هل تعرف زوجات النبي صلى الله عليه و سلم ( أمهات المؤمنين )

زوجات النبي صلى الله عليه و سلم هن نجوم ساطعة في حياة هذه الأمة ، فهن اللاتي اختصهن الله سبحانه و تعالى بمرافقة نبيه صلى الله عليه و سلم ، و هن اللاتي أرخى النبي عليهن ستره و أغلق عليهن بابه ، فنقلن من العلم عنه صلى الله عليه و سلم ما لم ينقل غيرهن ، خاصة في أمور الزواج و معاملته صلى الله عليه و سلم معهن كزوج ، و هن أمهات المؤمنين ، فرسول الله يعتبر بمثابة الأب لأمته ، و زوجاته هن أمهات للمؤمنين  .

زوجات النبي صلى الله عليه و سلم
زوجات النبي صلى الله عليه و سلم

زوجات النبي صلى الله عليه و سلم ( أمهات المؤمنين )

1 – خديجة بنت خويلد رضي الله عنها

هي ام المؤمنين خديجة بنت خويلد بن أسد بن عبد العزى ، و كانت تلقب في الجاهلية بالطاهرة ، و قد تزوج بها النبي صلى الله عليه و سلم و له من العمر خمس و عشرين عاماً ، و كانت رضي الله عنها في الأرعين من عمرها .

و لم يتزوج صلى الله عليه و سلم غيرها طوال حياتها ، و كل أولاد النبي منها وقال أبو عمر وأجمع أهل العلم: ” أن خديجة – رضي الله عنها- ولدت لرسول الله صلى الله عليه وسلم أربع بنات هن: زينب وفاطمة ورقية وأم كلثوم – رضي الله عنهن-، وأجمعوا أنها ولدت له القاسم، وبه كان يكنى صلى الله عليه وسلم .

ووقفت السيدة خديجة رضي الله عنها بجانب رسول الله صلى الله عليه و سلم ، و آمنت به ، و واسته بنفسها و مالها ، و بشرها الله في الدنيا بالجنة ، فعن أبي هريرة – رضي الله عنه – قال: أتى جبريلُ النبيَّ صلى الله عليه وسلم  فقال: (يا رسول الله، هذه خديجة قد أتت معها إناء فيه إدام أو طعام أو شراب، فإذا هي أتتك فاقرأ عليها السَّلام من ربها ومني، وبشرها ببيت في الجنة من قصب لا صخب فيه ولا نصب)  .

2 – سودة بنت زمعة رضي الله عنها

هي أم المؤمنين سودة بنت زمعة بن قيس رضي الله عنها ، و هي أول امرأة تزوج بها النبي صلى الله عليه و سلم بعد و فاة السيدة خديجة ، و تزوجها و هي كبيرة السن قد تخطت الخمسين ، و لما كبرت رضي الله عنها وهبت ليلتها للسيدة عائشة ، و قالت للنبي أنها لا تريد ما تريده النساء ، و انها ترغب في أن تحشر يوم القيامة في زمرة زوجات النبي صلى الله عليه و سلم  .

3 – عائشة بنت أبي بكر رضي الله عنها

زوجات النبي صلى الله عليه و سلم .
زوجات النبي صلى الله عليه و سلم .

هي أم المؤمنين عائشة بنت أب بكر بن أبي قحافة ، عقد عليها النبي في مكة قبل الهجرة بثلاث سنين ، و دخل بها في المدينة بعد الهجرة ،  كانت أحب نسائه اليه صلى الله عليه و سلم ، و هي المرأة البكر الوحيدة التي تزوج بها النبي صلى الله عليه و سلم ، و روت عنه الكثير من الاحاديث خاصة أحاديث الغسل و الجنابة و احوال النبي كزوج مع زوجاته .

4 – حفصة بنت عمر بن الخطاب رضي الله عنها

السيدة حفصة رضي الله عنها تزوجها النبي صلى الله عليه و سلم بعد وفاة زوجها خنيس بن حذافة بن قيس في المدينة ، و كانت رضي الله عنها صوامة قوامة ، وحدث أن النبي صلى الله عليه وسلم  طلقها، فأتاه جبريل فقال: (إن الله يأمرك أن تراجع حفصة فإنها صوّامة قوّامة، وإنها زوجتك في الجنة) .

5 –  زينب بنت خزيمة رضي الله عنها

هي أم المؤمنين زينب بنت خزيمة بن الحارث ، تزوجها النبي صلى الله عليه و سلم في العام الثالث من الهجرة ، و كانت تلقب بأم المساكين لكثرة احسانها الى الفقراء ، و توفيت رضي الله عنها بعد زواجها برسول الله صلى الله عليه و سلم بشهرين و لم تبلغ الثلاثين من عمرها و دفنت في البقيع في حياة النبي صلى الله عليه و سلم .

6 – أمُّ سلمة بنت أبي أمية رضي الله عنها

هي ام المؤمنين هند بنت أبي أمية بن المغيرة بن عبد الله بن عمر بن مخزوم ، و كانت قبل زواجها بالنبي متزوجة بأبي سلمة عبد الله بن عبد الأسد الصحابي الجليل الذي هاجر للمدينة و تركها و ابنها و لحق برسول الله صلى الله عليه و سلم ، و لما توفي زوجها تزوجها النبي ليكفلها و أبنائها ، و ماتت رضي الله عنها في خلافة معاوية بن أبي سفيان .

7 – زينب بنت جَحْش  رضي الله عنها

هي زينب بنت جحش بن رئاب بن يعمر بن صبرة ، و هي ابنة عمة النبي صلى الله عليه و سلم ، و تزوجها النبي بعد طلاقها من زيد بن حارثة ، و كانت تحب الصدقة و الانفاق في سبيل الله ، و هي أول زوجات النبي لحوقاً به بعد و فاته صلى الله عليه و سلم ، وقال صلى الله عليه وسلم  لنسائه: (أسرعكنّ لحاقاً بي أطولكن يداً) فكنَّ يتطاولن أيتهن أطولُ يداً. قالت عائشة رضي الله عنها:” فكانت زينب أطولنا يداً، لأنها كانت تعمل بيديها وتتصدق”، تُوفيت سنة عشرين، وهي أوَّل من غطَّي نعشها بعد وفاة فاطمة – رضي الله عنها .

8 – جُويرية بنت الحارث رضي الله عنها

هي أم المؤمنين جُويرية بنت الحارث،من بني المصطلق ، سباها رسولُ الله صلى الله عليه وسلم  يوم المريسيع، فصارتْ لثابت بن قيس بن شماس الأنصاري، أو لابن عمِّ له، وكاتباها، فأتت رسول الله صلى الله عليه وسلم  تسأله في مكاتبتها، فقال: (أو خير من ذلك، أشتريك وأعتقك وأتزوَّجك؟) قالت: نعم، فتزوجها، فأطلق الناسُ ما بأيديهم من السَّبي وقالوا: قد صاهر إليهم النبيُّ عليه الصلاة والسلام، وكانت جُويرية أعظم امرأة بركة على قومها  .

9 – أم حبيبة بنت أبي سفيان رضي الله عنها

هي أم حبيبة، واسمها رملة بنت أبي سفيان صخر بن حرب بن أمية ، و هي ابنه أبي سفيان و أخت سيدنا معاوية بن أبي سفيان ، تزوجها النبي صلى الله عليه و سلم بعد تنصر زوجها عبيد الله بن جحش في أرض الحبشة ، فأرسل الرسول الى النجاشي يتزوجها ، و قد اكرمت فراش رسول الله صلى الله عليه و سلم أن يجلس عليه أبوها قبل اسلامه عندما حضر الى المدينة لمقابلة رسول الله صلى الله عليه و سلم .

زوجات النبي صلى الله عليه و سلم .
زوجات النبي صلى الله عليه و سلم .

10 – صَفيَّةُ بنت حيي رضي الله عنها

هي ام المؤمنين صفية بنت حيي بن أخطب بن سعية بن عامر ،و هي من سبط هارون عليه السلام ، تزوجها النبي صلى الله عليه و سلم بعد فتح خيبر ، عن ثابت عن أنس قال: بلغ صفية أن حفصة قالت: صفية بنت يهودي، فبكت، فدخل عليها النبي صلى الله عليه وسلم  وهي تبكي، فقال النبيُّ صلى الله عليه وسلم: (ما يبكيك؟ قالت: قالت لي حفصة: إني ابنة يهودي. فقال النبي صلى الله عليه وسلم: إنك لابنة نبيٍّ، وإن عمّك لنبي، وإنك لتحت نبي، فبم تفخرُ عليك؟) ثم قال: (اتَّق الله يا حفصة)  .

11 – ميمونة بنت الحارث رضي الله عنها

هي أم المؤمنين  برة بنت الحارث بن حزن بن بجير بن الهزم ، كانت متزوجة من  أبو رُهمْ بن عبد العُزَّى و الذي كان مشركاً ، و مات على الشرك ، و تركها أرملة في السادسة و العشرين من عمرها ، فتزوجها النبي صلى الله عليه و سلم ، و هي آخر زوجة بنى بها النبي صلى الله عليه و سلم ، و عرفت رضي الله عنها بالزهد و الصلاح و كثرة العبادة .

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق