9 دلائل تدل على حاجتك للبروتين

هناك الكثير من الاعراض التي تدل على حاجتك للبروتين في هذا المقال وحصريا على مجلة رجيم الاولى عربيا في عالم الرشاقة الصحه والجمال تعرف على اهم الدلائل على حاجتك للبروتين

9 دلائل تدل على حاجتك للبروتين

البروتينات

البروتيناتُ هي أحد مكوّنات الطعام التي توفّرُ الطاقة للجسم، وتتكوّنُ من أحماض أمينيّة معقّدة التركيب وذات وزن جزيئيّ عالٍ، وترتبطُ مع بعضها برابطة ببتيديّة. تتواجدُ البروتينات بنوعين، هما: النوع الحيوانيّ وهو الذي نحصل عليه من مصادر حيوانيّة كالبيض، واللحوم، والحليب، أمّا النوع الآخر فهو النباتيّ الذي يتم الحصول عليه من المصادر النباتيّة كاللوز، والفول، والسمسم، والقمح، ولكلٍّ من هذه الأنواع فوائد كثيرة تُمنح للجسم

فوائد البروتين للجسم

يحمي الجسمَ من العديد من الأمراض. يبني خلايا وعضلاتِ الجسم بشكلٍ سليمٍ وسريع. يمنحُ الجسم الطاقة، والحيويّة، والنشاط. يقوّي الشعر ويغذّيه، ويحميه من التساقطِ والتلف والجفاف؛ نظراً لاحتوائه على حمضِ أوميجا 3. يحرق الكثير من الدهون والسعرات الحرارية في الجسم. يساعد على نمو العظام، ويحميها من الهشاشة. يبني الأسنان، ويحميها من التسوس. يساهمُ في بناءِ هرمونات الجسم.

ما هي الدلائل على أن جسمك لا يحصل على ما يكفي من البروتين؟

1- ارتفاع مستوى الكولسترول في الدم:

إذا كنت تميلين إلى استبدال المواد الغذائية البروتينية مع الوجبات الخفيفة السكرية، والكربوهيدرات المكررة، فإن مستوى الكولسترول في الدم يرتفع لأن خلايا الكبد لن تستطيع التخلص من كل الدهون بكفاءة.

2- تقلب المزاج والانزعاج:

البروتينات تساعد الدماغ على تكوين الهرمونات مثل الدوبامين و السيروتونين التي تساعد على جلب المشاعر الإيجابية مثل الهدوء.

3- صعوبة في الحركة وفى أداء التمارين الرياضية:

إتباع نظام غذائي منخفض البروتين يمكن أن يؤدي إلى تلف العضلات أو ضمور العضلات والتعب وحتى زيادة الدهون.

4- الأرق:

وذلك لأن البروتين يعمل على استقرار مستوياتالسكر في الدم مما يمنحك نوم هادئ غير متقطع.

5- نقص التركيز:

هناك حاجه للبروتين لدعم وظيفة الجهاز العصبي والدماغ.

6- اضطراب في وظائف الجهاز الهضمي:

تعتمد العديد من وظائف الأيض والهضم على كمية البروتين، لذا فإن نقصه يؤثر على تقلصات العضلات في الجهاز الهضمي والهضم بشكل عام.

7- مشاكل زيادة الوزن:

الأطعمة الغنية بالبروتين تعمل على زيادة الشبع مقارنةً بالكربوهيدرات أو الدهون وتمنع الإفراط في تناول الطعام والوجبات الخفيفة،كما أنها تساعد على استقرار نسبة السكر في الدم، وتسمح لك ببناء المزيد من العضلات التي تحرق المزيد من السعرات الحرارية طوال اليوم، ويمكن أن تقلل من الرغبة في الأكل.

8- عدم انتظام الدورة الشهرية:

الأطعمة منخفضة البروتين، والغنية بالسكر ونسبة عالية من الكربوهيدرات تساهم في مقاومة الأنسولين، والتعب، والالتهابات وزيادة الوزن الذي يعطل التوازن الدقيق من الهرمونات الأنثوية بما في ذلك الاستروجين والبروجسترون اللازمان للحفاظ على دورة شهريه منتظمة.

9- زيادة خطر الإصابات وبطيء الشفاء:

إتباع نظام غذائي منخفض البروتين يمكن أن يزيد من مخاطر فقدان العضلات، والسقوط، وبطء التئام العظام، وضعف العظام والكسور وحتى هشاشة العظام، فالبروتين هام لامتصاص الكالسيوم والمساعدة في بناء العظام.

اضرار البروتين

يسبّب مرض النقرس: فتناول كميات كبيرة من الّلحوم والأسماك، تسبّب الإصابةَ بمرض النقرس، والذي ينتج عن التهاب المفاصل الناتج عن تراكم حمض اليوريك في الدم. يسبّب حصو الكلى: فتناول البروتين بشكلٍ كبير يزيدُ من نسبة الكالسيوم في الجسم، وبالتالي يزيد من إفرازات الأكسالات المسؤولة عن تشكّل حصوات الكلى. يزيدُ من احتماليّة الإصابة بالكولسترول عند الإفراط في تناول الّلحوم الحمراء، وبالتالي الإصابة بالكثير من الأمراض كأمراض القلب والضغط. يزيدُ الوزن، فهنالك الكثير من البروتينات التي تحتوي على سعرات حرارية منخفضة، الأمر الذي يؤدي إلى زيادة الوزن، لذلك يجب الانتباه من مساحيق البروتين التي تحتوي على أكثر من 150 سعرة حراريّة. يعطي شعوراً بالقلق وعدم الراحة النفسية عند استخدام مساحيق الباودر من البروتين.

9 دلائل تدل على حاجتك للبروتين

مصادر البروتين

توجدُ البروتينات في الكثير من الأطعمة التي نتناولها بشكلٍ يومي، حيث تتوزّعُ في مصادرَ نباتيّة ومصادر حيوانيّة، وهنا سوف نعرضُ أهمّ الأغذية التي تحتوي على نسبة كبيرة من البروتين: الحليب ومشتقاته: وتشمل الجبنة، والقشطة، والزبدة وغيرها. الخضروات والفواكه: وتضمّ البروكلي، والهليون، والسبانخ، والجوافة، والذرة، والزهرة، والأفوكادو. المكسّرات: وتضمّ الكاجو، والّلوز، والجوز، والفول السودانيّ. الحبوب: وتشمل الفول، والفاصولياء، والفاصولياء السوداء، والحمص والعدس، والبازلاء، وفول الصويا. الّلحوم: وهي المصدر الأول من مصادر البروتينات؛ وذلك لاحتوائها على نسبةٍ كبيرة من البروتين، وتضمّ الأسماك بأنواعها، والدواجن، والمأكولات البحريّة المختلفة.

يعد البروتين من اهم المصادر التي تفيد الجسم و التي تعمل على بناء الانسجة بشكل سليم و صحي , حيث البروتين يعتبر من المركبات العضوية المعقدة في تركيبها , حيث انه يحتوي على احماض امينية مرتبطة بواسطة رابطة من النوع البيتيدي , الا ان عيب البروتين الوحيد انه لا يخزن في الجسم لذلك على الشخص ان يتناول الكثير من البروتين لتقوية جسمه و بناءه بشكل سليم.

وللبروتين الكثير من الانواع , فهناك أول نوع البروتين الحيواني وهو الذي يتم الحصول عليه من الحيوانات كاللحم و البيض و الحليب فهذا النوع من البروتين يحتوي على الكثير من الاحماض الامينية , والنوع الثاني من البروتينات هي البروتينات النباتية و هي البروتينات التي نحصل عليها من النباتات , ومن هذه النباتات الفول الصويا و بذور السمسم و اللوز و الخميرة و القمح ولا يمكن الحصول على البروتين النباتي من نوع واحد لذلك يجب الدمج بين اكثر من صنف حتى يمكن الحصول على البروتينات النباتية بالاضافة الى المكسرات بمختلف انواعها تعتبر من النباتات التي يمكن الحصول على بروتينات منها.

وللبروتين اهمية كبيرة للجسم ,حيث انه مفيد جدا لكمال الاجسام حيث انه من العناصر المهمة جدا التي تساعد في بناء عضلات الجسم , بمعنى اخر ان البروتين يعتبر من العناصر الفعالة التي تساعد الجسم في حرق الدهون و السعرات الحرارية , نتيجة لذلك يتضح لنا ان البروتين مهم جدا في تركيب وظيفة خلايا الجسم , و يحتاج الجسم كمية تعادل 1 جرام من البروتين كل يوم وذلك من مصادره المختلفة سواء أكانت مصادر حيوانية كاللحوم والأسماك و البيض و الدواجن او نباتي. و على كل من يريد بناء جسمه بشكل سليم يجب ان يحافظ على تناول البروتين بشكل يومي و يجب ان يكون تناوله باستشارة طبيب مختص و ذلك لاختلاف كل جسم عن الاخر في نوع تركيبته العضلية و يجب معرفة اذا كان الجسم يحتاج الى بروتين مع كربوهيدرات او بروتين فقط فيحدد ذلك الطبيب المختص.

وعندما تنقص نسبة البروتين في الجسم ينتج عنه فقدان للوزن بصورة سريعة و يصيب التعب و الارهاق الشديد للجسم و يصيب القلق و تنخفض مقاومة الجسم للأمراض مع انخفاض نسبة البروتين في الجسم , وعندما ينقص البروتين عند الأطفال يتسبب في بطء في نمو الطفل و يصيب الطفل بأسهالات شديدة و اذا زاد نقصان البروتين فانه من الممكن ان يؤدي الى الاصابة ببعض الامراض و بعض الاختلالات الهرمونية.

ويعتبر تناول البروتين بعد التمرين من الخطوات المهمة جدا حيث ان البروتين يعمل على بناء الجسم و استرجاع كل ما فقد في التمرين من طاقة بالاضافة انه يعمل على بناء خلايا الجسم بشكل سليم و بناء العضلات.

وللبروتين أيضا فوائد عديدة للشعر حيث ان بروتين الكافيار , نظرا لاحتوائه الكبير على احماض اوميجا 3 الدهنية حيث انه يعمل على تقوية الشعر و يعتبر من العلاجات الفعالة التي تعالج تساقط الشعر المتزايد و تنمي الشعر و تغذيه , ايضا بروتين القمح يحافظ على نسبة رطوبة الشعر و يجعله أكثر تحمل للعوامل الخارجية التي يتعرض الشعر لها , بالاضافة الى ذلك انه يقوي الشعر و ينعمه و يحافظ على لمعة براقة للشعر و على قوته. ايضا بروتين الصويا يحافظ على الشعر و يحميه من التلف و يقويه , ايضا بروتين الكولاجين يعمل على زيادة مرونة الشعر , و بروتين الحرير يعمل على تليين الشعر الجاف.

9 دلائل تدل على حاجتك للبروتين

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى