فوائد العلاقة الحميمة في الصباح

للعلاقة الحميمة Intercourse بين الزوجين العديد من الفوائد للصحة البدنية والصحة النفسية أيضاً، وفوائد العلاقة الحميمة في الصباح مذهلة وسوف تدهشك لتجعل منها روتين صباحي تنعم بسببه بصحة جيدة، فإذا كنت تعاني من بعض الإضطرابات النفسية والتغيرات الهرمونية بالنسبة للنساء فالحل يكمن في العلاقة الحميمة الصباحية، والتي تضفي جواً من الألفة والسكينة على حياة الزوجين الشخصية والإجتماعية.

فوائد العلاقة الحميمة في الصباح

العلاقة الحميمة في الصباح
العلاقة الحميمة في الصباح

قد يتكاسل بعض الأزواج ويستيقظون مسرعين للحاق بعملهم، بينما يغفلون عن الفوائد الكامنة في الجماع الصباحي لكلا الشريكين، والتي سنتعرف عليها في السطور التالية:

إستعادة النشاط

  • يساهم الجماع في الصباح على إفراز هرمون الأوكسيتوسين الذي يعيد للإنسان الطاقة والشعور بالقوة، فيساعده على ممارسة الأعمال اليومية بشكل طبيعي أكثر.
  • يساعد أيضاً في التخلص من أعراض الكسل الذي يعاني منها البعض خلال فترة الصباح، وخاصةً عند الإستيقاظ.

حفظ الود بين الشريكين

فوائد العلاقة الحميمة
فوائد العلاقة الحميمة
  • تساهم العلاقة الحميمة في الصباح في الحفاظ على الود والحب بين الشريكين، ليعلم كلاهما أنهما يمثلان لبعضهما البعض ما هو أهم من العمل والحياة الروتينة.
  • كما يُعد الجنس الصباحي أحد أفضل الأفكار الرومانسية الرائعة لكسر الروتين الذي يصيب العلاقة الزوجية بالملل.
  • من الرائع دائماً بدء اليوم الجديد بالقرب من شريك حياتك، والعمل على إسعاد بعضكما البعض.

التخلص من القلق

  • يساهم هرمون الأوكسيتوسين الذي يفرزه المخ خلال الجماع في التخلص من مشاعر القلق والتوتر.
  • كما يساعد الجماع الصباحي أيضاً على الإسترخاء وتجديد الطاقة الإيجابية من الأمل، والتفاؤل، والمحبة، فشعور الإنسان بأنه مرغوب به ومحبوب من شريكه يعزز من الطاقة الإيجابية للفرد، مما يساعده على إستكمال يومه بشعور إيجابي.

مسكن طبيعي للألم

  • يساعد الجماع الصباحي المخ على إفراز هرمون الأندروفين، وهو من الهرمونات التي تعمل على تسكين الآلام، وخاصةً لمن يواجهون ليالٍ مجهدة في العمل.
  • يخلص من الشعور بالصداع الصباحي الذي يعاني منه البعض نتيجة لقلة عدد ساعات النوم أو نتيجة الأرق الليلي.

يجعلك شخص دائم الشباب

  • نظراً لما تقدمه العلاقة الحميمة للزوجين من فوائد عظيمة، فهي تعمل على الجانبين النفسي والصحي، مما ينعكس على مظهر الفرد ويصبح متألقاً ودائم الشباب.
  • حيث يساعد هرمون الأندروفين المعروف بهرمون الحب على تحسين الحالة النفسية للفرد، مما يسهم في تأخير ظهور علامات الشيخوخة المبكرة والتجاعيد.

تحسين القدرات الذهنية

العلاقة الحميمة
العلاقة الحميمة
  • من أهم فوائد العلاقة الحميمة في الصباح أنها تعزز إفراز الهرمونات التي تساعد في التمتع بشخصية سوية دون إضطرابات إنفعالية.
  • ومن أبرز الهرمونات التي يفرزها الجسم حفاظاً على صحة العقل والدماغ هو هرمون الدوبامين.
  • فيساعد هرمون الدوبامين على تحسين قدرات الدماغ في القيام بالعمليات العقلية المختلفة، مما يجعل الشخص أكثر إستعداداً للتعامل مع المشكلات اليومية بمحيط العمل أو الأسرة.

بديل للرياضة في الصباح

  • أثبتت الدراسات أن ممارسة العلاقة الحميمة في الصباح لمدة دقيقة واحدة فقط تساعد على فقدان 5 سعرات حرارية.
  • فهي تماثل الرياضة الصباحية في الأهمية، حيث تعمل على تصفية الذهن، وتساعد على الإسترخاء.
  • تعد الجسم بأكمله لإستكمال اليوم بشكل طبيعي وحيوي مليء بالنشاط.
  • تحسن من قدرة الدماغ وجميع الأعضاء بالجسم على القيام بوظائفها الحيوية بشكل طبيعي وبكفاءة عالية.

الجماع الصباحي يزيد القدرات الجنسية

  • وذلك لأن معظم الرجال يصابون بحالة الإنتصاب في الصباح الباكر، مما يعزز من جودة العلاقة الحميمة.
  • كما أن الجسم يكون في حالة من الكمال خلال فترة الصباح، وذلك لأنه كان ينعم بسبات عميق خلال الليل، مما يسمح له بإستعادة نشاطه؛ لتكون العلاقة الحميمة أكثر قوة ويشعر الطرفين خلالها بسعادة بالغة.

إقرأ أيضاً

الخوف من الزواج

فوائد النكاح للمرأة

فوائد الواقي الذكري