اسباب سيلان اللعاب أثناء النوم وعلاجها

يعاني البعض من مشكلة قد تكون يومية أو مستمرة خلال ساعات النوم وهي سيلان اللعاب لكن هناك القليل منهم يبحث عن سبب هذه المشكلة وكيفية علاجها إلا أن اسباب سيلان اللعاب أثناء النوم وعلاجها هي أمر سهل جدا ويمكن التخلص منها بخطوات بسيطة وبدون أي معاناة، فيؤكد الأطباء والمتخصصين باسترخاء عضلات الوجه أثناء ساعات النوم لذا يبدأ اللعاب بالتجمع في أحد جوانب الفم ويبدأ بالسيلان لأن عضلات الوجه لا تحجز خروجه، وقد يكون سيلان اللعاب أثناء النوم هو دليل على وجود أي مشكلة بالجهاز العصبي في جسم الإنسان أو التهاب في الأنف، وقد تطرأ هذه المشكلة أيضا بسبب وجود أي مشاكل في القلب أو المخ.

ما هو سيلان اللعاب أثناء النوم؟

اسباب سيلان اللعاب أثناء النوم وعلاجها

هو خلل أو اضطراب يحدث للشخص بسبب خوضه في نوم وثبات عميق ويسبب إحراج أمام الغير وهذا الاضطراب منتشر بشدة مع الأطفال خاصة في فترة نمو الأسنان، وفيها يسيل اللعاب عند الطفل أثناء فترات الاستيقاظ والنوم أيضا ولكن يحدث هذا الأمر مع الأشخاص الأكبر سنا في أثناء ساعات النوم حيث يجد الشخص البالغ وسادته التي ينام عليه مبللة ورطبة بسبب سيلان اللعاب عليها أثناء ساعات النوم، وهو حالة تصيب الإنسان بسبب المعاناة من بعض الأمراض وهي حالة منتشرة يعاني منها الكثيرون.

 اسباب سيلان اللعاب أثناء النوم وعلاجها

أولا اسباب سيلان اللعاب أثناء النوم

ترجع أسباب سيلان اللعاب أثناء النوم إلى العديد من الحالات مثل:

النوم على جانب واحد بشكل مستمر

عندما ينام الإنسان على جانب واحد سواء كان الجانب الأيمن أو الأيسر يكون ذلك هو سبب لسيلان اللعاب أثناء النوم، حيث أن الإنسان عندما ينام على جانب واحد دون الآخر يضطر إلى فتح فمه أثناء النوم وبذلك يسيل اللعاب من فهمه على وسادته وهو أكثر الأسباب انتشارا لسيلان اللعاب أثناء النوم.

الالتهاب في الجيوب الأنفية

يتسبب وجود التهابات في الجيوب الأنفية إلى عدم الإمكانية على التنفس بشكل جيد أثناء ساعات النوم مما يتسبب في سيلان اللعاب أثناء النوم وقد تزيد الحالة سوءا عند الإصابة بنزلات الأنفلونزا التي تدفع الإنسان للتنفس عبر الفم لوجود انسداد في الأنف وهو السبب لسيلان اللعاب أثناء النوم.

الإصابة بارتجاع في المريء أو حموضة

في حالة الإصابة بالحموضة أو ارتجاع المريء قد يتم إفراز اللعاب بشكل مضاعف لأنه يحفز إنتاج الحمض من المعدة للمريء وهو ما يزيد من سيلان اللعاب.

الحساسية أو الإصابة بالتسمم

قد يزيد إفراز اللعاب أيضا بسبب وجود أي تحسس في الأنف، أو تجاه أي نوع من أنواع الطعام أو الإصابة بتسمم من أي مبيد حشري، تعتبر هذه الحالات من أكثر حالات الإصابة بسيلان اللعاب والتي تحتاج حتما للرعاية الطبية السريعة.

الالتهاب في اللوزتين

تعتبر اللوزتين والغدد الموجودة في أسفل حلق الإنسان من أكثر الأسباب المؤدية لوجود اضطراب في إفراز اللعاب وقد يحدث هذا الاضطراب في ساعات النوم.

التهابات اللثة ومشاكل الأسنان

عندما يعاني الإنسان من التهابات في اللثة أو أي مشكلة بالأسنان يزداد حجم إفراز اللعاب.

الولادة بعيوب خلقية بالفم

في حالة الولادة بعيوب خلقية بالفم أو اللسان سواء في الحجم أو بالنسبة للأسنان أو بالنسبة للغدد الليمفاوية يتسبب ذلك في زيادة إفراز اللعاب، وفي هذه الحالة الأمر يحتاج إلى رعاية طبية مناسبة.

تناول بعض أنواع الأدوية أو العقاقير

يوجد بعض الأعراض الجانبية الناتجة من تناول بعض الأدوية الطبية تتسبب في زيادة إفراز اللعاب مثل أدوية الاكتئاب العصبي مثل المورفين والبيلو كاربين.

أمراض الجهاز العصبي

تتسبب أمراض الجهاز العصبي وعدم القدرة على التحكم في اللعاب بسبب وجود أي خلل في الجهاز العصبي مثل الإصابة بالشلل في الوجه أو الزهايمر أو السكتات الدماغية أو التوحد.

ويمكن أيضا أن يكون سيلان اللعاب أثناء راجع إلى الحمل وآثاره الجانبية وتناول الأطعمة ذو النسب المرتفعة من الحمضيات.

ثانيا علاج سيلان اللعاب أثناء النوم

اسباب سيلان اللعاب أثناء النوم وعلاجها

سيلان اللعاب غالبا ما يكون بسبب أحد المشاكل الصحية أو الداخلية في الجسم كما تم الإشارة سابقا لذا علاجه يجب أن يتم عن طريق تحديد المشكلة التي أدت إليه للحصول على أفضل طريقة للعلاج أو التخلص منها بشكل نهائي، لذا يجب مراجعة أخصائي في أمراض الجهاز العصبي وطبيب للحساسية ولكن للتخلص من سيلان اللعاب أثناء النوم يمكن اتباع عدة خطوات وهي:

النوم على الظهر

تعتبر طريقة جيدة جدا للتخلص من سيلان اللعاب أثناء النوم حيث يساعد ذلك في امتصاص الفم للعاب الزائد ووجوده في الجزء الخلفي من الفم وبالتالي جفاف الفم على خلاف النوم على أحد الجانبين الذي يتسبب تلقائيا في سيلان اللعاب أثناء النوم.

سند الرأس أثناء النوم

عندما نقوم بسند الرأس بوسادة أو أكثر قبل النوم يتم سد الفم تلقائيا في حالة الوضعية القائمة للرأس لذا لا يحدث سيلان للعاب أثناء ساعات النوم.

استشارة الطبيب المختص عن الأدوية التي يتم تناولها

يجب معرفة الأعراض الجانبية للأدوية التي تم تناولها والتي يمكن أن تكون سببا لسيلان اللعاب أثناء والتوقف عن تناولها فورا في حالة وجود أعراض جانبية لها كزيادة إفراز اللعاب.

التنفس من الأنف

ويتم ذلك في حالة الإصابة بحالات البرد أو الانفلونزا لذا يجب تناول دواء مضاد للاحتقان حتى تتم عملية التنفس بشكل طبيعي ودون الحاجة للتنفس من الفم، ويمكن أيضا القيام بتمرينات التنفس التي تساعد على التنفس من الأنف والقدرة على التحكم في عملية الشهيق والزفير.

تناول بعض الأطعمة والمشروبات المهدئة للأعصاب

يمكن تناول بعض الأطعمة التي تقلل التوتر والقلق والمهدئة للأعصاب كالبابونج أو اللبن أو الشاي الأخضر قبل النوم.

نصائح لعلاج سيلان اللعاب أثناء النوم

اسباب سيلان اللعاب أثناء النوم وعلاجها

  • يؤكد الأطباء المختصين لوجود بعض التدريبات التي يمكن ممارستها للوجه والتي تقلل الترهلات والضعف الذي يصيب عضلات الوجه أثناء النوم وتزيد من قدرة الإنسان على التحكم بعضلات الوجه أثناء النوم.
  • عمل مساج للوجه بزيت اللافندر الذي يقلل من سيلان اللعاب في ساعات النوم.
  • بعد عملية خلع الأسنان يجب غسيل الأسنان بالفرشاة والمعجون بطريقة منتظمة وبعد تناول الطعام مع عمل مساج للفم قبل تناول أي وجبة.
  • عدم تناول الطعام بطريقة سرعة ومضغه جيدا وبشكل بطيء لعدم إفراز كميات كبيرة من اللعاب في الفم.
  • عدم تناول الطعام الغني بالتوابل والبهارات التي تزيد من كمية اللعاب في الفم بالأخص قبل النوم مباشرة.
  • الحصول على رعاية طبية مناسبة في حالة وجود أي مشاكل في التنفس أثناء النوم وبالأخص مع التدخين وبعض أمراض القلب والسكتات الدماغية وضغط الدم.
  • وختاما هذه الحالة يمكن التخلص منها ولكن الأمر يحتاج لمزيد من الصبر للوصول إلى أفضل نتيجة وللتعرف على أسباب المشكلة وحلها.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق