أهم 6 فنون شعبية في الإمارات

تمثل الفنون الشعبية ثقافات البلاد والمجتمعات وأسلوب الحياة المختلف على مر العصور، وسنتحدث في هذا المقال عن أهم 6 فنون شعبية في الإمارات، ومن الجدير بالذكر أن الفنون الشعبية في الإمارات العربية المتحدة تعتبر جزء لا يتجزأ من التراث الشعبي كما أنه يمثل تنوع واختلاف في الفنون، وتختلف العادات والتقاليد عبر الأجيال وتتنوع الفنون الشعبية في الإمارات من موسيقي وفلكلور وشعر ورسم وغيره، وتطورت الفنون الشعبية لتطور المجتمعات وأسلوب المعيشة، وتتميز دولة الإمارات بصبغتها بالطابع العربي الأصيل فهي تعتبر خليط بين الصالة والثقافات الإماراتية، وكذلك ثقافات الشعوب العربية والخليجية .

أهم 6 فنون شعبية في الإمارات

توجد العديد من الفنون الشعبية في دولة الإمارات العربية المتحدة، وسنتحدث عن أهم 6 فنون شعبية في الإمارات العربية المتحدة، هي :

  • فن العيالة

يعتبر فن العيالة من أشهر وأهم الفنون الشعبية الأصيلة الموجودة في دولة الإمارات العربية المتحدة، وهي عبارة عن رقصة تتأدى بأسلوب خاص ومعين جدا، وتتمثل الرقصة في تشكيل صفين من الرجال مقابل بعضهم البعض، أي كل صف يقف مقابل الأخر وهذا حتي يستطيع أن يمسك كل رجل بيد الآخر، وفي منتصف الصفين يتواجد فرقة موسيقية تقوم بالقرع على الطبول والدفوف، والآلات المصنوعة من النحاس لتصدر الأصوات، ويقود الفرقة أحد الرجال ويقوم بحمل طبلة على شكل أسطوانة، ويطلق علي هذه الأسطوانة اسم كاسر، وتعتبر واحدة من أهم الفنون الشعبية الإماراتية التي توضح معاني مثل القوة والفروسية في الإمارات .

  • فن التغرودة

يعتبر فن التغرودة من أهم الفنون الشعبية التي توجد بالإمارات العربية المتحدة، فهو عبارة عن فن غناء شعري بدوي وألحان خاصة بالشعب الإماراتي، وكان الشعراء منذ الأزل يقومون بتأدية التغرودة على الخيول والجمال خلال رحلات السفر الخاصة بهم، حيث كانوا يزعمون أن الجمال تطرب عند سماع هذا النوع من الفن، كما أنها تتميز بطابع حماسي، وكانت التغرودة تؤدى في المناسبات مثل الحروب والتحديات واللوم والعتاب وأيضا في الحكمة والفخر، وكذلك كان يتم استخدام هذا الفن في وصف الإبل وجلسات السهر والطرب المختلفة .

كما تتميز التغرودة بأن عدد أبياتها يكون قليل وتحتوي على موضوع واحد فقط يتم التحدث عنه، فهو فن غير متشبع ويبدأ الشاعر فيه بشكل مباشر في إلقاءه مستخدم عبارات مكثفة في الماضي، ولكن اختلف هذا الآن فأصبحت شكل التغرودة في عصرنا هذا شبيهة للقصيدة العادية من حيث الفكر وبالتالي أصبح عدد الأبيات أكثر، ومن الجدير بالذكر أن الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة في اليونسكو قامت بإدراج التغرودة ضمن القائمة التمثيلية للتراث الثقافي الغير مادي للبشرية في عام 2012، ويعتبر هذا الفن ذا أهمية كبيرة على المستوى العربي، بالإضافة إلى المستوى المحلي كفن غنائي شعري فهو مميز وفريد .

  • فن اليولة

هي عبارة عن رقصة من الفولكلور الشعبي الإماراتي وتعمد فن اليولة على وجود سلاح مثل السيف للرقص به، ويهتم المجتمع الإماراتي بهذا النوع من الرقص ويحرص على تعليمه للأحفاد، كما أن الإمارات العربية المتحدة تقوم بتنظيم مسابقات للتنافس على إجادة فن اليولة، وهذه المسابقات تحفز وتشجع المجتمع على تعليمه للأحفاد حيث يعتبر من التراث، وهذه الرقصة يشارك فيها جميع الأعمار كبار السن والصغار والشباب .

وفي فن اليولة يتم المسك بالسلاح وتدويره فوق رأس الراقص أو أمامه، وكان هذا الفن في الماضي يستخدم الأسلحة الحقيقة بذخيرة حقيقة، ولكن مع مرور الوقت اعتمد على الأسلحة الغير حقيقة كالكلاشنكوف الروسي، حيث يكون مجوف من الداخل وغير حقيقي، كما أنه في بعض الأحيان يتم استخدام قطعة خشب على شكل سلاح أو سيف، والرقصة عبارة عن حركة بسيطة يمشى الراقص من خلالها مع تحريك السلاح الذي يمسكه بشكل دائري، ثم يقوم بإلقاء السلاح بحركة دائرية في الهواء، ثم يقوم الراقص بالتقاط السلاح بمهارة وهو جالس على ركبتيه .

  • فن الطازج

يعتبر فن الطازج من الفنون الشعبية الإماراتية وهو عبارة عن مجموعة من القصائد العامة والمميزة الفريدة من نوعها، ويتميز فن الطازج بالألحان الخاصة به جدا والتي تطرب السمع وتريح النفس، ويعتبر فن الطازج هو قص القصائد والعادات والتقاليد للشعب الإماراتي والحياة العامة، وتؤنس الطازج المسافر أثناء الرحلة حتى تعوضه عن وحشة السفر أو الغربة .

  • فن السحبة

يعتبر فن السحبة أحد الفنون الشعبية المشهورة في الإمارات العربية المتحدة، فالسحبة عبارة عن رقصة شعبية من تراث الإمارات ويشارك في هذا الفن النساء والرجال، ويقفون فيها بشكل متوازي، ويمر في المنتصف أشخاص يقومون بالقرع على الطبول والغناء، ويوجد العديد من الفنون والرقصات الأخرى التي تشتهر بها دولة الإمارات العربية المتحدة مثل هولو والمناهيل والعازي .

  • فن الردحة

يعتبر فن الردحة من أهم الفنون الشعبية التي تشتهر بها دولة الإمارات العربية المتحدة، وهي عبارة عن خليط من الرقص والغناء، وتقوم النساء فيها بتأديتها في السهرات وبعد انتهاء حفلات الزفاف خلال سيرهم ليلا، في المكان المخصص لوضع العدة الموسيقية .

رقصات شعبية إماراتية

هناك العديد من الرقصات الشعبية التي توجد في الإمارات العربية المتحدة، والرقصات الشعبية الإماراتية هي :

  • رقصة صومال

يوحي هذا الاسم إلى الصومال، حيث أن رقصة الصومال هي رقصة إفريقية تتكون من 20 شخص، يتخذون الأشخاص شكل دائرة واسعة ويحمل أحدهم طبلا مغطي بجلد الحيوانات، ويحمل شكل أسطوانة ليتم الضرب عليه بجريد النخيل، ويتمثل الرقص في فن صومال بهز الأكتاف والدوران في الوسط .

  • غناء السامري

يعتبر فن السامري أهم الفنون الشعبية في الإمارات العربية المتحدة، وهو من أقدم الفنون البدوية وفنون الجزيرة العربية والخليج العربي، وتقوم رقصة السامري على تشكيل صفين من الرجال يجلسون على ركبهم، ويبدأ شخص واحد بغناء السامري لكن يلقن الصف الثاني المشطور في القصيدة، ويقوم فريق الصف الثاني بالرد عليه وذلك من خلال إلقاء الشعر وتأدية اللحن ذاته وهكذا .

  • غناء السبع

تعتبر السبع أو الحدوة البحرية من الفنون الشعبية البحرية التي يتم تأديتها في السفر ورحلات الغوص سواء البحر أو البر أو في المجالس، ويختص هذا الفن بالأهازيج والغناء والأدعية وترديد القصائد دون الاستعانة بأي أدوات أو إيقاعات موسيقية، وتجتمع الفنون البحرية تحت اسم النهمة، وهو عبارة عن غناء يقتصر على البحر والبحارة والسواحل في الخليج العربي، والسبع تتفرغ من جذور النهمة كما هو الحال في نهمة جر أو نهمة بر ونهمة تقصيره والخطيفة وغيرها .

  • الخطيفة

تشكل أهازيج الخطيفة التي يتم ترديدها قبل البحارة أهم الفنون الشعبية في دولة الإمارات العربية المتحدة، والخطيفة تعني رفع الشراع، وغناء الخطيفة يتمثل في سحب الحبال من أجل رفع شعار السفينة، ويتم الاستعانة أثناء تأديتها بطبلين وزوج من الطوس، كما يتم التصفيق باليدين والضرب بالرجل على ظهر السفينة .

  • الليوة

يعتبر الليوة أهم الفنون الإفريقية القائم على مجموعة من الأشخاص الحفاة الذين يقومون بتشكيل حلقة تلتف حول عازف مزمار، ويقوم هؤلاء الأشخاص بشبك أياديهم مع بعضهم البعض، ويبدؤون في التقدم بخطوتين إلى الأمام وخطوتين إلى الخلف أثناء دورانهم حول عازف المزمار، عكس عقارب الساعة .

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق