كيفية الوقاية من مرض القلب وما هي أسبابه وأعراضه

يعد مرض القلب وصف لمجموعة من الأمراض التي تصيب القلب، والتي تندرج تحتها أمراض الأوعية الدموية مثل مرض الشريان التاجي واضطراب نظم القلب، عيوب القلب الخلقية التي قد يولد بها الإنسان. لذلك يجب معرفة أسباب وأعراض وطيفية الوقاية من مرض القلب.

كما يشير مصطلح “المرض القلبي الوعائي” إلى الحالات التي تضم ضيق أو انسداد الأوعية الدموية، والذي قد يسبب حدوث نوبة قلبية أو ذبحة صدرية، أو سكتة دماغية، كما أن هناك أمراض القلب الأخرى التي قد تصيب عضلات أو صمامات القلب أيضا.

أعراض أمراض القلب

مرض القلب

أعراض المرض القلبي في الأوعية الدموية

تختلف أعراض هذه الحالة بين النساء والرجال، فنجد أن الرجال يصابون بألم في الصدر ، بينما تصاب النساء بأعراض أخرى مثل التعب الشديد ، ضيق التنفس والغثيان. وتشمل الأعراض بشكل عام:

  • ضيق التنفس.
  • ألم وضيق الصدر ، ضغط الصدر وانقباض الصدر(الذبحة).
  • إذا كانت الأوعية الدموية في القدمين أو الذراعين ضيقة، يشعر المريض بألم او خدر أو ضعف أو برود في هذه الأجزاء.
  •  الشعور بألم في العنق، الحلق، الفك أو الجزء العلوي من البطن أو الظهر.

أعراض اضطراب نظم القلب

يعني اضطراب نظم القلب عدم انتظام نبضات القلب، فربما يكون نبض القلب بطيئا جدا أو سريعا جدا أو غير منتظم. وقد تشمل الأعراض الآتي:

  • خفقان في الصدر
  • خفقان في نبض القلب
  • بطء في نبض القلب
  • الشعور بالألم وعدم الارتياح في منطقة الصدر
  •  الدوخة أو الدوار .
  •  ضيق التنفس
  •  الاقتراب من فقدان الوعي أو الإغماء

أعراض مرض القلب الناتج عن العيوب القلبية

وهي العيوب التي يولد بها الشخص وتتضح بعد الولادة بوقت قصير ، وتشمل أعراضها:

  • الزرقة أي يصبح لون الجلد رماديا أو أزرق باهت
  •  تورم في بعض المناطق مثل المنطقة المحيطة بالعين، البطن أو الساقين.
  •  أما بالنسبة للرضيع، يعاني من ضيق في التنفس أثناء الرضاعة مما يؤثر على الوزن الصحي له.

لا يتم تشخيص عيوب القلب الخلقية الأقل خطرا حتى مرحلة الطفولة غالبا، وتشمل أعراض عيوب القلب الخلقية التي لا تهدد الحياة الآتي :

  • ضيق التنفس أثناء ممارسة الأنشطة أو التمارين الرياضية.
  •  الشعور بالإرهاق سريعا أثناء ممارسة التمارين أو الأنشطة الرياضية.
  • تورم اليدين أو القدمين أو الكاحلين.

أعراض مرض القلب الناتج عن ضعف عضلة القلب

أ يعرف باسم “اعتلال عضلة القلب المتسع”، وقد لا تظهر لدى المريض أي أعراض في المراحل المبكرة، لكن مع تطور الحالة يصاب بالأعراض الآتية:

  • الشعور بالإرهاق.
  • تورم الساقين والكاحلين والقدمين.
  • انقطاع النفس مع المجهود أو أثناء الراحة.
  •  الشعور بدوار وخفة الرأس والإعياء.
  • عدم انتظام ضربات القلب التي تعطي الشعور بالارتعاش أو الضرب أو السرعة.

أعراض مرض القلب الناتج عن عدوى القلب

التهاب بطانة القلب أو عدوى القلب، هي عدوى تؤثر على الغشاء الداخلي الفاصل بين حجيرات وصمامات القلب او الشغاف .
تشمل أعراض عدوى القلب:

  • ضيق التنفس .
  •  الحمى .
  •  الإرهاق والضعف.
  • تورم في البطن أو الساقين.
  •  تغيرات في نظم القلب.
  • الطفح الجلدي أو البقع الغير عادية .
  •  السعال الجاف أو استمراره.

أعراض مرض القلب الناتج عن أمراض صمامات القلب

يضم القلب 4 صمامات، الصمام الأبهر، التاجي، الرئوي، والثلاثي الشرف، وهذه الصمامات تنفتح وتنغلق لتوجيه تدفق الدم عبر القلب، وقد تتعرض للضرر لعدة أسباب، وقد يؤدي ذلك إلى تضيقها أو تسريبها (القصور)، أو التدلي أي عدم انغلاقها بطريقة صحيحة. وتشمل أعراض أمراض صمامات القلب بشكل عام:

  • ضيق التنفس.
  •  الإرهاق.
  •  ألم في الصدر
  • عدم انتظام ضربات القلب.
  • تورم في القدمين والكاحلين.
  • الإغماء أو فقدان الوعي.

أسباب أمراض القلب

أسباب مرض القلب

أسباب مرض القلب الوعائي

قد يشير اعتلال القلب الوعائي إلى مشاكل أخرى خاصة بالقلب والأوعية الدموية، ويستخدم هذا المصطلح عادة ليشير إلى تضرر القلب أو الاوعية الدموية نتيجة تصلب الشرايين، ويعني استفحال الصفائح الدهنية في الشرايين، مما يزيد من سمك جدرانها، وتصبح واهية، وبالتالي يعيق تدفق الدم ووصوله إلى الأنسجة والأعضاء.

يعتبر تصلب الشرايين السبب الرئيسي الشائع لاعتلال القلب الوعائي، وربما ينتج عن بعض المشاكل القابلة للعلاج مثل الحمية الغذائية الخاطئة، زيادة الوزن ، قلة النشاط البدني والتدخين.

أسباب اضطرابات نظم القلب

  • بعض العيوب الخلقية في القلب.
  • داء السكري.
  • ارتفاع ضغط الدم .
  •  مرض الشريان التاجي
  •  الداء القلبي الصمامي.
  • الإفراط في تناول الكافيين أو الكحول.
  • التدخين.
  •  الضغوط العصبية.
  • تعاطي المخدرات.
  • تناول بعض الأدوية بوصف أو بدون وصف طبي، العلاجات العشبية والمكملات الغذائية.

أسباب عيوب القلب الخلقية

تتطور عيوب القلب الخلقية عادة والطفل في رحم أمه ، حيث تتطور والطفل في طور النمو، وغالبا بعد شهر من حدوث الحمل، مما يغير تدفق الدم في القلب، وهناك بعض الأدوية والجينات والحالات الطبية المسؤولة عن نشأة هذه العيوب. كما يمكن لتركيب القلب أن يتغير بينما يكبر الشخص البالغ، مسببا عيوبا في القلب.

أسباب اعتلال عضلة القلب

هناك نوعين من اعتلال عضلة القلب لكل منهما أسباب محددة، وهما:

  • اعتلال عضلة القلب التوسعي: وهو النوع الأكثر شيوعا، وقد يحدث نتيجة انخفاض تدفق الدم للقلب / مرض القلب الاقفاري، الناتج عن الضرر بعد الإصابة بنوبة قلبية أو عدوى أو سموم أو أخذ عقار معين، كما قد يكون نتيجة عوامل وراثية من الأب، يسبب تضخم البطين الأيسر.
  • اعتلال العضلة القلبية الضخامي: يصاب المرء بهذا النوع غالبا ، حيث تتضخم عضلة القلب بشكل غير طبيعي وراثيا، وقد يصاب بمرور الوقت مع التقدم في العمر أو نتيجة ارتفاع ضغط الدم.

أسباب مرض القلب الصمامي

  • أنواع العدوى (التهاب الشغاف المعدي)
  • اضطرابات النسيج الضام .
  • حمى الروماتيزم .

كيفية الوقاية من أمراض القلب

كيفية الوقاية من مرض القلب

هناك العديد من أنواع أمراض القلب التي لا يمكن الوقاية منها، كعيوب القلب على سبيل المثال، على النقيض الآخر هناك بعض الأمراض التي يمكن السيطرة عليها بواسطة بعض التغيرات في أسلوب الحياة مما يحسن الحالة التي تعاني منها وأبرزها:

  • الإقلاع عن التدخين بكافة صوره .
  •  التحكم في المشاكل الصحية الأخرى مثل داء السكري، ارتفاع ضغط الدم وارتفاع مستوى الكولسترول في الدم .
  •  الحرص على ممارسة التمارين الرياضية لمدة 30 دقيقة يوميا ، 5 أيام في الأسبوع على الأقل .
  •  اتباع حمية غذائية صحية منخفضة الدهون المشبعة والأملاح .
  •  محاولة التحكم في الضغوط النفسية والعصبية والحد من التعرض لها قدر الإمكان .
  •  اتباع العادات الصحية الجيدة بشكل عام مثل زيادة النشاط البدني والابتعاد عن الوجبات السريعة ، وتناول الأطعمة الطبيعية مثل الخضروات والفواكه والحبوب الكاملة .
  • الحفاظ على الوزن الصحي للجسم بالطرق الصحية وتحت اشراف طبيب .