متوترة على الطفل من المدرسة ؟ كيفية التغلب على هذا

التوتر على الطفل من المدرسة من الأمور الطبيعية التي تشعر بها الأمهات وتحدث في الأيام الأولى من الدراسة، فمثل هذه الأمور تحتاج إلى الدعم والقدرة على التكيف، إذا كنتِ أيتها الأم تعاني من زيادة في التوتر مع بداية العام الجديد من الدراسة، فهذا الأمر ليس لوحدك بل هناك 63 في المائة يشعرون بنفس الشعور خاصة إذا كان طفلك صغير في السن.

أسباب التوتر على الطفل من المدرسة

التوتر على الطفل من المدرسة
التوتر على الطفل من المدرسة
  • التوتر على الطفل من المدرسة يكون بسبب قلق وتوتر الأطفال من تواجدهم في مكان غير مألوف بالنسبة لهم، القلق الذين يشعرون به.
  • ولكن يجب على الأمهات أن يعلمون أنهم لا يستطيعون أن يتحكموا في هذا الأمر، لأن لا بد من تجربة الأطفال بهذه التجربة

طرق للتغلب على التوتر على الطفل من المدرسة

يواجه العديد من الأمهات التوتر وصعوبة السيطرة على أنفسهم عندما يبدأ الطفل في الذهاب إلى المدرسة، فهم يشعرون للمرة الأولى أنهم يفقدون السيطرة على الطفل ومن أبرز الطرق للتغلب على التوتر على الطفل مع بداية الدراسة:

التدريب والتعود

  • يتعرض الأمهات إلى التوتر والإجهاد خلال الأيام الأولى من بداية الدراسة، ويفكرون ما هو سبب قلقهم وما الأمور التي يفضل أن يفعلوها لتهدئة هذا التوتر على الطفل.
  • يفضل الذهاب إلى المدرسة والتحدث مع المعلم والتواصل معه قبل بداية الدراسة، فهذا نوع من الاستعداد والتعود.
  • يفضل أيضاً أن تساعد الطفل قبل بداية المدرسة ببعض المهام مثل استيقاظ الطفل في وقت مبكر.
  • اختيار معهم الملابس الذين يرتدونها خلال اليوم.
  • تحديد وقت معين لتناول وجبة الإفطار، كل هذه الأمور تساعد في السيطرة على التوتر والقلق، والتعود عندما يصل إلى أول يوم في الدراسة.
  • حيث أثبت الدراسات أن التعود على هذه الأمور الصباحية تحقق نتائج إيجابية، والتقليل من التوتر والتعود على هذا الروتين.

مساعدة الطفل على التكيف

التوتر على الطفل من المدرسة
التوتر على الطفل من المدرسة
  • ليس فقط الأمهات وحدهم الذين يشعرون بالقلق و التوتر المتزايد مع بداية الدراسة، ولكن في الغالب يشعر أيضاً الأطفال بهذا الشعور.
  •  ولكن يجب على جميع الأمهات مساعدة أطفالهم في التكيف مع هذا الوضع الجديد والتأقلم عليه.
  • يلتقط الطفل التوتر والقلق من الآباء والأمهات ويلتقطون أيضاً تفكير الأمهات في كيفية تعامل الأطفال في المدرسة.
  • من الأمور أيضاً التي تساعد الطفل على التعود هو التخطيط المسبق لنظام المدرسة فيفضل الاستيقاظ في وقت مبكر، وممارسة ما هو شكل أول يوم في المدرسة.
  • هناك العديد من المدارس التي تحتوي على الكثير من الموارد المذهلة التي تساعد الطفل على التأقلم والتقليل من حدة العصبية والتوتر من اليوم الأول من الذهاب إلى المدرسة.

نصائح للتغلب على التوتر على الطفل من المدرسة

  • ينصح الأمهات بأن بمساعدة الطفل والتحدث معه، وفهمه للأمور وكيفية التعامل معها.
  • يجب على الأمهات التحدث مع الأطفال عن ما هي أكثر الأشياء التي يمكن أن يتوقعها عند ذهابهم إلى المدرسة.
  • ينصح الأمهات لمساعدة الطفل على التأقلم عدم الإطالة في لحظة الانفصال عن الطفل.
  • لأن هذا الأمر لا يهدأ الطفل بل يجعل الأمر أسوأ وفي غاية الصعوبة.
  • أما في حالة الطفل عدم المعاناة⁦ من التوتر أو من القلق، فمن الأفضل أن يتم اخبار الطفل على ماذا يحدث في المدرسة وما الأمور التي سوف تُتبع.
  • يفضل من التوتر التي تمر به الأمهات أن تُخبر الطفل أن الأمور سوف تكون على ما يرام.
  • وتساعده في البقاء مع المدرسين وأن اليوم يكون رائع.
  • حيث أن المدرسين يكونوا على وعي ودراية بكيفية مساعدة الطفل على التأقلم والتكيف.

كيفية التصرف مع الطفل المتوتر

  • يفضل أن يكون الأمهات أكثر صرامة على عواطفهم بالرغم من أن هذا الأمر ليس من السهل تنفيذه ولكن لا بد.
  • فعندما يذعر الطفل ويبكي ولا يريد الذهاب إلى المدرسة ويقول لا تدفعني إلى الذهاب، فهذاا الأمر يثير عواطف ومشاعر الأمهات بشكل أكبر، وتولد لديهم الشعور بالقلق والتوتر وربما يصل إلى الإحباط.
  • فيفضل في هذه الحالة مشاركة الطفل الهدوء وليست الاستجابة إلى ما يقولون.
  • عليك أيتها الأم أن تقللين من التوتر الذي يمر به، وعدم الاستجابة إلى ردة فعلهم.

اقرأ أيضاً

5 أمور تجنب القيام بها أمام طفلك