أسباب غيبوبة السكر وطرق الوقاية منها

غيبوبة السكر Sugar Coma من الحالات المرضية الخطيرة التي من الممكن أن يتعرض لها مريض السكري، فهي من أخطر مضاعفات داء السكري التي تهدد حياة المصاب، حيث يفقد فيها المريض الوعي ويتعرض لإغماء مفاجئ ولا يصبح قادر على الاستجابة لأي صوت أو رؤية لمن حوله، وفي الأغلب قد تحدث غيبوبة السكري عندما يتعرض المريض لحالة ارتفاع شديد في نسبة السكر بالدم، أو انخفاض في شديد في مستوى السكر.

أسباب التعرض للإصابة بغيبوبة السكر

غيبوبة السكر

هناك بعض الأسباب والعوامل التي تهدد حياة مريض السكري وتجعله أكثر عرضة للإصابة بغيبوبة السكر، والتي من أهمها:

  1. انخفاض شديد في مستويات السكر بالدم.
  2. ارتفاع في نسبة الأستون بالجسم مما يعني أن الجسم لا يستطيع حرق السكر.
  3. ارتفاع نسبة البولينا في الدم نتيجة تأثير مرض السكري على الكلى.
  4. ارتفاع في حمض اللاكتيك وزيادة ارتفاع نسبة السكر في الدم.
  5. ارتفاع السكر بسبب مما يوثر على المخ ويصاب المريض بنزيف حاد في المخ أو جلطة وبالتالي الدخول في غيبوبة.
  6. عدم الإنتظام في جرعات الأنسولين وعدم اتخاذ أدوية السكر في مواعيدها.

علامات تنذرك بالدخول في غيبوبة السكر

عندما يحدث ارتفاع او انخفاض شديد جداً في الدم فقد يتعرض المريض للإصابة بخطر غيبوبة السكر ويعاني وقتها من هذه الأعراض، والتي من أهمها:

  • الشعور بضيق واختناق حاد في التنفس.
  • الإصابة بالغثيان والقيء.
  • غزارة شديدة في التعرق.
  • الشعور بجفاف الفم والعطش الزائد.
  • الشعور بعدم الإتزان.
  • الدوخة والدوار.
  • زيادة كبيرة في ارتفاع نبضات القلب.
  • الشعور بالرعشة والقشعريرة الشديدة في الجسم.
  • صعوبة التحدث في الكلام.
  • تشويش الرؤية وعدم وضوحها.
  • زيادة التبول وكثرة الذهاب إلى الحمام.
  • الشعور بالتعب والإرهاق العام في الجسم.

طرق الوقاية من غيبوبة السكر

لكل مريض يعاني من داء السكري عليه أن يتخذ حذره جيداً تجنباً من التعرض للإصابة بغيبوبة السكري التي تعد من أكبر المخاطر الصحية التي يتسبب فيها مرض السكر بنوعيه الأول والثاني، إليكم أهم طرق الوقاية من الوقوع في هذر غيبوبة السكر ولابد من الالتزام بها؛

تناول طعام غذائي صحي ومتوازن

لكي يقي مريض السكري من التعرض لغيبوبة السكر يجب الابتعاد عن كافة العوامل التي تزيد من خطورة الإصابة بها، والتي من أهمها الإصابة بارتفاع حاد في نسبة السكر بالدم والتي قد تحدث نتيجة عدم الالتزام بنظام غذائي صحي وسليم ومتوازن، لذلك لابد من:

  • الابتعاد عن تناول الأطعمة السكرية والحلويات.
  • تجتب الأطعمة الدسمة الغنية بالدهون الغير صحية.
  • عدم تناول الأطعمة التي تحتوي على قدر عال من السعرات الحرارية.
  • التوقف تماما عن تناول المشروبات الغازية والعصائر المعلبة التي تحتوي على العديد من السكر.
  • عدم الإفراط في تناول الأطعمة التي ترفع نسبة السكر في الدم مثل الأرز الأبيض والخبز الابيض واللحوم الحمراء والوجبات السريعة.

مراقبة مستوى السكر في الدم

كما ولابد من توفر جهاز قياس نسبة السكر بالدم لدى مريض السكري، وذلك من أجل مراقبة مستويات السكري بشكل منتظم.

التزام الراحة النفسية

كما ويجب على مريض السكري أن يقي نفسه من التعرض للمواقف النفسية الشديدة التي تسبب له توتر وقلق نفسي وتجنب الدخول بداومة الضغوطات العصبية الشديدة، فجميعها عوامل تزيد من ارتفاع نسبة السكر بالدم بشكل كبير.

تجنب بذل المجهود الكبير

مريض السكري لابد وأن يبتعد عن بذل المجهود الجسدي الكبير وخاصة الإفراط في ممارسة التمارين الرياضية العنيفة وبذل العديد من المجهودات المرهقة والتي تتسبب في انخفاض نسبة السكري بالدم.

الإلتزام بجرعات الأدوية

عدم الانتظام في تناول جرعات الأنسولين والأدوية الخاصة بداء السكري تتسبب في ارتفاع أو انخفاض مستويات السكر بالدم، وقد تأثر الأعضاء الداخلية الأخرى بالجسم مثل الكلى والقلب، لذلك لابد من الإلتزام بتناول جرعات الأدوية الذي يحددها الطبيب حتى لا يتعرض المريض لنوبات متكررة من ارتفاع او انخفاض السكر بالدم.