حكم أكل خصية الحيوانات المذبوحة

الحكم في الشريعة الإسلامية في طبخ و أكل خصية الحيوانات المذبوحة الحلال.

حكم أكل خصية الحيوانات المذبوحة

الاصل في حكم طبخ و أكل الخصية أن خصية الحيوان تابعة للحمه بعد التذكية في الحكم ، فما حرم لحمه حرمت خصيته ، وما جاز لحمه جازت خصيته ، ولكن أكلها يكره تنزها ، قال ابن قدامة في المغني: لأن ذلك العضو غير مستطاب. قال الزيلعي في كتابه المسمى تبيين الحقائق: ويكره من الشاة الحياء والخصية والغدة والمثانة والمرارة ، لأنه مما تستخبثه الأنفس وتكرهه. انتهى منه بتصرف .

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق