جوالات و تكنولوجيا

9 أنواع من التطبيقات غير مفيدة على “غوغل بلاي”.. الخامس للساذجين

ما أن تدخل متجر “غوغل”، تجد نفسك أمام فوضى عارمة من كثرة التطبيقات عديمة الفائدة، وهذا ما أجبر شركة “غوغل” على حذف آلاف التطبيقات الخاصة بنظام أندرويد من على متجرها “Google play”.

وأوضحت “غوغل” أن تلك التطبيقات تطلب صلاحيات نفاذ حساسة عند التثبيت، مثل استخدام الكاميرا، والإطلاع على قائمة جهات الاتصال، تقول فيها إن تطبيقاتهم تخالف سياسة بيانات المستخدم الخاصة.

ويحتوي متجر “غوغل بلاي” على حوالي 1.5 مليون تطبيق في العديد من الفئات المتنوعة، ويومياً يتم إضافة مئات التطبيقات إلى المتجر، ومع ذلك نجد أن هناك آلاف التطبيقات المضافة هي في الواقع قليلة الجودة أو ليس لها أي أهمية.

اقرأ أيضا: هذه التطبيقات تراقب حساباتك.. احذرها

1-     تطبيقات تنظيف “الرام” العشوائي :

إن كنت تعتقد أن ذاكرة الوصول العشوائي داخل هاتفك قليلة أو غير كافية، فكان من الأجدر أن تتفحص مواصفات الهاتف جيداً قبل شرائه لا أن تشغل نفسك لاحقا في البحث عن تطبيقات لزيادة مساحة “الرام”، والتي في النهاية لن تحصل منها على أي فائدة مرجوة.

وهي في الواقع تطبيقات تقدم الوهم للمستخدمين من خلال واجهة مستخدم جميلة وجذابة، لكن دون أي انعكاس حقيقي للوظيفة الرئيسية لهذه التطبيقات، لذلك من الأفضل أن تتجنب هذه التطبيقات بشكل نهائي حتى لا تسبب مشاكل أخرى لهاتفك الذكي.

2- تطبيقات وهمية لحمايتك من الفيروسات:

لا شك أن مسألة مكافحة الفيروسات داخل الهاتف الذكي هي من الأمور الهامة والمفيدة، لكن لو قام أي مستخدم بالبحث عن تطبيقات لمكافحة الفيروسات داخل متجر غوغل بلاي سيجد مئات التطبيقات المتنوعة في هذا المجال، ولا أبالغ لو قلت بأن أكثر من 80% من هذه التطبيقات هي عبارة عن تطبيقات وهمية ولا تقدم أي حماية حقيقية للمستخدم.

لذلك ما علينا فعله هو القيام بتثبيت برنامج وحيد لمكافحة الفيروسات من إحدى الشركات المعروفة والمشهود لها في هذا المجال مثل “أفاست” أو “AVG” أو “أفيرا” أو غيرها من التطبيقات الآمنة والموثوقة، والابتعاد عن أي تطبيقات أخرى ليس لها أي فائدة أو أهمية.

تطبيقات-وهمية-لحمايتك-من-الفيروسات-1024x767

اقرأ أيضا: احذف هذه التطبيقات من جوالك فورا

3- تطبيقات هز الجهاز لشحنه:

تستغرب من وجود هذه التطبيقات على متجر “غوغل بلاي”، لكن الأمر الغريب حقا هو وجود العديد من المستخدمين لهذه التطبيقات بل ووجود عشرات التطبيقات من نفس هذا النوع، والأفضل ألا ينخدع أحد بمثل هذه التطبيقات لأن هاتفك الذكي ليس “دينامو”، وفي النهاية ما ستحصل عليه من هذه التطبيقات هو إجهاد ذراعيك والمشاركة في مزحة غبية، لذلك من الأفضل تجنب هذه التطبيقات وتوفير طاقتك الحركية لأشياء مفيدة أخرى.

تطبيقات-شحن-الجهاز-عن-طريق-الهز

4- تطبيقات الـ Scan أو الماسحات الضوئية:

تذكر قبل استخدام مثل هذا النوع من التطبيقات أن هواتفنا الذكية ليست جهازا طبيا داخل أحد المستشفيات، فالكاميرا الموجودة بالهاتف الذكي لا يمكنها إطلاقا محاكاة أجهزة التصوير بأشعة إكس، لذلك إن شعرت أنت أو أحد أصدقائك بأنك بحاجة لصورة أشعة سينية، فكل ما عليك هو الذهاب لأقرب مستشفى بدلا من تنزيل هذه التطبيقات.

تطبيقات-ماسحات-الضوء-1024x767_1

اقرأ أيضا: اجعل جوالك آمنا مع هذه التطبيقات

5- تطبيقات تترجم أصوات الحيوانات:

أحد التطبيقات الساذجة وعديمة الفائدة، تلك التي تترجم لغة الحيوانات، مثال على ذلك إذا كنت تريد أن تقول مرحبا أو HELLO  للقطط أو نوع آخر من الحيوانات يتم ترجمته إليها  بصوت الحيوانات.

 تطبيقات-ترجمة-اصوات-الحيوانات-1024x768

6- تطبيقات اختبار الكذب أو كشفه:

الهواتف الذكية في الأساس تأتي لتسهيل حياة الناس والتواصل فيما بينهم، وليست عبارة عن أدوات استخباراتية مثل التي تشاهدونها في أفلام التحقيقات والجرائم أو أفلام الخيال العلمي، فتطبيقات كشف الكذب على متجر غوغل بلاي هي مجرد مزحة سخيفة يتم استخدامها كثيراً لجلب المزيد من التنزيلات لهذه التطبيقات، فالهاتف الذكي لا يمكنه بأي حال من الأحوال مجاراة الخوارزميات المعقدة وأجهزة الاستشعار الدقيقة الموجودة داخل أجهزة كشف الكذب.

تطبيقات-اختبار-الكذب-1024x767

7- تطبيقات تقوية شبكة الإنترنت:

إن كنت تبحث عن زيادة سرعة الإنترنت داخل هاتفك الذكي، فعليك الاتصال بمزود الخدمة في بلدك وربما دفع المزيد من المال لكي تحصل على سرعة إنترنت أفضل، ولا تهدر وقتك في البحث عبر متجر غوغل بلاي عن مثل هذه التطبيقات عديمة الفائدة والتي لن تقدم لك أي زيادة في سرعة الإنترنت.

 تطبيقات-تقوية-الشبكة-1024x767

8- تطبيقات تسريع “رام” الجهاز:

يعمل نظام الأندرويد بطريقة معينة بحيث يقوم بتوزيع الذاكرة “رام” بين التطبيقات بشكل مناسب، أي أنه يعمل على إبقاء التطبيقات محملة في “الرام”، و لكن لم هذا التناقض الغريب.

إن ذاكرة “الرام” أسرع كما تحدثنا من قبل ما يعني أن وجود التطبيقات في “الرام” يعني بكل تأكيد زيادة في السرعة، وهنا يأتي الجواب على سؤالنا الأساسي، لماذا لا يجب أن نستخدم تطبيقات تسريع الرام وإيقاف المهام على الأندرويد؟

عند استخدام هذه التطبيقات سيتم تنظيف الرام بكل تأكيد وهو هدف التطبيق ولكن هذا لن يسرع الأداء بل على العكس تماما، حيث في الوقت الذي سنحتاج فيه للوصول إلى التطبيق لن يكون موجود في الذاكرة السريعة ما يعني أن النظام سيعود إلى وضعه فيها، وهو ما يؤدي إلى بطء في الأداء لأنه سيضطر للدخول إلى الذاكرة SD البطيئة لسحب ما يريد إلى “الرام”.

تطبيقات-تسريع-رام-الجهاز

اقرأ أيضا: للباحثين عن الخصوصية.. 4 تطبيقات بديلة لـ”واتس آب”

9- تطبيقات حفظ طاقة البطارية:

يتضمن متجر غوغل بلاي مئات التطبيقات التي تزعم بأنها قادرة على عمل معايرة لبطارية هاتفك الذكي، ويبدو في الظاهر بأن هذه النوعية من التطبيقات هي تطبيقات جيدة ومفيدة، لكن في الواقع فإن أغلبها عديم الفائدة وقد يسبب أضرار فعلية داخل هاتفك الذكي، وتقوم أغلب هذه التطبيقات بحذف ملفbatterystats.bin الموجود داخل النظام، وذلك لاعتقادهم بأنه المسؤول عن ظهور نسبة الشحن داخل البطارية، لكن هذا الأمر غير دقيق بالمطلق، وحذر منه أحد كبار مهندسي شركة غوغل والمتخصص في تطبيقات الأندوريد Dianne Hackborn‏، وخلاصة حديثه أن هذا الملف ليس له أي تأثير على عمر البطارية أو على مستوى البطارية الحالي الذي يظهر عبر واجهة المستخدم، بالإضافة إلى أن هذا الملف له العديد من المهام الأخرى والتي سيتم فقدانها بالكامل في حالة تم إزالة الملف.

تطبيقات-حفظ-طاقة-البطارية

الوسوم

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock