التحدث مع النفس

التحدث النفس هي ظاهرة طبيعية جدا مرتبطة بطبيعة النفس وعمق التفكير، فمن الطبيعي أن تعاتب نفسك يوما أو تلومها على فعل قمت بارتكابه، أو تحدث نفسك عن أشياء تريد أن تقوم بها. فالتحدث إلى النفس ما هو إلا أحد أنماط التفكير طالما لم يخرج عن الطبيعي.

التحدث إلى النفس

يحتاج كل شخص إلى التحدث مع نفسه من أجل الحفاظ على صحة عقله من ناحية، ومواجهة مشكل حياته من ناحية أخرى. ومن الجدير بالذكر، هو حين نعترف أن الأشخاص الذين يتحدثون إلى أنفسهم هم الأشخاص الأكثر ذكاء، فهذه الطريقة من التفكير تحفز العقل على العمل على نحو أفضل.

التحدث مع النفس كثيرا

التحدث إلى النفس كثيرا قد يسمح لك بفهم نفسك وطريقة تفكيرك بشكل أفضل، كما يساعدك على تحليل الأمور بطريقة أكثر عمقا. وفي الواقع هذا الأمر لا يستدعي القلق على الإطلاق، وإنما يعزز شخصيتك بشكل إيجابي. وأشارت العديد من الدراسات والأبحاث أن التحدث مع النفس قد يساعد على تعزيز الثقة بالنفس ودعم الاستقلالية الذاتية.

التحدث مع النفس بصوت عالي

هناك العديد من الأساطير والخرافات المنتشرة في أن الشخص الذي يتحدث إلى نفسه هو شخص مجنون، على الرغم من إثبات العلم عكس هذا. فكثيرا ما يساعد التفكير بصوت مرتفع على التركيز وتنبيه عقلك بشكل أكثر، حيث يعمل الحديث بصوت مرتفع على استخدام حاسة السمع والنطق للشيء الذي تريده أو تفكر فيه، مما يساعد ذلك على تحفيز العقل.

كما قد يساعد التحدث إلى النفس في بعض المواقف المحددة، مثل أخذ القرارات يساعدك على ترتيب أفكارك وتحديد أولوياتك مومن ثم أخذ القرار المناسب. فعلى سبيل المثال إذا كنت تفكر في السفر إلى رحلة، بمجرد ذكرك أنه لديك عمل، سوف ترد بإمكاني أخذ إجازة لمدة يومان، ولكن المشكلة ليس معي ما يكفي من المال….. وهكذا.

التحدث مع النفس هل هو مرض نفسي

كما ذكرنا أن الحديث مع النفس من الأمور الإيجابية في معظم الأحيان، بل ومن الأمور التي تشير إلى الصحة العقلية وتعزز الصحة الإنتاجية. ولكنه مثل كل شيء، فإن الفرط في التحدث إلى النفس بطريقة سلبية قد يشير إلى الخطر، فإذا كنت دائما تقول لنفسك كم أنا غبي، أو أنا شخص قبيح، أو تفكر في أمور غير سوية، فاعلم أن لديك مرض نفسي مثل تدني الذات وانعدام الثقة بالنفس أو الاكتئاب.

التحدث مع النفس والتخيل

قد  تكون هذه الحالة ذات علاقة وطيدة باضطراب نفسي، وخاصة إذا كنت تتخيل اشخاص وتقوم بالتحدث إليهم، أو على سبيل المثال تتخيل أن الأشياء في غرفتك مثل السرير أو الكنبة ترد عليك وتقوم بمحادثتها. وقد تكون هذه الحالة بحاجة إلى العلاج النفسي السريع.

وفي المقابل، قد يكون التخيل المقترن بالتحدث مع النفس أمر عاطفي وإيجابي أيضا، فعلى سبيل المثال في لحظات الشوق إلى شخص غائب، قد تجد نفسك تتخيله وكأنه أمامك وتقول له كم وحشتني، ارجوك ارجع بأسرع وقت، كيف غبت عني كل هذا. فربما هذا الحديث مع نفسك يهدأ مشاعرك وشوقك إلى ذلك الشخص.

التحدث مع النفس قبل النوم

وقت الخلود إلى النوم هو ذلك الوقت الهادئ الذي يسترجع عقلك فيه أحداث يومك المختلفة، ومن الطبيعي أن تقوم بالتحدث إلى نفسك في هذا الوقت عن أي شيء حدث أو كان يجب أن يحدث خلال يومك أو حتى التفكير في واجبات الغد، مثل نسيت أن أقوم بكذا، أو غدا سوف أذهب باكرا إلى مدرسة ابني قبل ذهابي إلى العمل.

التحدث مع النفس عند الاطفال

حديث الأطفال مع أنفسهم أمر إيجابي للغاية، فهو يساعدهم على تكوين شخصية قوية وصاحبة قرار. ويجب على الآباء تعويد أطفالهم على مراجعة أنفسهم عند القيام بخطأ، حتى يستطيعوا التمييز بين الصواب والخطأ والتفكير في الأشياء قبل القيام بها.