناولي الكثير من الخضروات الطازجة

  • حاولي أكل السلاطة الخضراء أولا، قبل تناول بقية الوجبة.
  • الخضروات تملئ المعدة سريعا، تخلصك من الدهون بسبب محتواها العالي من الألياف الصحية، وتدعم جهازك المناعي لما تحتويه من فيتامينات وأملاح معدنية.

الزوار أعجبهم أيضاً:

مواضيع قد تهُمك: