تراجع اللثة - مجلة رجيم

تراجع اللثة

تراجع اللثة يؤدي الي انحسار وتراجع الاسنان

محتويات

    انحسار اللثة هو مصطلح علمي يتم أطلاقه على تلك الحالات التي يحدث فيها رجوع مفاجئ للثة إلى أعلى، وظهور جزء كبير من الأسنان، وعند البعض يصل الأمر إلى ظهور جذور الأسنان بشكل واضح، فتعطي طول وعرض للأسنان أكبر بكثير من الشكل المعتاد، انحسار اللثة او تراجع اللثة أمر ليس بهين أبداً ولا يمكن أن نهمله ولا نتعامل معه مباشرة، لانه أشارة لضعف الأسنان ونقص فيتامينات وكالسيوم بالجسم، واحياناً يكون السبب زيادة حساسية الأسنان.

    انحسار اللثة

    اولاً: أسباب تراجع اللثة وانحسارها

    هناك أكثر من سبب علمي ينتج عنه تراجع وانحسار اللثة، وظهور جذور الأسنان، ومنها التالي ..

    • التقدم في العمر، والوصول إلى مرحلة الشيخوخة، خاصة لأن في هذه المرحلة يصاب الجسم بنقص في الكالسيوم والطاقة والفيتامينات.
    • تراكم بقايا الطعام، وعدم تنظيف الأسنان بالفرشاة والمعجون المخصص لفترة طويلة.
    • التعامل مع الأسنان بشكل عنيف، وتحريك الفرشاة بقسوة على الأسنان أثناء غسلها بالمعجون، مما يتسبب في تراجع اللثة للخلف.
    • عدم الأهتمام بنظافة الفم والأسنان، بشكل دوري ودائم، وهذا يتسبب في أصابة اللثة ببكتريا تسبب لها التهابات تؤدي إلى تراجع اللثة وانحسارها وظهور جذور الأسنان.  .
    • عدم اختيار أنواع الطعام بشكل سليم، والاعتماد على الأغذية السريعة والمقليات والحلوى، والاطعمة الغنية بالسكريات، وعدم تناول تلك الأطعمة المغذية التي تحتوي على الكالسيوم والفيتامينات التي يحتاجها الجسم .
    • من اسباب تراجع اللثة ايضاً، أصابة منطقة اللثة بالتهابات شديدة وعدم معالجتها، مما يؤدي إلى التهاب الأنسجة الموجودة في اللثة والأسنان، ومن ثم حدوث التراجع.
    • قيام الشخص بسلوكيات خاطئة مثل عض الأقلام ومص الأصابع ومضغ وابتلاع التبغ وأوراقه.
    • بعض الأِشخاص يحدث لهم تزاحم في الأسنان، وهذا سبب مباشر لتراجع وانحسار اللثة.
    • الأشخاص المدخنين أكثر عرضه للأصابة بتراجع وانحصار اللثة.

    ثانياً: مضاعفات الأصابة بتراجع اللثة

    كما ذكرنا من قبل تراجع اللثة أمر لا يمكن التهاون به، لانه يتسبب في حدوث مضاعفات خطيرة للأسنان والفم، ومن هذه المضاعفات التالي ..

    • اذا لم يتم التعامل مع أمر تراجع اللثة، من الممكن أن يزداد الأمر سوء وتتراجع بشكل أكثر وتتاكل اللثة بأكملها، وتبتعد عن الأسنان.
    • تراجع اللثة، تتسبب في حدوث فراغات بين الأسنان واللثة، وهذا يتسبب في تراكم بقايا الطعام، ومن ثم تكوين بكتريا، ومن الممكن أن يتكون خراج .
    • اذا تأخر التعامل مع تراجع اللثة من الممكن أن تضعف الأسنان وتصبح رخوة، ومعرضه بشكل أكبر للسقوط.
    • عند انحسار اللثة، تتوقف اللثة عن النمو حتى يتم علاج المشكلة.

    ثالثاً: علاج تراجع اللثة

    • يفضل أولاً استشارة الطبيب لكي يحدد للمريض طريقة العلاح، فهل الأمر يحل بالطرق التقليدية من خلال تنظيف الأسنان، أما من خلال أزالة البكتريا عن طريق اجهزة طبية مخصصة لتنظيف الأسنان وأزالة البكتريا والتراكمات.
    • كنوع من العلاج السريع لتراجع اللثة، القيام بتغير نوع معجون الأسنان المستخدم، وينصح أغلبية الأطباء بأستخدام نوع معين وهو” معجون أسنان بارودونتكس”، لأن هذا المعجون لا يجعل اللثة تنزف، ويساعد على التخفيفف من حدة تراجعها، ولكن يستخدم بحد أقصى 4 مرات يومياً.
    • محاولة تنظيف الفم بشكل مستمر حتى لا يتراكم بقايا الطعام في تلك الفرغات التي تظهر بسبب تراجع اللثة.
    • عدم تنظيف الأسنان بعنف أو بقسوة، يفضل أن يتم تفريش الأسنان بلطف.
    • هناك علاجات طبية أيضا لتراجع اللثة مثل” قيام الطبيب المختص برفع اللثة وبالتالي يتم تغطية جذور الأسنان التي تم كشفها بسبب انحسار اللثة، القيام بزراعة سطحية أو عميقة لسقف الحنك، في حالات معينة يفضل زراعة غشاء من الكولاجين بديل عن الغشاء الطبيعي  لتغطية جذور الأسنان”

    رابعاً: طرق لحماية اللثة من التراجع والانحسار

    بالتأكيد الوقاية خيراً من العلاج، لذلك سوف نقدم لكم من خلال مجلة رجيم طرق لحماية اللثة من التراجع والانحسار، وحماية جذور الأسنان من التلخلخ والخلع والسقوط ..

