دعاء السفر

صور دعاء السفر واضحة . دعاء السفر جاهز للقراءة , ادعية السفر مكتوبة , ادعية للسفر للمسافر.

دعاء السفر

سبحان الذي سخر لنا هذا وما كنا له مقرنين
وانا الي ربنا لمنقلبون
اللهم انا نسألك في سفرنا هذا البر والتقوي
ومن العمل ماترضي
اللهم هون علينا سفرنا هذا واطوعنا بعده
اللهم انت الصاحب في السفر والخليفه في الاهل
اللهم اني اعوذ بك من وعثاء السفر وكأبة المنظر
وسوء المنقلب في المال والاهل .

صور دعاء السفر
صور دعاء السفر

دعاء المسافر

– الله أكبر ، الله أكبر ، سبحان الذي سخرلنا هذا وما كنا له مقرنين وإنا إلى ربنا لمنقلبون .اللهم إنا نسألك في سفرنا هذا البر والتقوى ، ومن العمل ما ترضى ، اللهم هون علينا سفرنا هذا وطوي عنا بعده ،اللهم أنت الصاحب في السفر ، والخليفة في الأهل ،اللهم اني أعوذبك من وعثاء السفر ،وكابة المنظر وسوء المنقلب في المال والاهل ” وإذا رجع قالهن وزاد فيهن ” ايبون ،تائبون ، عابدون ،لربنا حامدون

و يقال ايضا

أستودعك الله دينك وأمانتك وأخر عملك , زودك الله التقوى ، وغفر ذنبك ويسر لك الخير حيث ما كنت

أدعية للمسافر

صورة السفر
صورة السفر

– ما أصاب أحد قط هم و لا حزن فقال: اللهم إني عبدك و ابن أمتك ناصيتي بيدك ماض في حكمك، عدل في قضاؤك، أسألك بكل اسم هو لك سميت به نفسك ، أو علمته أحد من خلقك ، أو أنزلته في كتابك ، أو استأثرت به في علم الغيب عندك ، أن تجعل القرآن الكريم ربيع قلبي و نور صدري ، و جلاء حزني ، و ذهاب همي

– اللهم إنى أشكو إليك ضعف قوتى و قلة حيلتى و هوانى على الناس يا أرحم الراحمين يا أرحم الراحمين يا أرحم الراحمين أنت ربى و رب المستضعفين إلى من تكلنى إلى بعيد يتجهمنى أم إلى عدو ملكته أمرى,إن لم يكن بك على غضب فلا أبالى و لكن عافيتك هى أوسع لى,أعوذ بنور وجهك الذى أشرقت به الظلمات وصلح عليها أمر الدنيا و الآخرة من أن تنزل بى غضبك أو يحل على سخطك(ولك العتبى حتى ترضى) ولا حول و لا قوة إلا بالله العلىالعظيم

السفر

عندما ينوي الإنسان السفر يجول بخاطره أشياء عديدة وأمنيات بسفر مريح دون متاعب ودون عناء ومخاطر تعترض طريقه، ويسافر الناس ويتركون أوطانهم ربما للعمل بالخارج أو للدراسة أو للسياحة أو السفر إلى البلاد المشرفة لأداء الحج أوالعمرة، لذلك فهم يلجأون لله سبحانه وتعالى للتخفيف من عناء السفر عنهم وتوفيقهم وتحقيق الهدف الذي سافروا من أجله، لذلك فهم يقرأون أدعية السفر التي وردتنا من أحاديث الرسول صلى الله عليه وسلم لكي يعطيهم الله الصبر ويسهل عليهم بلوغ مقاصدهم، فالأدعية بمختلف أنواعها هي هبة ونعمة من الله وجب شكره عليها، لأننا عندما ندعوه نكون قد حققنا الغاية من هذا الدعاء فيكتب لنا الله إن شاء الله التيسير ويسهل علينا متاعب السفر بهذا الدعاء وهو دعاء السفر.

دعاء الخروج للسفر

دعاء الخروج للسفر
دعاء الخروج للسفر

للسفر كما لغيره من الأمور أدعية حددها الشرع والإسلام نذكر لكم بعضاً منها:

روى ابن عمر رضي الله تعالى عنهما: أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان إذا استوى على بعيره خارجاً إلى السفر كبَّرَ (ثلاثاً) ثم قال: {سُبْحانَ الَّذِي سَخَّرَ لَنَا هَذَا وَمَا كُنَّا لَهُ مُقْرِنِينَ * وَإِنَّا إِلَى رَبِّنَا لَمُنقَلِبُونَ}.
اللهم هون علينا سفرنا هذا واطو عنا بعده، اللهم أنت الصاحب في السفر والخليفة في الأهل.
اللهم نسألك في سفرنا هذا البر والتقوى ومن العمل ما ترضى.
عن عبد الله بن سرجس رضي الله تعالى عنه قال كان رسول الله تعالى عليه وسلم إذا سافر يتعوذ من وعثاء السفر وكآبة المنقلب والحَوْر بعد الكون ودعوة المظلوم وسوء المنظر في الأهل والمال.
دعاء المسافر لمن يخلفه: أستودعكم الله الذي لا تضيع ودائعه
دعاء ركوب الدابة: جاء فيما يقال عند ركوب الدابة أن علياً رضي الله عنه أُتي بدابة ليركبها فلما وضع رجله في الركاب قال: بسم الله، فلما استوى على ظهرها قال: الحمد لله، ثم قال: (سُبْحانَ الَّذِي سَخَّرَ لَنَا هَذَا وَمَا كُنَّا لَهُ مُقْرِنِينَ.. وَإِنَّا إِلَى رَبِّنَا لَمُنقَلِبُونَ)، ثم قال: الحمد لله (ثلاثاً)، وقال: الله أكبر(ثلاثاً)، ثم قال: (سبحانك إني ظلمت نفسي فاغفر لي فإنه لا يغفر الذنوب إلا أنت)، ثم ضحك، وقال: رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم صنع كما صنعت، وإذا رجع قالهن وزوّد: آيبون تائبون عابدون لربنا حامدون.
دعاء توديع المسافر وتوصيته: كان ابن عمر رضي الله تعالى عنه يقول للرجل إذا أراد سفراً: أن ادنُ مني أودعك كما كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يودعنا فيقول: أستودع اللَّه دينَك وأمانتك وخواتيم عملك، وجاء أيضاً عن أبي هريرة رضي الله تعالى عنه أن رجلاً قال يا رسول الله إني أريد أن أسافر فأوصني، قال: عليك بتقوى الله والتكبير على كل شرف، فلما أن ولي الرجل قال: اللهم اطو له البعد وهون عليه السفر، وعن أنس رضي الله تعالى عنه قال: جاء رجل إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال: يا رسول الله صلى الله عليه وسلم إني أريد سفراً فزودني، قال: زوَّدك الله التقوى.

قال: زدني.
قال: وغفر ذنبك.
قال: زدني بأبي أنت وأمي:
قال: ويسر لك الخير حيث ما كنت.

دعاء السفر كما أخبارنا رسول الله

دعاء السفر
دعاء السفر

دعاء المسافر إذا نزل منزلاً: أعوذ بكلمات الله التامات من شر ما خلق.
دعاء وقت السحر أثناء السفر: كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا كان في سفر وأسحر يقول: سمع سامعٌ بحمد الله وحسن بلائه علينا، ربنا صاحبنا وأفضِل علينا عائذاً بالله من النار.
دعاء المسافر إذا أمسى وأقبل عليه الليل: يا أرضُ ربي وربك الله، أعوذ بالله من شرك وشر ما فيك وشر ما خلق فيك، ومن شر ما يدب عليك، وأعوذ بالله من أسدٍ وأسْوَد، ومن الحية والعقرب. ومن ساكني البلد، ومن والدٍ وما ولد..
دعاء الرجوع من السفر:لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد وهو على كل شيءٍ قدير، آيبون تائبون عابدون ساجدون لربنا حامدون، صدق الله وعده، ونصر عبده، وهزم الأحزاب وحده..

بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين ، أما بعد : نتحدث إليكم في موضوعنا هذا عن دعاء السفر . فمن ثمار الصحوة المباركة في الإلتزام بالسنة والأذكار النبوية والاهتمام بالأدعية ، بما له من أثر عظيم في حفظ النفس . وندرك معكم في أهمية وفائدة ذكر دعاء السفر ، بما فيه من دلالة على اتساع الوعي وانتشار الخير ، مثله مثل باقي الأدعية التي نذكرها في حياتنا اليومية ، فعليك بالإهتمام والحرص على قرائتها بما لها من تأثير قوي على النفوس .نطرح إليكم في موضوعنا هذا للأدعية الخاصة بدعاء السفر ونسأل الله عز وجل أن يحفظنا وإياكم من كل شر .

فقد روى مسلم في صحيحه عن ابْنَ عُمَرَ أَنّ رَسُولَ اللّهِ صلى الله عليه وسلم كَانَ إِذَا اسْتَوَىَ عَلَىَ بَعِيرِهِ خَارِجاً إِلَىَ سَفَرٍ ، كَبّرَ ثَلاَثاً ، ثُمّ قَالَ: سُبْحَانَ الّذِي سَخّرَ لَنَا هَذَا وَمَا كُنّا لَهُ مُقْرِنِينَ* وَإِنّا إِلَىَ رَبّنَا لَمُنْقَلِبُونَ . اللّهُمّ إِنّا نَسْأَلُكَ فِي سَفَرِنَا هَذَا الْبِرّ وَالتّقْوَىَ . وَمِنَ الْعَمَلِ مَا تَرْضَىَ . اللّهُمّ هَوّنْ عَلَيْنَا سَفَرَنَا هَذَا . وَاطْوِ عَنّا بُعْدَهُ . اللّهُمّ أَنْتَ الصّاحِبُ فِي السّفَرِ . وَالْخَلِيفَةُ فِي الأَهْلِ . اللّهُمّ إِنّي أَعُوذُ بِكَ مِنْ وَعْثَاءِ السّفَرِ ، وَكَآبَةِ الْمَنْظَرِ ، وَسُوءِ الْمُنْقَلَبِ ، فِي الْمَالِ وَالأَهْلِ” مسلم (1342) . وَإِذَا رَجَعَ قَالَهُنّ . وَزَادَ فِيهِنّ: “آيِبُونَ ، تَائِبُونَ ، عَابِدُونَ ، لِرَبّنَا حَامِدُونَ” .

أما عن دعاء السفر ، فإنقسم الى اكثر من قسم وذلك بحسب تفاصيل السفر فمثلا يقول المسافر لمن يودعه شخصا ( أستودعك الله الذي لاتضيع ودائعه ) . أما الشخص الذي يودعك ويدعو للمسافر فيقول له “أستودع الله دينك وأمانتك وخواتيم أعمالك ، زودك الله التقوى وغفر ذنبك ويسر لك الخير حيث ما كنت ” ثم تركب الدابة سواء السيارة أو الطائر أو غيره وتقول دعاء السفر “بسم الله الحمدلله سبحان الذي سخر لنا هذا وما كنا له مقرنين وإنا الى ربنا لمنقلبون ، الحمد لله الحمد لله الحمد لله الله أكبر الله أكبر الله أكبر ، سبحانك اللهم إني ظلمت نفسي فإغفر لي ، فإنه لا يغفر الذنوب الا أنت”

وعند البدأ في السفر تقول “الله اكبر الله اكبر الله اكبر ، سبحان الذي سخر لنا هذا وما كنا له مقرنين وإنا الى ربنا لمنقلبون ، اللهم إنا نسألك في سفرنا هذا البر والتقوى ومن العمل ما ترضى ، اللهم هون علينا سفرنا هذا وإطوي عنا بعدة ، اللهم أنت الصاحب في السفر والخليفة في الاهل ، اللهم إني أعوذ بك من وعثاء السفر وكآبة المنظر وسوء المنقلب في المال والاهل والولد “

دعاء الرجوع من السفر – الله أكبر الله أكبر الله أكبر لا إله الا الله وحدة لا شريك له ، له الملك وله الحمد وهو على كل شئ قدير ، آيبون تائبون عابدون لربنا حامدون صدق الله وعدة ونصر عبده وهزم الاحزاب وحده .

ونلاحظ أن تلك الأدعية مليئة بالمعاني العظيمة التي تحرك القلب ، وتفيض بها النفس قبل أن ينطق بها اللسان . ويعد هذه الأدعية كتجديد العهد مع الله عز وجل على الإستمرار والمداومة على البر والتقوى ، وما يجعل الإمسلم مرتبط بربه ومتعلق بدينه “وَاعْبُدْ رَبَّكَ حَتَّى يَأْتِيَكَ الْيَقِينُ” (سورة الحجر : الآية 99) . كما نجد في الدعاء في الإستيعاذ من وعثاء السفر ، وحماية أعيننا من أي منظر كئيب ، وبذلك فإننا نطلب من الله عز وجل السلامة في الأبدان والأنفس والأموال والثمرات .

ومن التحصينات الازمة في السفر للبر والتقوى :
عدم شد الرحال لزيارة القبور حتى وإن كان صاحب القبر هو سيدنا محمد بن عبد الله – صلى الله عليه وسلم – . وفي البخاري ومسلم عن النبي – صلى الله عليه وسلم – قال:”لا تشد الرحال إلا إلى ثلاث مساجد المسجد الحرام ومسجدي هذا والمسجد الأقصى” البخاري (1189) .

عدم السفر لقصد المشعوذين والسحرة والكهان والمنجمين والعرافين بحجة الفضول أو للاستمتاع بعجائب السحرة والمشعوذين ، أو بحجة العلاج حيناً أخرى ، وفي الحديث عنه – صلى الله عليه وسلم – قال:”من أتى عرافاً فسأله عن شيء لم تقبل له صلاة أربعين ليلة” مسلم (2230) .

أن تسافر المرأة مع محرم يحميها ، أو وليٌ يحوطها ، فقد ثبت عن رسول اللع – صلى الله عليه وسلم – أنه قال: “لا يخلون رجلٌ بامرأة إلا ومعها ذو محرم ولا تسافر المرأة إلا مع ذي محرم” البخاري (3006) . . وقال تعالى “وَلَوْ يُؤَاخِذُ اللَّهُ النَّاسَ بِمَا كَسَبُوا مَا تَرَكَ عَلَى ظَهْرِهَا مِنْ دَابَّةٍ” (سورة فاطر : الآية45 ) .

عدم الذهاب إلى ديار الظالمين ، فعن ابن عمر – رضي الله عنه – أن النبي – صلى الله عليه وسلم – قال: “لا تدخلوا على هؤلاء القوم المعذبين إلا أن تكونوا باكين فإن لم تكونوا باكين فلا تدخلوا عليهم ، لا يصيبكم ما أصابهم” البخاري (433) . وفي رواية أنه – صلى الله عليه وسلم – : “لمّا مر بالحجر – وهي ديار ثمود مدائن صالح – قنَّع رأسه وأسرع السير حتى أجاز الوادي” البخاري (3380) .

عدم التبذير بالأموال والترفيه على النفس والأولاد ، فخر الأمور الوسط والإعتدال دون الإنفاق الكثير من المال فيما لا ينفع . وفي الحديث عنه عليه السلام قال: “لا تزول قدم عبد يوم القيامة حتى يسأل عن أربع . . . . . وعن ماله من أين اكتسبه وفيما أنفقه” الترمذي (2417) .

عدم حضور الحفلات الغنائية التي انتشرت في بلاد المسلمين دون الخوف من الله عز وجل ، عن ابن مالك الأشعري – رضي الله عنه – قال: “ليكونن من أمتي قوم يستحلون الحرير والخمر والمعازف ، ولينزلن أقوام إلى جنب علم يروح عليهم بسارحة لهم يأتيهم لحاجة ، فيقولون: ارجع إلينا غداً فيبيتهم الله ويضع العلم ويمسخ آخرين قردة وخنازير إلى يوم القيامة” مسلم (5590) .

عدم السفر إلى بلاد الكفار دون مسوغ شرعي وفي الحديث عنه – صلى الله عليه وسلم – : “أنا برئ من مسلم يقيم بين أظهر المشركين” الترمذي (1604) .

عدم السفر إلى البلاد الفحش والعمل بما نهى الله عنه من الخمر والميسر فالآخرة خير وأبقى “وفي الجنة من البساتين ، والأشجار ، والعيون ،والأنهار, والفواكه ، والثمار مالا عين رأت ولا أذن سمعت ولا خطر على قلب بشر ، و(من شرب الخمر في الدنيا لم يشربها في الأخر) مسلم (2003) .

زر الذهاب إلى الأعلى