كيف يمكن التغيير للأفضل ؟

التغيير للأفضل هو المسعى الذي يطمح إليه الكثير من الناس في حياتهم، ولكن هذا التغيير لا يمكن أن يحدث بدون أن يغير الناس من عقولهم وتفكيرهم، وذلك كما قال جورج برنارد شوا: «التقدم مستحيل بدون تغيير، وأولئك الذين لا يستطيعون تغيير عقولهم لا يستطيعون تغيير أي شيء».

الكثير منا لديه رغبة في التغيير للأفضل وتغيير ما هو عليه الآن، ولكن التغيير يكون أمرًا صعبًا على الكثير، ومن الصعوبة تقبله بسهولة، أو التأقلم مع أي وضع جديد غير الذي اعتدناه، وقد يكون تغيير الحياة أمرًا صعبًا جدًّا، ولكنه ليس مستحيل، فتحقيق الأحلام أمر يستحق المعاناة من أجله.

أما عن أسباب عدم تقبل التعيير أن الكثير من الناس لا يقبلون الخروج من منطقة الراحة التي اختاروها لأنفسهم، خوفًا من أن يتورطوا في بعض الأمور التي لا يعرفونها أو لا يتقنونها، فيدخل إليهم الخوف شيئًا فشيئًا، وبدلًا من التفكير في النجاح الذي سوف يعود عليهم نتيجة التغيير، يفكرون في جميع العقبات المحتمل حدوثها والتي قد تواجههم وتعوقهم من النجاح في الحياة والوصول إلى تحقيق أحلامهم وأهدافهم.

  • كيف تغير حياتك؟

عند وجود الإرادة لتغيير حياتك؛ لا بد من معرفة ما الذي تريد تغييره أولًا، وبعد ذلك تحدد الأهداف التي تريد تحقيقها، والسبب في عدم تحقيقها من قبل، وما المانع من تحقيقها؟ ثم تحدد الخطوات التي سوف تسير عليها من أجل تحقيق أهدافك، وتضع خطة سنوية، وخطة نصف سنوية، وخطة شهرية، وخطة يومية تسير عليها من أجل تغيير ما تريده وتحقيق أهدافك التي حددتها من قبل، ولكن قبل ذلك كله يجب أن يكون قرار التغيير نابعًا من داخلك، وتتقبله حتى تسير حياتك إلى التغيير بسهولة، وتتحمل ما قد تواجهه من صعوبات.

  • سيطر على حياتك

إن الخوف من التغيير يعد سمة من سمات بعض البشر، وتختلف درجة التغيير من شخص لآخر، بعض الناس يكون درجة خوفه من التغيير كبيرًا جدًّا، وغير قابل للسيطرة؛ ويجعله ذلك يستمر في وظيفة لا يحبها لعدة سنوات، منوهمًا بأنه يحقق بذلك النجاح، وأنه لا يستطيع أن يحقق النجاح في أي عمل آخر، حتى لو كان هذا العمل الآخر هو السبب الذي عن طريقه سيصل إلى السعادة والوصول إلى أعلى درجات القمة، ولكن الخوف يعقه ويسيطر عليه، ويمنعه من تحقيق أهدافه ومن التغيير.

التغيير للأفضل

والبعض الآخر لا يخاف ويستطيع أن يسيطر على مخاوفه ويأخذ الخطوة الأولى في تغيير حياته، مع العلم أن هذا الشخص لم ينف وجود الخوف داخله، ولكنه موجود بدرجة قليلة تكاد لا ترى؛ حيث من المعلوم أن إرادة التغيير أمرًا صعبًا للغاية، مثلما تحرك الجبال من مكانها، ولكنك تستطيع.

فالتغيير عبارة عن سلسلة من الأفكار والمشاعر التي تنتقل من السلبية إلى الإيجابية، وهو قرار ينبع من داخل الشخص؛ لذا لا بد أن تكون أنت أول من يتخذه.

  • ابحث عن شغفك

الشغف هو المحرك الأساسي لكل فرد، فلا بد لك من البحث عن شغفك الذي يوقد حماسك، ويجعلك تشعر بوجودك في هذه الحياة، من الممكن أن يكون شغفك في هواية من الهوايات وتبدع فيها مثل الرسم، والموسيقى، ومن الممكن أن يكون حلمًا تريد تحقيقه، مثل وظيفة ما تريد الوصول إليها، أو سفرًا تريد أن تحققه في مسيرتك.

فالتغيير لا يمكن أن يكون إلّا من الداخل، ولا بُد أن ينبع من قناعةٍ داخل النفس، ومهما قام الآخرون بمساعدتنا، فلن يحدث التغيير إلا إذا رغبه الإنسان وبدأه.