الدعاء للمريض بطلب الشفاء العاجل

الدعاء للمريض بطلب الشفاء العاجل Pray For Patient هو من أسمى الأفعال التي تدل على سمو ورفعة أخلاق المسلم، فنجد العديد من الأحاديث النبوية قد ورد بها أهمية زيارة المريض والدعاء له، فعن أبي هريرة رضي الله عنه أنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم “حق المسلم على المسلم ست، قيل: ما هن يا رسول الله؟ قال: إذا لقيته فسلم عليه، وإذا دعاك فأجبه، وإذا استنصحك فانصح له، وإذا عطس فحمد الله فشمِّته وإذا مرض فعده، وإذا مات فاتبعه”.

دعاء المريض لطلب الشفاء العاجل

دعاء الشفاء العاجل
دعاء الشفاء العاجل
  • “أعوذُ بكلماتِ اللهِ التاماتِ التي لا يُجاوزُهنَّ برٌّ ولا فاجرٌ من شرِّ ما خلق وذرأَ وبرأَ ومن شرِّ ما ينزلُ من السماءِ ومن شرِّ ما يعرجُ فيها ومن شرِّ ما ذرأ في الأرضِ ومن شرِّ ما يخرجُ منها ومن شرِّ فتَنِ الليلِ والنهارِ ومن شرِّ كلِّ طارقٍ إلّا طارقاً يطرقُ بخيرٍ يا رحمنُ”.
  • “يا الله يا رحمن يا رحيم اللهم اكفه بركنك الذي لا يرام، واحفظه بعزك الذى لا يُضام، واكلأه فى الليل وفى النهار، وارحمه بقدرتك عليه، أنت ثقته ورجائه يا كاشف الهم، يا مفرّج الكرب، يا مجيب دعوة المضطرين”.
  • “اللهم يا من تعيد المريض لصحته وتستجيب دعاء البائس، اللهمّ إنّا نسألك بكل اسمٍ لك أن تشفيه، اللهم إنا نسألك باسمك الشافي أن تعفو عنه وتشفيه، اللهم لا ملجأ ولا منجا منك إلا إليك إنك على كل شيء قدير”.
  • “اللهم يا سامع دعاء العبد إذا دعاك، يا شافي المريض بقدرتك، اللهم اشفه شفاء لا يغادر سقماً، اللهم ألبسه لباس الصحة والعافية يا رب العالمين”.
  • “اللهم نسألك بصفاتك العليا التي لا يقدر أحد على وصفها، وبأسمائك الحسنى التي لا يقدر أحد أن يحصيها، وأسألك بذاتك الجليلة ووجهك الكريم أن تشفيه وتعافيه بحولك وقوتك يا أرحم الراحمين يا مجيب دعوة السائلين”.
  • ” اللهم يا مسهل الشديد، وملين الحديد، ويا منجز الوعيد، ويا من هو كل يوم في أمرٍ جديد، أخرج مرضانا ومرضى المسلمين من حلق الضيق إلى أوسع الطريق، بك ندفع ما لا نُطيق فاللهم ادفع عن المسلمين ما لا يطيقون، واغفر لهم ما لايعلمون، واشفهم شفاءً لا يغادر سقمًا يا رب العالمين ولا حول ولا قوة إلا بالله العليّ العظيم.

دعاء شفاء المريض قصير

دعاء الشفاء
دعاء الشفاء
  • دعاء نبي الله أيوب عليه السلام في القرآن الكريم “ربِّ أنّي مَسَّنِيَ الضُّرُّ وَأَنتَ أَرْحَمُ الرَّاحِمِينَ”.
  • “اللهمّ إنّي أسألك من عَظِيم لُطْفِكَ، وَكَرَمِك، وسِترك الجميل، أن تَشْفِيه وتمدّه بالصّحة والعافية”.
  • “أسأل الله العظيم ربّ العرش العظيم أن يشفيك”، 7 مرات.
  • “اللهم رب الناس اذهب البأس، اشفِ أنت الشّافي لا شافي إلّا أنت”.
  • “أعوذ بكلمات الله التّامات من شرّ ما خلق”، 3 مرات.
  • “بسم الله اللهم داوني بدوائك، واشفني بشفائك، وأغنني بفضلك عمّن سواك واحدر عني أذاك”.
  • “اللهم ألبسه ثوب الصحّة والعافية عاجلًا غير آجلٍ يا أرحم الراحمين”.
  • “بسمِ اللهِ أرقيكَ من كلِّ شيٍء يُؤذيكَ من شرِّ كل نفسٍ أو عينِ حاسدٍ اللهُ يشفيكَ بسمِ اللهِ أَرْقِيكَ”.
  • “اللهمّ إنّي أسألك من عظيم لطفك، وكرمك، وسترك الجميل، أن تشفيه وتمدّه بالصّحة والعافية”.
  • “اللهمّ إنّي أسألك من عَظِيم لُطْفِكَ، وَكَرَمِك، وسِترك الجميل، أن تَشْفِيه وتمدّه بالصّحة والعافية”.

دعاء زيارة المريض من السنة النبوية

دعاء المريض بالسنة النبوية
دعاء المريض بالسنة النبوية
  • عن عائشة رضي الله عنها قالت: كان رسول الله ﷺ يقول للمريض: ”بسم الله، تربة أرضنا بريقة بعضنا يُشفَى سَقيمنا بإذن ربّنا”، متّفق عليه.
  • عن أبو سعيد الخضري وعبادة بن الصامت قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم “أتاني جبريلُ، فقال: يا مُحمَّدُ! اشتَكيتَ؟ قُلتُ: نعَم، قال: بِسمِ اللهِ أَرقِيكَ، مِن كلِّ شيءٍ يُؤذِيكَ، مِن شرِّ كلِّ نَفسٍ، و عَينِ حاسِدٍ، بِسمِ اللهِ أَرقِيكَ، و اللهُ يَشفِيكَ”.
  • قال رسول الله ﷺ: ”إذا جاء الرجل يعود مريضًا، فليقل: اللهم اشف عبدك، ينكأ لك عدوًا، أو يمشي لك إلى صلاة“، رواه أبو داود.
  • عن ابن عباس عن النبي ﷺ أنه قال: ”مَنْ عاد مريضًا، لَمْ يحضُر أجلُه، فقال عنده سبع مرّات: أسأل الله العظيم رب العرش العظيم أن يشفيك، إلّا عافاه الله من ذلك المرض“، رواه أبو داود.
  • وأيضاً كان رسول الله يعُودُ بَعْضَ أَهْلِهِ ويَمْسَحُ بيدِهِ اليُمْنى ويقول: ”اللَّهُمَّ ربَّ النَّاسِ، أَذْهِب الْبَأسَ، واشْفِ، أَنْتَ الشَّافي لا شِفَاءَ إِلاَّ شِفَاؤُكَ، شِفاءً لا يُغَادِرُ سقَماً”، متّفقٌ عليه.

فضل زيارة المريض

ذكرت الكثير من الأحاديث النبوية والقدسية التي تبين لنا فضل زيارة المريض، وما تعود به من أجر على الزائر كالتالي:

  • يحظى زائر المريض بصلاة الملائكة عليه وإستغفارهم له، فقال عَلِيٌّ ابن أبي طلب كرم الله وجهه: “سَمِعْتُ رَسُولَ اللهِ ﷺ يَقُولُ: “مَامِنْ مُسْلِمٍ يَعُودُ مُسْلِمًا غُدْوَةً، إِلاَّ صَلَّى عَلَيْهِ سَبْعُونَ أَلْفَ مَلَكٍ، حَتَّى يُمْسِيَ، وَإِنْ عَادَهُ عَشِيَّةً، إِلاَّ صَلَّى عَلَيْهِ سَبْعُونَ أَلْفَ مَلَكٍ، حَتَّى يُصْبِحَ، وَكَانَ لَهُ خَرِيفٌ فِي الْجَنَّةِ”، أخرجه أحمد والتِّرمِذي.
  • يكون زائر المريض في معية الله عز وجل، فعن أبي هريرة رضي الله عنه قال، أن رسول الله ﷺ قال: “إنَّ اللَّهَ عزَّ وجلَّ يقولُ يَومَ القِيامَةِ: يا ابْنَ آدَمَ مَرِضْتُ فَلَمْ تَعُدْنِي، قالَ: يا رَبِّ كيفَ أعُودُكَ؟ وأَنْتَ رَبُّ العالَمِينَ، قالَ: أما عَلِمْتَ أنَّ عَبْدِي فُلانًا مَرِضَ فَلَمْ تَعُدْهُ، أما عَلِمْتَ أنَّكَ لو عُدْتَهُ لَوَجَدْتَنِي عِنْدَهُ؟ يا ابْنَ آدَمَ اسْتَطْعَمْتُكَ فَلَمْ تُطْعِمْنِي، قالَ: يا رَبِّ وكيفَ أُطْعِمُكَ؟ وأَنْتَ رَبُّ العالَمِينَ، قالَ: أما عَلِمْتَ أنَّه اسْتَطْعَمَكَ عَبْدِي فُلانٌ، فَلَمْ تُطْعِمْهُ؟ أما عَلِمْتَ أنَّكَ لو أطْعَمْتَهُ لَوَجَدْتَ ذلكَ عِندِي، يا ابْنَ آدَمَ اسْتَسْقَيْتُكَ، فَلَمْ تَسْقِنِي، قالَ: يا رَبِّ كيفَ أسْقِيكَ؟ وأَنْتَ رَبُّ العالَمِينَ، قالَ: اسْتَسْقاكَ عَبْدِي فُلانٌ فَلَمْ تَسْقِهِ، أما إنَّكَ لو سَقَيْتَهُ وجَدْتَ ذلكَ عِندِي”، (حديث قدسي)، صحيح مسلم.
  • هذا بجانب الرحمة والمغفرة التي تعمَّ المكان وتغمر زائري المريض، فعَنْ مَرْوَانَ بْنَ أَبِي دَاوُدَ، قَالَ: أَتَيْتُ أَنَسَ بْنَ مَالِكٍ، فَقُلْتُ: يَا أَبَا حَمْزَةَ، إِنَّ الْمَكَانَ بَعِيدٌ، وَنَحْنُ يُعْجِبُنَا أَنْ نَعُودَكَ، فَرَفَعَ رَأْسَهُ، فَقَالَ: سَمِعْتُ رَسُولَ اللهِ ﷺ يَقُولُ: ”أَيُّمَا رَجُلٍ يَعُودُ مَرِيضًا فَإِنَّمَا يَخُوضُ فِي الرَّحْمَةِ، فَإِذَا قَعَدَ عِنْدَ الْمَرِيضِ غَمَرَتْهُ الرَّحْمَةُ، قَالَ: فَقُلْتُ: يَا رَسُولَ اللهِ، هَذَا لِلصَّحِيحِ الَّذِي يَعُودُ الْمَرِيضَ، فَالْمَرِيضُ مَا لَهُ؟ قَالَ: تُحَطُّ عَنْهُ ذُنُوبُهُ“، أخرجه أحمد.
  • بالإضافة لذلك تُعد زيارة المريض شكلاً من أشكال التواصل الإجتماعي والترابط بين أفراد العائلة.
  • أيضاً زيارة المريض تدخل الفرح والسرور على قلبه؛ نتيجة لشعوره بأهمية منزلته لدى أفراد عائلته، وأصدقائه المقربين، ومن يهمهم أمره.

آداب زيارة المريض

اداب زيارة المريض
اداب زيارة المريض

بالرغم من كون زيارة المريض هي من السنة، إلا أنه يجب أخذ الآداب  التالية في الإعتبار عند زيارة المريض:

  • تجنب الزيارات الطويلة المدة، خاصةً وإذا كان المريض مرهق لا يمكنه الإستيقاظ لفترات طويلة.
  • عدم زيارة المريض دون إعلام مسبق له، حرصاً على تجنب زيارته في أوقات غير مناسبة أو في أوقات النوم.
  • عدم التحدث بصوت مرتفع، فهذا يسبب الإزعاج للمريض ولأهله أيضاً، خاصةً إذا ما تواجد أكثر من فرد خلال وقت الزيارة.
  • تجنب إصطحاب الأطفال أثناء الزيارة تجنباً لما قد يحدثوه من ضجة، قد تزعج المريض.
  • إذا ما كان المريض يرغب في رؤية الأطفال، فحينها لا بأس في إصطحابهم تحقيقاً لرغبة المريض.
  • التكلم مع المريض بعبارات رقيقة تحثه عن الصبر، وعن ضرورة الإعتناء بصحته، والإمتثال لتعليمات الأطباء.
  • كما يجب الإكثار من الدعاء له دائماً أثناء الحديث معه بزوال البأس وسرعة الشفاء.

إقرأ أيضاً:

الدعاء للميت وما ينفعه بعد موته

دعاء للرزق بالذرية

دعاء نزول المطر

دعاء لسعة الرزق

زر الذهاب إلى الأعلى