أخبار السعودية

CNBC: المملكة ترفض ضغوطات أمريكية لرفع إنتاج النفط وترفع شعار “السعودية أولًا”

رغم استمرار الضغوطات الأمريكية على السعودية كأكبر دولة منتجة ومصدرة للنفط في العالم على ضرورة استمرار زيادة إنتاج النفط بكامل طاقتها، إلا أن المملكة تجاهلت تلك الضغوط واختارت شعار “السعودية أولاً”، وفقاً لقناة (CNBC) الأمريكية.

وتفصيلًا: أوضحت هيليما كروفت، رئيسة الإستراتيجية العالمية للسلع في “آر بي سي كابيتال ماركتس”، أن المملكة اليوم لديها سياسة “السعودية أولاً”، واختارت تخفيض الإنتاج خلال الشهرين المقبلين وأقنعت العشرات من منتجي النفط بخفض الإنتاج.
ووافقت منظمة أوبك وروسيا والعديد من منتجي النفط الآخرين على سحب 1.2 مليون برميل يوميًّا من السوق بداية من يناير 2019م، فيما ضخت السعودية في نوفمبر 11.1 مليون برميل في اليوم، ويتوقع أن ينخفض الإنتاج إلى حوالي 10.7 مليون برميل في اليوم في يناير المقبل. ويخطط السعوديون لتخفيض الإنتاج إلى 10.2 مليون برميل في اليوم؛ أي إزالة 900 ألف برميل يوميّاً من السوق خلال الشهرين المقبلين.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد دعا منظمة أوبك بقيادة السعودية لإبقاء إنتاج النفط ثابتاً، إلا أن منتجي النفط أكدوا أنهم سيخفضون إنتاجهم. وزار وزير الطاقة الأمريكي ريك بيري خلال هذا الأسبوع، المملكة العربية السعودية، وعقد اجتماعات ثنائية مع وزير الطاقة السعودي خالد الفالح، والرئيس التنفيذي لشركة ارامكو السعودية، وعدد من المسؤولين في قطاع الطاقة والشركات العاملة في المنطقة الشرقية. وخلال المحادثات أكد الوزير الأمريكي أن الولايات المتحدة لا تزال تنظر إلى المملكة كحليف مهم، ولا سيما في مجال الطاقة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق