صحة

8 وجبات خفيفة ولكنها غير صحية

هناك الكثير من الوجبات الخفيفة والمعروفه انها مفيدة للصحه ولكن هذا ليس صحيح دائما في هذا المقال وحصريا على مجلة رجيم الاولى عربيا في عالم الرشاقة الصحه والجمال تعرف على اهم الوجبات الخفيفة الغير صحية وتجنبها

يعرف الغذاء غير الصحي بأنه ذلك الطعام الذي نتاوله دون فائده، نظراً لعدم احتوائه على عناصر غذائية مفيدة، فهو لا يحتوي على المعادن والفيتامينات الضرورية لحاجة الجسم اليومية، بل على العكس فإن هذا الطعام يحوي على نسبة مرتفعة من الدهون المشبعة والزيوت المهدرجة والسكريات المعقدة والأملاح التي تؤثر سلباً على الجسم وتتسبب بأمراض خطيرة كارتفاع الكوليسترول الضار وما ينتج عنه من جلطات مفاجئة وأمراض في القلب والكلى والكبد إضافة إلى أن هذه الأطعمة قد تتسبب في أغلب الأحيان بالإصابة بأمراض كالسكري والضغط والسرطان وغيرها.

قد تكون تتبع نظاما صحيا صارما ، تختار فقط الأطعمة الصحية . قد تلجأ إلى تناول بعض الوجبات الخفيفة ، والتي قد يطلق عليها البعض الوجبات الخفيفة الصحية ، وتعتقد أنها تفي بالغرض دون زيادة في الوزن أو ضرر .ولكن إن لم تنجح في الوصول لهدفك وتخسر الوزن الزائد لديك ، حتى بعد إتباع الحمية الغذائية القاسية ،فأعلم أن المشكلة في الوجبات الخفيفة التي تتناولها بين وجباتك الأساسية وأنت تعتقد أنها صحية. هناك بعض الوجبات الخفيفة التي يجب تجنبها ولا يجب أن تكون أبدا ضمن حميتك اليومية .لذا لابد أن تراقب وتعرف الأطعمة الغير صحية من خلال هذا الموضوع ، وتتأكد أنك لا تتناولها ضمن حميتك.

إن تحدثنا عن الوجبات الخفيفة ، سنكتشف أنه يوجد الكثير من الخيارات المتعددة التي يمكن أن نختار من بينها، فالذكاء هنا يكمن في اختيار نوع الوجبة الخفيفة التي نختارها لقرشها .هناك بعض الأشياء التي يجب أن نتجنبها عندما نختار وجباتنا الخفيفة منها تجنب الوجبات التي تحتوي على السكر ضمن مكوناتها ، الوجبات المجهزة بدهون مهدرجة ، الوجبات التي تحتوي دهون مشبعة أو الوجبات المصنعة . تناول هذه الوجبات غير مفيد ولا يساعدك على الاستمرار في حميتك ،فلابد ألا تنخدع بهذه الوجبات ،لأن كل ما تشاهده عنها ما هو إلا إعلانات ترويجية فقط .

بعض هذه الوجبات الخفيفة التي يجب أن تتجنبها :

1- رقائق الخضروات : لا تنخدع بكلمة الخضروات الموجودة على غلاف هذه الوجبات ، فهي سيئة تماما مثل رقائق البطاطس . لا بد أن تكون على علم أن هذه الوجبات تم تصنيعها من الدقيق ،ولا تحتوي على أي رقائق خضروات ،إلى جانب ذلك فهي تحتوي على نسبة دهون مرتفعة ،سعرات حرارية وكذلك الصوديوم .

2- قوالب الطاقة “بار إينرجي” :تصنع هذه الوجبات الخفيفة من المكسرات والفواكه المجففة والحبوب ،والهدف من تصنيعها هو إمداد الأشخاص الرياضين بالطاقة اللازمة والقدرة على التحمل. ولكنها تحولت بعد ذلك لتصبح وجبة خفيفة يتناولها الجميع.يدخل في تصنيع هذه الوجبات الشوكولاه ، الفركتوز ،شراب الذرة والدهون المشبعة التي تعمل على تصلب الشرايين .تعتبر من أكثر الوجبات الغير صحية والتي لابد من تجنبها .

3-زبدة الفول السوداني قليلة الدسم : عندما يتم إزالة الدهون من زبدة الفول السوداني ،فإنه يتم إضافة الكثير من السكر للحصول على نكهة أفضل .تحتوي زبدة الفول السوداني على الدهون الأحادية الغير مشبعة التي تكون غير جيدة لصحة القلب ،لذا اختر زبدة الفول السوداني الطبيعية بدلا منها.

4- مزيج المشاه “ميكس تريال” : هذا الخليط عبارة عن عدة أنواع من المكسرات والفواكه المجففة ،والتي تم إعدادها للمشاه لإعطائهم الطاقة اللازمة أثناء المشي والعدو لمسافات طويلة .من المعتقد أن هذه الوجبة صحية ، ولكن في الحقيقة لا، فهي من الأطعمة المصنعة والغير معبئة ،وكذلك تحتوي هذه المكسرات والفاكهة على كميات الملح والسكر مما يجعلها غير صحية .

5-عصائر الفواكه : يعتبر تناول الفاكهة أفضل بكثير من شراء العصائر المعلبة من المتاجر، فمن الأفضل إعدادها منزليا بدلا من تناولها مصنعة ، فتكون محملة بالسعرات الحرارية مابين 650-100 سعرا حراريا .

6- الزبادي المثلج : يحتوي الزبادي المثلج على كثير من السعرات الحرارية والسكريات ،لذلك لابد من تجنبها كوجبة خفيفة وعدم تناولها بشكل منتظم.

7- المخبوزات المحمصة :فهي معالجة التصنيع بشكل كبير ،وتحتوي على مواد مضافة ، مواد حافظة والسكر المضاف لها . تعتبر هذه الوجبات من أكثر الأطعمة الغير صحية التي يجب تجنبها .

8- الحبوب السكرية “سيريال ” : أصبحت هذه الحبوب الآن تمر بعمليات المعالجة والتصنيع مما يفقدها قيمتها الغذائية الطبيعية ، وكذلك تزداد في سعراتها الحرارية وتصبح غير صحية على الإطلاق ،وينصح بتجنبها أثناء الحميات الغذائية وبشكل عام أيضا .

فوائد الاكل الصحي

يعزّز مناعة الجسم، ويزيد من مقاومته للالتهابات، والعدوات الفيروسية والبكتيرية والفطرية. يقي من الإصابة بكثيرٍ من الأمراض، مثل أمراض القلب، والأوعية الدموية، ومرض السكري، ومرض ارتفاع ضغط الدم، والنقرس، ومرض السرطان، وأمراض الغدد، وفقر الدم، وغيرها الكثير من الأمراض. يؤخّر ظهور علامات التقدم في السن على الجلد والبشرة، وبالتالي التقليل من ظهور التجاعيد، والكلف، والتصبغات اللونية. يحافظ على صحة الشعر، ويقويه، ويمنع تساقطه وتقصفه وتكسره. يعزز صحة الأنسجة والخلايا في أعضاء الجسم كافةً. يمنع من الإصابة بفقر الدم ” الأنيميا “. يمنح الجسم النشاط والحيوية. يعزز القدرات العقلية، والذكاء، والقدرة على التفكير والتحليل. يعزز الصحة الإنجابية والخصوبة عند الرجل والمرأة. يمنع من الإصابة بالسمنة المفرطة، أو النحولة الزائدة.

أمثلة على الأكل الصحي

الأكل الذي يحتوي على الألياف الغذائية، مثل: الخضروات والفواكه. الحبوب الكاملة، مثل القمح، والشوفان، وبذور الكتان. تناول الأكل الطازج قدر الإمكان، الخالي من أيّة إضافاتٍ لمواد حافظة، أو هرمونات، أو مبيدات حشرية. الأكل الغني بالفيتامينات والمعادن، مثل: البروكلي، والزهرة، والجزر، والفجل، والكرفس، وجنين القمح، والطحالب البحرية. تناول المكسرات لاحتوائها على دهون أحادية التشبع. تناول المأكولات البحرية، مثل السمك والجمبري. شرب كميات كبيرة من الماء؛ لأنّه يُساعد الجسم على التخلّص من السموم والفضلات. تناول الدهون بكميات قليلة، واستبدال الزيوت الحيوانية بزيت الزيتون. العصائر الطبيعية الطازجة. الأكل الذي يحتوي على نسبةٍ عاليةٍ من مضادات الأكسدة، مثل: البصل، والثوم، والشاي الأخضر، وغيرها.

التنوع في الأطعمة، وعدم التركيز على تناول صنف واحد من الطعام، بحيث يشتمل النظام الغذائي على العديد من أصناف الغذاء، كالخبز، والفواكة، والخضروات، والأسماك، واللحوم، والماء، وغيرها من الأغذية الصحية الغنية بالعناصر الغذائية الضرورية للجسم. الإكثار من الخضراوات، والفواكة، والحبوب. تنظيم وجبات الطعام، بحيث يتم تقسيمها إلى 3 وجبات رئيسة، وفي حال الشعور بالجوع بين كل وجبة من الممكن تناول بعض الخضار أو الفواكة التي تعمل على سد الجوع دون إفساد نظام الوجبات المتبع. يجب أن تكون الأغذية التي يتم تناولها متوازنة، بحيث لا يميل الشخص إلى تناول صنف واحد أكثر من الأصناف الأخرى. الاعتدال في تناول الأطعمة، وعدم الإفراط في تناول الطعام. يجب عدم الامتناع عن تناول أي من الأغذية، لكن هنالك بعض الأغذية التي يجب التقليل من تناولها، كالأطعمة الغنية بالسكريات، والدهون، والأملاح. الماء مهم جداً لجسم الإنسان، لذا يجب إدراجه ضمن النظام الغذائي المتبع.

أهميّة الغذاء الصحي

وحتى يستفيد الجسم من الطعام لا بدّ من احتوائه على جميع العناصر الغذائية الضرورية للجسم، لأنّ كل عنصر منها يدخل كعامل رئيس في الكثير من الوظائف الحيوية داخل الجسم، وتكمن أهمية الغذاء الصحي لجسم الإنسان في:

– يمدّ الجسم بالطاقة الضرورية للقيام بجميع أنشطته اليومية على أكمل وجه.
– تعمل البروتينات الموجودة في الغذاء على بناء الخلايا وتجديد الخلايا التالفة منها، وبناء العضلات.
– يدخل الكالسيوم والفسفور الموجودان في الغذاء في بناء العظام والأسنان وتقويتهما.
– تحتوي العديد من الأطعمة على مواد مضادة للأكسدة التي تقي الجسم من الإصابة بالمراض السرطانية.
– جعل الجسم ينمو بالشكل السليم.
– المحافظة على الوزن المثالي، فتناول الطعام الصحي يجعل وزن الجسم ضمن الوزن المثالي الذي يزيد من كفاءة أداء جميع أعضائه.
– تناول الطعام الصحي له أثر كبير في جعل البشرة أكثر نضارة وحيوية، كما يحسّن من صحة الشعر.
– الألياف الموجودة في الخضار والفواكة تسهل عملية الهضم وتمنع حدوث اضطرابات في الجهاز الهضمي.
– تقوية الجهاز المناعي في الجسم وجعله أكثر مقاومةً للأمراض.
– تحسين قدرات الدماغ، وبالتالي زيادة التركيز والقدرات الإدراكية وتقوية الذاكرة.
-التمتع بالصحّة السليمة، وبالتالي العيش لفترة أطول، لكن الأعمار بيد الله عز وجل وحده.


زر الذهاب إلى الأعلى