الحياة الزوجية

فوائد الرهز

ذكر الله تعالى في كتابه الكريم عن الزواج أنه سكن للنفس والروح والجسم، حيث تتآلف روحان من ذكر وأنثى بفضل الله ويسعان معاً لإسعاد بعضهما البعض حتى يصلان لمرحلة الرهز أو ما يُعرف بـ “هزة الجماع Orgasm”، ويعد النكاح من أفضل مميزات الزواج وذلك بسبب فوائد الرهز، وتعد العلاقة الزوجية الحميمية بين الزوجين من أقدس العلاقات التي قدرها الله عز وجل، وذلك لما لها من فوائد عديدة لكلاً من الصحة البدنية والضحة النفسية، ويكون الهدف من العلاقة الحميمية بين الزوج والزوج هو إسعاد بعضهما البعض وإشباع كلاً منهم لرغبات الآخر المكبوتة فتهدأ النفوس وتتآلف القلوب وترتبط معاً بإتحاد وثيق يصعب أن يتفكك، فيشعر كلاً منهما بالأمان تجاه الطرف الآخر ويشعران بالحنين لبعضهما والشوق الذي يجعل من مسئولية الزواج والعائلة تكون بمثابة رحلة ممتعة وشيقة يخوضها كل طرف منهما بدعماً من الطرف الآخر.

الرهز
الرهز

ما هو الرهز؟

المقصود بالرهز هو ما يعرف بهزة الجماع، والتي كان يُعتقد في فترة الثمانينات أنها المرحلة الأخيرة للعلاقة الحميمية، بينما أثبتت الدراسات المعاصرة بأن مراحل العلاقة الحميمية هي مراحل دائرية لا نهاية لها طالما الطرفان ما زالا يستطيعان إعطاء المزيد، وتعد الرهز أحد أفضل المراحل الهامة للطرفان في العلاقة، فهي الخطوة التي يستفيد منها كلا الطرفان لتفريغ الطاقة الجنسية التي قاموا بإختزانها أثناء العلاقة الجنسية.

وتحدث مرحلة الرهز حينما تبدأ عضلات الحوض لكلاً من الطرفين بالإنقباض والإنبساط بشكل أسرع من المعدل المعتاد، فتبدأ الحيوانات المنوية في التدفق مع السائل المنوي للرجل داخل رحم الأنثى، مما يساعد على الإرتخاء والإسترخاء بعد الإهتزاز أو الرهز، وهناك العديد من فوائد الرهز نتعرف عليها بشكل مبسط في السطور التالية:

فوائد الرهز للصحة النفسي

من أبرز فوائد النكاح والجماع كما ذكرها الله تعالى في كتابه هي الشعور بالهدوء والسكينة والسلام النفسي، فقال الله عز وجل في سورة الروم الآية 21

“وَمِنْ ءَايَٰتِهِۦٓ أَنْ خَلَقَ لَكُم مِّنْ أَنفُسِكُمْ أَزْوَٰجًا لِّتَسْكُنُوٓاْ إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُم مَّوَدَّةً وَرَحْمَةً ۚ إِنَّ فِى ذَٰلِكَ لَءَايَٰتٍۢ لِّقَوْمٍۢ يَتَفَكَّرُونَ”

فيعزز الله الطمأنينة والراحة بين الأزواج لتتآلف القلوب ويتراحم الأزواج فيما بينهم بالود والعطف والشفقة تجاه أحدهما الآخر، ومن أبرز فوائد الرهز للصحة النفسية:

  • تساعد هزة الجماع في التغلب على الشعور باليأس والإحباط والقلق، الناجم عن التعرض للضغوطات النفسية.
  • من فوائد الرهز أنه يقاوم أعراض الإكتئاب الذي يواجه الفرد نتيجة ما يواجهه الفرد من صعوبات في الحياة اليومية.
  • يمنح الشعور بالسعادة، حيث يبدأ المخ بإفراز الهرمونات الهامة للشعور بالسعادة والرضا.
  • يساعد في خلق الشعور بالحب مما يسمح للشخص بأن يكون شخصية سوية يمكنها التعامل مع شتى ظروف الحياة.
  • تُحسن من شعور الفرد بالتفاؤل وتمنحه الطمأنينة والأمل.
  • يساعد الرهز الفرد في التخلص من الطاقة السلبية والتوتر الجنسي الناجم عن التحفيز أثناء ممارسة الجماع، وإستعادة النشاط والحيوية والقوة مجدداً.
benefits of orgasm
benefits of orgasm

فوائد الرهز لصحة الجسم

تُحسن العلاقة الحميمية من حالة الجسم والصحة العامة بشكل فعّال، ولذلك جعل الله سبحانه وتعالى العلاقة الزوجية من أقدس العلاقات على وجه الأرض لما للعباد من فوائد جمّة، ومنها:

  • من فوائد الرهز أنه يعالج الأرق، ويساعد الشخص على النوم بشكل أعمق، مما يسهم في عمل جميع أعضاء الجسم بالكفاءة المطلوبة أثناء فترة النهار.
  • يحسن من تدفق الدورة الدموية لجميع أجزاء الجسم، ويسهم في عمل أجهزة الجسم بفاعليتها المعهودة.
  • يحسن من عضلة القلب ويعمل على تقويتها، ويسهل مرور الدم بالأوعية الدموية، مما يقي الإنسان من الإصابة بأمراض القلب.
  • يحد من فرص الإصابة بالجلطات القلبية والدماغية.
  • يحسن الرهز من تدفق الدم للدماغ، مما يعمل على تغذية المخ وتحسين القدرات الذهنية، وحماية المخ من التلف الدماغي والإصابة بالسكتات الدماغية.
  • تسهم ممارسة العلاقة الحميمة في زيادة معدل حرق السعرات الحرارية بالجسم، مما يحسن من المظهر العام للجسم، ويساعد على الوصول للقوام الرشيق الممشوق لكلاً من الطرفين.
  • أثبتت الدراسات أن من أبرز فوائد الرهز هو تسكين الآلام بالجسم بشكل عام، وذلك عند بلوغ مرحلة الرهز فينتج المخ نوع من المخدر الطبيعي، الذي يشعر الإنشان بالسعادة ويخفف من الآلام بالجسم.
  • من فوائد الرهز الحد من آلام الرأس والصداع.

فوائد الرهز للعلاقة الحميمية

الوصول لمرحلة الرهز أثناء ممارسة العلاقة الحميمية بين الزوجين يتمتع بالعديد من الفوائد، والذي يؤثر بدوره على حب الطرفين للعلاقة والعمل على تحسينها بإضفاء الشغف الذي يساعد كلا الطرفين على الإسترخاء، فمن أهمية العلاقة الحميمة بين الزوجين هي توثيق العلاقة الزوجية بشكل متكامل وتوحيد الزوجين قلباً وقالباً، مما يزيد من الإرتباط العاطفي لكلاً منهما بالآخر، أما عن فوائد الرهز للعلاقة الحميمة:

  • يساعد الرهز (هزة الجماع) في إنتاج بعض الهرمونات الهامة لصحة الجسم والجانب الشعوري للزوجين.
  • ينتج عن الرهز نوعين من الهرمونات وهما الأوكسيتوسين والبرولاكتين، وهما المسئولان عن الجانب الشعوري واللذان يعملان على تنظيم معدل الرغبة الجنسية لدى الطرفين.
  • يعمل هرمون البرولاكتين كنوع من المنظمات الطبيعية التي تمنح الرجل الفترة للإسترخاء ما بين هزة الجماع والأخرى، وتحفز الإنسان ليشعر بالسكينة أخيراً بعد إنتهاء العلاقة.
  • أما عن هرمون الأوكسيتوسين فهو يعمل على تحسين الإنفعالات العاطفية، ويقي من الإصابة بالإكتئاب والقلق.
  • كما يرتبط هرمون الأوكسيتوسين دائماً بهرمون الأستروجين عند النساء، وهو المسئول عن إنفعالات الحب، مما يعزز من قيمة العلاقة بالشريك، ويزيد من العاطفة تجاه الطرف الآخر.
  • ويمكن لتأثير الهرمونات الظهور على الأنثى بمعدل أسرع منه في حالة الذكور.
  • أثناء الجماع يتم إفراز مركبات تسمى بالأندروفينات، وهي التي تساعد في تخفيف الآلام المصاحبة لعملية الإيلاج، وعليه تُحسن من حالة الجهاز العصبي، مما يساعد على الإسترخاء.
فوائد الرهز للحالة النفسية
فوائد الرهز للحالة النفسية

فوائد الرهز للنساء

  • تساعد عملية الرهز النساء في التخلص من الوزن الزائد نتيجة لسرعة حرق السعرات الحرارية، حيث أثبتت الأبحاث أن المرأة تحرق ما يقارب 70  سعر حراري خلال 30 دقيقة فقط أثناء الجماع.
  • تخفف من آلام الحيض والتشنجات الخاصة بالمهبل، وذلك عند الإنتظام في ممارسة الجماع بشكل يومي، فيفرز المخ مواد مخدرة طبيعية تساعد على إرتخاء العضلات وتسكين الآلام بجميع أجزاء الجسم.
  • تُحسن من الحالة النفسية للنساء، وعليها تولد الشعور بالإسترخاء وتزيل القلق والتوتر المسببان للأرق، مما ينجم عنه الإستمتاع بنوم عميق وهادئ.
  • تُحسن من حالة المثانة وخاصةً بعد مرحلة الولادة، والتي تعاني بعض النساء خلالها من سلس البول.
  • تقوي الجهاز المناعي وتُحصن الجسم ليصبح أكثر مقاومة للأمراض، كما تعمل على إنخفاض ضغط الدم وتقلل إحتمالية الإصابة بالأزمات القلبية ومشكلات الأوعية الدموية.
  • تُحسن من فرص الإنجاب في سن مبكرة.
  • تعزز من القدرات الذهنية والعقلية لدى النساء، نتيجة إفراز المخ لهرمون الأوكسيتوسين أثناء الرهز.
  • تحسن من حالة البشرة وتؤخر ظهور علامات الشيخوخة المبكرة وتجاعيد الوجه.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق