أهداف علم الأنثروبولوجيا

إن علم الأنثروبولوجيا أو علم الإنسان هو عبارة عن دراسة علمية للإنسان والسلوك البشري والمجتمع بين الماضي والحاضر، وهناك العديد من أهداف علم الأنثروبولوجيا والتي سنتحدث عنها في هذا المقال، ويعتبر علم الإنسان أو علم الأنثروبولوجيا متعدد المجالات فهناك الأنثروبولوجيا الاجتماعية والأنثروبولوجيا الثقافية، التي تدرس قواعد وقيم المجتمعات كما أن الأنثروبولوجيا اللغوية تدرس حول كيف تؤثر على اللغة والحياة الاجتماعية، والأنثروبولوجيا البيولوجية أو الفيزيائية تساعد على فهم وتدريس التطور البيولوجي للبشر، ويعتبر علم الآثار الذي يدرس في الثقافات الإنسانية القديمة من خلال التحقيق في الأدلة المادية هو بمثابة فرع من أساسيات الأنثروبولوجيا في كلا من كندا والولايات المتحدة، أما في أوروبا ينظر له على أنه تخصص في حد ذاته وفقا للتخصصات الأخرى .

أهداف علم الأنثروبولوجيا

هناك العديد من الأسباب أو الأهداف لعلم الأنثروبولوجيا أو علم الإنسان، وتتمثل أهمية الأنثروبولوجيا في تهيئة بيئة تعليمية يستطيع فيها الطلاب فهم كلا من التنوع البشري وتقديره وتطويره من منظور حاسم، ودورهم كمواطنين في مجتمع عالمي معقد ويختلف هذا من مجتمع لأخر، وأهداف علم الأنثروبولوجيا هي :

  • الهدف الأول لعلم الأنثروبولوجيا

في الهدف الأول لعلم الأنثروبولوجيا سيتعلم الطلاب رؤية الثقافات الإنسانية، سواء كانت الثقافات في النصوص أو السلوك السياسي والاقتصادي أو الشعائر الدينية، ويمكن أن يتم تطبيق هذه الأفكار على الثقافات المنفصلة عن ثقافات الطلاب من خلال المكان والزمان والثقافة التي يعرفونها، والمنظور الأنثروبولوجي يتطلب كلا من :

  1. معرفة أن الثقافات موجودة في الزمان وكذلك المكان، هي ثقافات فريدة من نوعها لهذا المكان والزمان، والثقافات مميزة ويتطلب فهمها قبول الآخر أو التفاوض عليه .
  2. معرفة أن الأشكال الثقافية هي طقس من طقوس إلى العلاقات الطبقية لفهم الذات، والتي تم بناؤها ثقافيا أو اجتماعيا، ويتم تنفيذها بواسطة رموز .
  3. إدراك ومعرفة أن السياسية هي الجوهر الثقافي وأن الثقافة هي الجوهر السياسي .
  4. فهم تأثير البيئة ودورها في تمكين الحياة الاجتماعية وكذلك تقييدها .
  • أهداف الهدف الأول لعلم الأنثروبولوجيا

إن هدف علم الأنثروبولوجيا الأول سيجعل الطلاب قادرين على إجراء البحوث الاثنوغرافية بداء من الأنثروبولوجيا S10  أو العمل الميداني الأثري، وسيكون الطلاب على علم بمنظور أنثروبولوجي في الأنثروبولوجيا S32، وستوفر أيضا S10  للتخصصات الرئيسية والتي تعرض مباشرة مع الدور المركزي الذي تلعبه السياسية والاقتصاد في تشكيل حياة اللاجئين، كما أن التعرض للتدريبات في الأنثروبولوجيا 103 و 104 سيمنح الطلاب فهم الدور الذي تلعبه البيئة، والأنثروبولوجيا في تشكيل السلوك البشري على مدار التطور البشري البيولوجي .

