تخفيف الم الثدي عند الرضاعة - مجلة رجيم

تخفيف الم الثدي عند الرضاعة

الم الثدي عند الرضاعة

محتويات

    الرضاعة تكون سبباً في شعور الأم بالألم في منطقة الثدي أحياناً، ومن الأفضل لها في هذه الحالة أن تلجأ إلى الطرق التي يمكن من خلالها ترطيب الثدي والعناية به حتى تتخلص من ألم الثدي Breast Pain والمشاكل التي تنتج عنه، وهناك عدة طرق يمكنها المساعدة في تخفيف الم الثدي عند الرضاعة Breastfeeding، حيث لا يمكن للأم أن تتوقف عن الرضاعة في هذا الوقت لسلامتها وسلامة طفلها.

    تخفيف الم الثدي عند الرضاعة

    الم الثدي عند الرضاعة

    عادة ما يحدث الم الثدي للعديد من الأسباب مثل الجفاف، أو الإحتقان، أو التشققات، وبعد أن يتم علاج هذه الأسباب يجب أن يتم البحث على الحل الأمثل للحفاظ على الثدي من الإصابة بتلك المشاكل مرةً أخرى، ومن أفضل الطرق التي يمكنك الإعتماد عليها لعلاج الم الثدي ما يلي:

    • يجب أن تحددي وقت معين للرضاعة والإلتزام به بشكل منتظم.
    • عند إرضاع الطفل احرصي على أن تكون الرضاعة في كل جانب فقط لمدة 10 دقائق، حتى لا يكون عرضة إلى الإصابة بالإلتهاب.
    • لا يجب أن تقومي بإرضاع الطفل بشكل عشوائي، فعليكِ الإستعلام عن الطريقة الصحيحة لإرضاع الطفل.
    • عند الشعور بألم في منطقة الثدي فيجب أن تحرصي على الإستحمام بماء دافئ، كما يمكنكِ إستخدام قطعة من القماش النظيف ووضعها في الماء الدافئ، ومن ثم قومي بوضعها على منطقة الثدي.
    • عليكي مسح منطقة الحلمة بالحليب قبل وبعد الرضاعة؛ حتى لا تكون وسيلة لحدوث تشققات في هذه المنطقة.
    • عند الشعور بألم في أحد الثديين عليكِ حينها إرضاع الطفل من الثدي الآخر؛ حتى لا يقود هذا إلى زيادة الألم.
    • لا يجب إدخال الثدي مباشرة بعد إرضاع الطفل ولكن عليكِ أن تتركي الثدي لمدة دقيقتين وهو معرض إلى الهواء؛ حتى يجف بشكل طبيعي بدلًا من الإحتكاك بالأقمشة الخشنة التي تكون سبب في زيادة الشعور بألم الثدي.
    • عند غسل الثدي قبل إرضاع الطفل من الأفضل أن تستخدمي الماء الفاتر في هذه المهمة بدلًا من الماء والصابون الذي يجعل الثدي عرضة إلى التشققات بسبب ما ينتج عن الصابون من جفاف للجلد.
    • احرصي على شراء غطاء الحلمة والذي سوف يضمن لكي أن يظل الثدي نظيف دائماً.

    كيفية علاج إحتقان الثدي

    تخفيف الم الثدي

    إن إحتقان الثدي يكون سبب في أن يصبح لونه شديد الإحمرار، هذا بجانب أنه يجعله متحجراً، ومن أفضل الطرق التي يمكنك الإعتماد عليها في علاج مشكلة إحتقان الثدي ما يلي:

    • عليكِ إرضاع الطفل كل يوم ثماني مرات.
    • يرجى إستشارة الطبيب للحصول على أدوية تقلل من الإلتهابات.
    • قومي بعمل كمادات باردة مصنوعة من الثلج على منطقة الثدي للتخفيف من التحجر.
    • احرصي على أن تكون حمالة الصدر التي ترتدينها هي من النوع المخصص للرضاعة.
    • يجب أن تقومي بتدليك الثدي خلال إرضاع الطفل.

    أهمية الرضاعة الطبيعية

    الثدي

    بعض السيدات لا تدرك مدى أهمية الرضاعة الطبيعية وتلجأ إلى الرضاعة الصناعية التي تعتبر هي الأسهل بالنسبة لهن، ولهذا يجب على كل سيدة معرفة أن الرضاعة الطبيعية لها العديد من الفوائد مثل:

    • تعتبر الرضاعة الطبيعية وسيلة لحماية الطفل من مختلف الأمراض، حيث أن لبن الأم يعمل على تقوية المناعة بالنسبة للطفل.
    • يوفر في المال بكل تأكيد، فاللبن الصناعي أصبح باهظ الثمن للغاية.
    • يعمل على تقوية العلاقة ما بين الطفل والأم فيزيد بينهما الشعور بالعاطفة والإرتباط.
    • درجة حرارة حليب الأم هي درجة الحرارة ذاتها التي تناسب الطفل.
    • يقلل من نسبة القئ والإسهال التي تصيب الأطفال في هذا السن.
    • كذلك فإنها تقلل من إحتمالية الإصابة بالسمنة بالنسبة للطفل.
    • بالنسبة للأم فإنه يقلل من الإصابة بسرطان الثدي.

    إقرأ أيضاً

    أعراض الإصابة بسرطان الثدي

    تخفيف الم الثدي عند الرضاعة


    الزوار شاهدو أيضًا

    كلمات ذات علاقة