    • يفضل احتيار معجون الأسنان بعناية خاصة مع تلك الأشخاص التي تعاني من حساسية الأسنان، وتفريش الأسنان بنعومة.
    • لا تنسى أن تقوم بتفريش أسنانك 3 مرات يومياً، بعد كل وجبه لتجنب تراكم الطعام وبالتالي حدوث تراجع في اللثة.
    • يفضل ان تعلم جيداً ان هناك زوايا صحيحة يجب الاتجاه إليها، اثناء تفريش الأسنان بالفرشاة والمعجون.
    • لا داعي ابداً لأستخدام القوة والعنف مع الأسنان، فالأمر يحتاج فرشاه ناعمة ومحاكاة الأسنان بلطف، والتفريش يتم في جميع الأتجاهات.
    • اذا كان يتوافر لديك القدرة لأستخدام فرشاة تفريش الأسنان الألكترونية، يفضل شراءها لانها تتمكن من تنظيف الأسنان من جميع الاتجاهات وبشكل صحيح.
    • هناك خيط مخصص لتنظيف الأسنان يسمى” الخيط السني”، يفضل استخدامه لتنظيف مابين الأسنان وبعضها البعض، خاصة لأن هذا الخيط يتمكن من الوصول إلى أماكن يصعب الوصول إليها عن طريق الفرشاة، ولكن لا يمكن ان يتم استخدامه لأكثر من مرة خلال اليوم.
    • يفضل ان يتم زيارة طبيب الأسنان على الأقل مرة كل 6 أشهر، لكي يقوم بفحص الأسنان جيداً واكتشاف أي مرض بشكل مبكر، ويتم التعامل معه على الفور، خاصة اذا وجد الطبيب حدوث تراجع في اللثة يتم التعامل معه وعلاجه.

      تنظيف الاسنان بخيط الاسنان

    خامساً: علاج تراجع اللثة وانحسارها بالأعشاب

    هناك علاجات بسيطة يمكنك القيام بها من أجعل علاج تراجع اللثة، وتعتمد على الأعشاب منها التالي ..

    • تناول كوب من الشاي الأخضر، على الأقل مرتين باليوم، ذلك يساعد على علاج اللثة ورجوعها مرة اخرى، وتغطية جذور الأسنان.
    • الاعتماد على زيت السمسم خاصة لأن هناك دراسات طبية كثيرة أكدت على قوة فاعلية زيت السمسم في قتل الجراثيم والبكتريا التي توجد في الفم وبالأخص بين الأسنان وفوقها، فهو يعمل نفس مفعول غسول الفم، بل أقوى تأُثير، كما انه يمنع تسوس الأسنان وتاكلها، يمكن أستخدامه مرة باليوم على الأقل، كما ان زيت السمسم ايضا يساعد على التخلص من الروائح الكريهة التي تنبعث من الفم.
    • اذا حدث تراجع في اللثة وتاكل جزء منها، يمكن علاج الأمر من خلال تدليك اللثة بزيت جوز الهند أو ملح جبل الهيمالايا، اي منهم تبعاً لما يمكنك توفيره، واستمر في التدليك بلطف شديد لمدة تتراوح من 5 إلى 10 دقائق، بعد ذلك اتركي المزيج على اللثة ل 15 دقيقة ومن ثم قومي بغسل فمك بالماء الفاتر لأكثر من مرة، أما عن فوائد كل منهما فهم لديهم قدرة فائقة على محاربة تلك البكتريا التي تصيب الأسنان واللثة، ويخفف من حدة الالتهابات.
    • الصبار من النباتات المفيدة جداً، وبالأخص تلك الجيل الذي يتم استخراجه من جذوع الصبار، وهذا الجيل يساعد على قتل البكتريا في الفم ويقضي على الالتهابات ويحارب التلوث، لذلك ينصح بتدليك اللثة جيداً بجيل الصبار، وتركه لمدة 10 دقائق، ومن ثم غسل الفم جيداً، واذا لم نتمكن من احضار جيل الصبار، يمكن استخدام أي نوع من معجون الاسنان الذي يحتوي على جيل الصبار أو الألوفيرا.
    • أستخدام زيت الليمون على اللثة يساعد على قتل البكتريا والفطريات التي توجد بين الأسنان وفي منطقة اللثة، وكذلك يحارب رائحة الفم الكريهة، ويساعد على تسكين ألم الأسنان وتخفيف الالتهابات، يمكن تخفيفه بماء فاتر ومن ثم استخدامه مثل الغسول المخصص للفم.

      زيت السمسم لعلاج تراجع اللثة

    تراجع اللثة


    الزوار شاهدو أيضًا

    كلمات ذات علاقة