من الجدير بالذكر أن معظم الطلاب يتمتعون بفرصة للدخول في ثقافات أخرى ومعرفة وإجراء مشاريع عمل ميدانية فردية، وهذا عندما يشاركون في برنامج للدراسة بالخارج خلال السنة الإعدادية، وبعد أن يحصل على تجربة تحويل بين الثقافات في الخارج أو في الوطن أو في أي سياق تعليمي للخدمة، سيقوم معظم الطلاب بتطوير بعض الجوانب لتلك التجربة كأطروحة أو فكرة عليك، وسوف يأخذون مشروعا جديدا بناءا على الأهداف 1 و 2 .

  • الهدف الثاني لعلم الأنثروبولوجيا

في هذا الهدف من علم الأنثروبولوجيا سوف يتعلم الطلاب أن علم الأنثروبولوجيا كتخصص لدية التزام قوي بكلا من القضايا الاجتماعية والعدالة .

  • أهداف الهدف الثاني لعلم الأنثروبولوجيا

إن أهداف الهدف الثاني للطلاب هو أنه سيجعلهم قادرون على إظهار احترام وتقدير للثقافات الأخرى، ولكن دون التخلي عن وجهات نظرهم الخاصة وبشكل أكثر تحديدا في لقاءات العمل الميداني خلال الوظائف الجامعية الخاصة بهم، كما أن الطلاب سيكونون قادرين على شرح وتطبيق القضايا الاجتماعية والعدالة والأخلاقيات الاثنوغرافية والأثرية في اللقاءات التعلمية، وفي علم الأنثروبولوجيا S10 والدورات التدريبية التالية، وسيتعرف الطلاب أيضا على أن التدريب الميداني هو مشروع إنساني مما يستلزم الحاجة إلى المعالمة بالمثل مع محاوريهم، ويتعلم الطلاب أيضا أن التعلم ممكن من خلال الخدمة والمساعدة وأن الاستقلال هو قيمة بحد ذاته .

  • الهدف الثالث لعلم الأنثروبولوجيا

في الهدف الأخير سيتعلم الطلاب فهم عملية التفسير والتمثيل الأنثروبولوجي .

  • أهداف الهدف الثالث لعلم الأنثروبولوجيا

سيكون الطالب قادر على اكتساب القدرة على وصف وتفسير وتحليل وحساب الأنثروبولوجيا أو مجموعة بيانات أثرية، وذلك مع فهم وإدراك التناقضات الثقافية والغموض والتعقيد، كما سيتفهم الطلاب نظريات أخري من نظريات الأنثروبولوجيا ليكونوا قادرين على استخدامها في تفسير وتحليل المواد الاثنوغرافية والأثرية، كما أن الطلاب ستتعلم الكتابة حسب المعايير التأديبية وتحقيق أهداف ومستويات عالية من وضوح الفكر والشك وتصحيح الافتراضات .

الأهداف التعليمية لبرنامج لوثر أنثروبولوجيا

إن الطلاب الذي يكملون دراسة ويتخصصوا في الأنثروبولوجيا سيكون لديهم ما يأتي :

  1. مقدمة ومعرفة للحقول الفرعية للأنثروبولوجيا، وفهم العلاقات فيما بينها .
  2. الفهم النقدي للأصول والتطور التاريخي للأنظمة الأنثروبولوجيا .
  3. معرفة وفهم النماذج بطريقة نظرية ورئيسية بين الماضي والحاضر .
  4. فهم ومعرفة الطريقة التي ترتبط بها الأنثروبولوجيا مع جميع التخصصات الأخرى .
  5. معرفة وتقدير التنوع الثقافي عالميا ومحليا .
  6. القدرة على تحليل وجمع البيانات الأنثروبولوجية .
  7. القدرة على الكتابة بانضباط معين وبأسلوب معين .
  8. القدرة على معرفة القراءة النقدية وتعلم وتقييم المواد العلمية .
  9. القدرة على تقديم أفكار ونقد بحث شفهي .
  10. القدرة على دراسة ثقافة الفرد بشكل نقدي، وذلك بواسطة منظور أنثروبولوجي .
  11. القدرة على تطبيق المعارف والأنثروبولوجية على القضايا المعاصرة والاجتماعية .

مجالات علم الأنثروبولوجيا

  • الأنثروبولوجيا الطبيعية

هذا القسم في علم الإنسان أو علم الأنثروبولوجية مرتبط بالعلوم الطبيعية مثل التشريح، وكذلك علم الحياة وعلم وظائف الأعضاء، وينقسم كل قسم من هذا إلى مجالات فرعية أخرى وهي :

  1. علم العظام .
  2. علم البناء الإنساني .
  3. مقاييس حجم الإنسان .
  4. علم الجراحة الإنساني .

ويدرس هذا القسم لكليات الطب والعلوم والعلوم الاجتماعية، وهناك عدد من المواضيع التي تناقشها الأنثروبولوجيا الطبيعية وهي ما يلي :

  1. تهتم الأنثروبولوجيا الطبيعية بالوراثة .
  2. ظهور الإنسان كسلالة فريدة ومتميزة وصفات خاصة مثل السير منتصب .
  3. القدرة على استعمال اليدين والقدمين والكلام .
  4. دراسة السلسلات البشرة القديمة والحديثة، وتوزيع عناصرها على قارات العالم كطول القامة أو لون الشعر أو لون العين أو شكل الأنف .
  • الأنثروبولوجيا الاجتماعية

تهتم الأنثروبولوجيا الاجتماعية بدراسة المجتمعات البدائية، مثل المجتمعات الحضرية في الدول النامية والمتقدمة، وكذلك المجتمعات الريفية، وتدرس هذه الأنثروبولوجيا عادة عدة أقسام ومجالات منها ما يلي :
  1. البنية الاجتماعية وطبقات العلاقات الاجتماعية سواء بين الناس مثل العائلة أو العشيرة وصلة القرابة أو الزواج أو الطبقات الاجتماعية الأخرى .
  2. الأنظمة الاقتصادية .
  3. النظم السياسية والتي تتلخص في القوانين ونظام العقوبات والسلطة والحكومة .
  4. الأنظمة العقائدية في المجتمع مثل السحر والدين وغيرها .

  • الأنثروبولوجيا الحضارية

تسمي هذه الأنثروبولوجيا بالحضارية أو الثقافية، وهي من أنواع الأنثروبولوجيا التي تهتم بكل شيء له علاقة بثقافة المجتمع وحضارته مثل :

  1. اختراعات الشعوب على مر السنين، اختراعات الشعوب البدائية والأدوات التي كانوا يستخدمونها قديما وأسلحتهم .
  2. طبيعة وأشكال بناء المساكن قديما وحديثا .
  3. أنواع الملابس ووسائل الزينة المستخدمة قديما .
  4. الفنون والآداب والقصص والخرافات التي كانت شائعة في فترة هذا الزمن أو العصر .
  5. الاهتمام بالاتصال الحضاري بين الشعوب وبعضها البعض والتبادل الثقافي .
  • الأنثروبولوجيا التطبيقية

نشأت الأنثروبولوجيا التطبيقية بعد ظهور الاستعمار والاحتلال من دولة لدولة أخرى، وهي تقصد المشاكل الاتصالية بين الشعوب البدائية المستعمرة وكيفية إدراكها وتصريف شؤونها خلال هذا، ومجالات هذه الأنثروبولوجيا  :
  1. التربة والتعليم .
  2. حياة الحضر والسكان .
  3. التنمية الاقتصادية والاجتماعية .
  4. الصحة النفسية والعامة .
  5. الإعلام والتلفزيون .
  6. الفن .
  7. التراث الشعبي .
  8. الجريمة والسجون .

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق