الذرية الصالحة

الذرية الصالحة Good Offspring هي هبة من الله تعالى يهبها لمن يشاء من عباده الصالحين، وصلاح الذرية دليل على صلاح الآباء الذين قد بذلوا الكثير من الجهد في إنشاء أبنائهم نشأة سليمة ليكونوا لهم ذرية صالحة تشهد لهم بنشأتهم الصالحة لهم أمام الله وأمام المجتمع، ولهذا قد ذكرت الذرية الصالحة في القرآن والأحاديث مراتٍ عديدة، كما كتب الكثير من الشعراء والأدباء عن الذرية، فالتكاثر وإنتاج الذرية هو من سنن الحياة التي تكتمل معها سعادتنا رجال ونساء.

الذرية الصالحة

الذرية الصالحة في الإسلام

الذرية الصالحة في الاسلام
الذرية الصالحة في الاسلام

الذرية الصالحة في الإسلام لها مكانة عظيمة، فقد أوصانا الرسول صلى الله عليه وسلم برعاية الذرية وعدم التقصير في حق الأبناء، فهم من سيخلِّدون ذكرانا إمَّا بالسيرة الحسنة أو بالسيئة، ويظهر ذلك في الحديث الشريف عن عبد الله بن عمر ” كُلُّكُمْ رَاعٍ ومَسْئُولٌ عن رَعِيَّتِهِ، فَالإِمَامُ رَاعٍ وهو مَسْئُولٌ عن رَعِيَّتِهِ، والرَّجُلُ في أهْلِهِ رَاعٍ وهو مَسْئُولٌ عن رَعِيَّتِهِ، والمَرْأَةُ في بَيْتِ زَوْجِهَا رَاعِيَةٌ وهي مَسْئُولَةٌ عن رَعِيَّتِهَا، والخَادِمُ في مَالِ سَيِّدِهِ رَاعٍ وهو مَسْئُولٌ عن رَعِيَّتِهِ، قالَ: فَسَمِعْتُ هَؤُلَاءِ مِن رَسولِ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ، وأَحْسِبُ النبيَّ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ قالَ: والرَّجُلُ في مَالِ أبِيهِ رَاعٍ وهو مَسْئُولٌ عن رَعِيَّتِهِ، فَكُلُّكُمْ رَاعٍ وكُلُّكُمْ مَسْئُولٌ عن رَعِيَّتِهِ”.

فالأبناء نعمة في حياتنا يتمناها كل إنسان، وقد ذكرها الله عزل وجل في القرآن الكريم من ضمن زينة الحياة، وذلك يدل على رفعة مكانتها في الإسلام، فقال تعالى في الآية 46 من سورة الكهف:

“الْمَالُ وَالْبَنُونَ زِينَةُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا ۖ وَالْبَاقِيَاتُ الصَّالِحَاتُ خَيْرٌ عِندَ رَبِّكَ ثَوَابًا وَخَيْرٌ أَمَلً”.

الذرية الصالحة في القرآن

نظراً لمكانة الذرية الصالحة في الإسلام نجد هناك الكثير من الآيات القرآنية التي تحدث فيها الله عز وجل عن الذرية والأبناء مثل قوله تعالى:

  • في الآيتان 33 و 34 من سورة آل عمران، “إِنَّ اللَّهَ اصْطَفَى آدَمَ وَنُوحًا وَآلَ إِبْرَاهِيمَ وَآلَ عِمْرَانَ عَلَى الْعَالَمِينَ، ذُرِّيَّةً بَعْضُهَا مِنْ بَعْضٍ وَاللَّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ”.
  • في الآية 37 من سورة إبراهيم، “رَّبَّنَا إِنِّي أَسْكَنتُ مِن ذُرِّيَّتِي بِوَادٍ غَيْرِ ذِي زَرْعٍ عِندَ بَيْتِكَ الْمُحَرَّمِ رَبَّنَا لِيُقِيمُوا الصَّلَاةَ فَاجْعَلْ أَفْئِدَةً مِّنَ النَّاسِ تَهْوِي إِلَيْهِمْ وَارْزُقْهُم مِّنَ الثَّمَرَاتِ لَعَلَّهُمْ يَشْكُرُونَ”.
  • في الآية 23 من سورة الرعد، “جَنَّاتُ عَدْنٍ يَدْخُلُونَهَا وَمَنْ صَلَحَ مِنْ آبَائِهِمْ وَأَزْوَاجِهِمْ وَذُرِّيَّاتِهِمْ”.
  • في الآية 87 من سورة الأنعام، “وَمِنْ آبَائِهِمْ وَذُرِّيَّاتِهِمْ وَإِخْوَانِهِمْ ۖ وَاجْتَبَيْنَاهُمْ وَهَدَيْنَاهُمْ إِلَىٰ صِرَاطٍ مُّسْتَقِيمٍ”.
الذرية الصالحة في القران
الذرية الصالحة في القران

الذرية الصالحة دعاء

  • “اللهم بشرني بالذرية الصالحة كما بشرت زكريا بيحيى، يا من رزقت مريم بلا حول منها ولا قوة ارزقني الذرية الصالحة”.
  • “اللهم ارزقني الذرية الصالحة المعافاة الطيبة المباركة التي تسعدني و تعينني في ديني و دنياي من بنين و بنات”.
  • “يا من أمره بين الكاف والنون وإذا أراد شيئًا قال له كن فيكون، ارزقني الذرية الصالحة التي تقر بها العيون”.
  • “يا من أمره بين الكاف والنون وإذا أراد شيئاً قال له كن فيكون أرزقني بذرية صالحة طيبة تقر بها العيون”.
  • “يارب ارزقني الذرية الصالحة في القريب العاجل، اللهم فرّحني بخبر حملي يارب ياكريم”.
  • “اللهم نسألك بعزك الذي لا يُرام وبملكك الذي لا يضام وبنورك الذي ملأ أركان عرشك أن ترزقنا الولد الصالح”.
  • “اللهم ارزقني ولدًا واجعله تقيًا ذكيًا ليس في خلقه زيادة ولا نقصان واجعل عاقبته إلى خير”.
  • “اللهم يا مصور يا خالق يا رزاق يا وهاب أسألك أن ترزقني ذرية من عندك بفضلك ورحمتك يا ارحم الراحمين”.
  • “اللَّهُمَّ ارزقنِي ولَدَاً واجعَلهُ تَقِيَّاً ذَكيَّاً لَيسَ فِي خلقه زِيَادة ولا نُقصَان واجعَل عاقِبَته إلى خَير”.
  • “اللهم فرح قلبي وآنس وحشتي ونفّس كربتي وفرج همي وأزل ضيقي وعوض صبري، وقرّ عيني بطفلاً صالحاً معافى ليس في خلقه زيادة ولا نقصان واجعله خيراً لي ومن البارّين بي، ومن المستغفرين لي عند مماتي وجعله من الصالحين، ومن حفظة كتابك الكريم، ومن المجاهدين في سبيلك يا رب العالمين”.
  • “اَللّٰهُمَّ إنِّيْ أسْألكَ بِمَا سَألَكَ بِهٖ زَكَرِيَّا يَا رَبِّ لَا تَذَرْنِيْ فَرْدًا وأنْتَ خَيْرُ الْوَارِثِيْنَ اَللّٰهُمَّ هَبْ لِىْ مِنْ لَدُنْكَ ذُرِّيَّةً طَيِّبَةً إنَّكَ سَمِيْعُ الدُّعَاءِ، اَللّٰهُمَّ بِإسْمِكَ اسْتَحْلَلْتُهَا وَ فِىْ أمَانَتِكَ أخَذْتُهَا فَإنْ قَضَيْتَ فِىْ رَحْمِهَا وَلَدًا، فَاجْعَلْهُ غُلَامًا مُبَارَكًا وَ لَا تَجْعَلْ لِلشَّيْطَانِ فِيْهِ شَرَكًا وَ لَا نَصِيْبًا”.
  • “رَبِّ لَا تَذَرْنِيْ فَرْدًا وَّ أنْتَ خَيْرُ الْوَارِثِيْنَ، وَاجْعَلْ لِیْ مِنْ لَدُنْكَ وَلِيًّا يَرِثُنِيْ فِىْ حَيَاتِىْ وَيَسْتَغْفِرُ لِىْ بَعْدَ مَوْتِىْ وَاجْعَلْهُ خَلْقًا سَوِيًّا، وَلَا تَجْعَلْ لِلشَّيْطَانِ فِيْهِ نَصِيْبًا، اَللّٰهُمَّ إنِّيْ أسْتَغْفِرُكَ وَ أتُوْبُ إلَيْكَ إنَّكَ أنْتَ الْغَفُوْرُ الرَّحِيْمُ”.
الذرية الصالحة دعاء
الذرية الصالحة دعاء

أدعية بالذرية الصالحة من القرآن

  • الآية 89 من سورة الأنبياء، “رَبِّ لَا تَذَرْنِي فَرْدًا وَأَنتَ خَيْرُ الْوَارِثِينَ”.
  • الآية 38 من سورة آل عمران، “رَبِّ هَبْ لِي مِن لَّدُنكَ ذُرِّيَّةً طَيِّبَةً ۖ إِنَّكَ سَمِيعُ الدُّعَاءِ”.
  • الآية 40 من سورة إبراهيم، “رَبِّ اجْعَلْنِي مُقِيمَ الصَّلَاةِ وَمِن ذُرِّيَّتِي ۚ رَبَّنَا وَتَقَبَّلْ دُعَاءِ”.
  • الآية 100 من سورة الصافات، “رَبِّ هَبْ لِي مِنَ الصَّالِحِينَ”.
  • الآية 87 من سورة الأنبياء، “لَّا إِلَٰهَ إِلَّا أَنتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنتُ مِنَ الظَّالِمِينَ”.
  • الآية 74 من سورة الفرقان، “رَبَّنَا هَبْ لَنَا مِنْ أَزْوَاجِنَا وَذُرِّيَّاتِنَا قُرَّةَ أَعْيُنٍ وَاجْعَلْنَا لِلْمُتَّقِينَ إِمَامًا”.
  • الآية 24 من سورة القصص، “رَبِّ إِنِّي لِمَا أَنزَلْتَ إِلَيَّ مِنْ خَيْرٍ فَقِيرٌ”.

شعر عن الذرية الصالحة

ونجد الكثير ممن قالوا الشعر عن الذرية والأبناء الصالحين لكي يوصفون بها مدى حبهم لأبنائهم، ومنهم التالي:

شعر أحمد شوقي

ليس اليتيم من انتهى أبواه من ** هم الحياة وخلفاه ذليلا

فأصاب بالدنيا الحكيمة منهما ** وبحسن تربية الزمان بديلا

إن اليتيم هو الذي تلقى له ** أما تخلت أو أبا مشغولا

إن المقصر قد يحول ولن ترى ** لجهالة الطبع الغبي محيلا

شعر الإمام علي بن أبي طالب

حرض بنيك على الاداب في الصغر ** كيما تقر بهم عيناك في الكبر

وإنما مثل الاداب تجمعها ** في عنفوان الصبا كالنقش في الحجر

هي الكنوز التي تنمو ذخائرها ** ولا يخاف عليها حادث الغير

إن الأديب إذا زلت به قدم ** يهوي إلى فرش الديباج والسرر

الناس اثنان ذو علم ومستمع ** واع وسائرهم كاللغو والعكر

شعر أبو العلاء المعري

لا تزدرن صغارا في ملاعبهم ** فجائز أن يروا سادات أقوام

وأكرموا الطفل عن نكر يقال له ** فإن يعش يدع كهلا بعد أعوام

ولا تناموا عن الدنيا وغرتها ** فإن أبيتم فكونوا خير نوام

لا تظلموا من بنيها واحدا أبدا ** حتى تعدوا ذوي فطر كصوام

شعر حطان بن المعلى

لولا بنيات كزغب القطا ** رددن من بعض إلى بعض

لكان لي مضطرب واسع ** في الأرض ذات الطول والعرض

وإنما أولادنا بيننا ** أكبادنا تمشي على الأرض

لو هبت الريح على بعضهم ** لامتنعت عيني من الغمض

كيفية إنشاء الذرية الصالحة

انشاء الذرية الصالحة
انشاء الذرية الصالحة
  • أن نُحسن تربيتهم على السلوك والآداب الصحيحة.
  • أن نهذب أخلاقهم على الأخلاق الحميدة.
  • أن نرسخ بداخلهم القيم الدينية والوطنية من الطفولة.
  • أن نحسن إختيار أسمائهم.
  • أن نقدم لهم الرعاية الكاملة صحياً، وتعليمياً، ونفسياً.
  • أن نحرص على عدم إهانتهم وتجنب إيذائهم بأي شكل نفسي.
  • أن نراعي عدم الإفراط في معاقبتهم عند إرتكابهم للأخطاء، وجعل حجم العقاب يكون دوماً وفقاً لحجم الخطأ.

إقرأ أيضاً

دعاء للرزق بالذرية

دعاء لتعجيل الزواج مستجاب بإذن الله

فضل التحلي بالأخلاق الحسنة