أجمل ما قيل من شعر عن الأم

الأم Mother هي رمز الحنان والعطاء في حياة كلٍ منا، فلا يمكن لأحد أن ينكر ما تبذله الأم من تضحيات في سبيل إحتوائها لأبنائها وتقديم كل العطف لهم، ولهذا أوصانا الرسول صلى الله عليه وسلم بالأم في الحديث الشريف عن أبي هريرة “جَاءَ رَجُلٌ إلى رَسولِ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ فَقالَ: يا رَسولَ اللَّهِ، مَن أحَقُّ النَّاسِ بحُسْنِ صَحَابَتِي؟ قالَ: أُمُّكَ قالَ: ثُمَّ مَنْ؟ قالَ: ثُمَّ أُمُّكَ قالَ: ثُمَّ مَنْ؟ قالَ: ثُمَّ أُمُّكَ قالَ: ثُمَّ مَنْ؟ قالَ: ثُمَّ أبُوكَ”، وهناك بعض الأبيات التي تُعد أجمل ما قيل من شعر عن الأم، حيث تُدخل تلك الأبيات الفرح والسرور على قلب أمهاتنا لكونها تُعد تعبيراً عن تقديرنا لها.

أجمل ما قيل من شعر عن الأم

شعر عن الام
شعر عن الام

قصيدة خمس رسائل إلى أمّي للشاعر نزار قبّاني

صباحُ الخيرِ يا حلوه..

صباحُ الخيرِ يا قدّيستي الحلوه

مضى عامانِ يا أمّي

على الولدِ الذي أبحر

برحلتهِ الخرافيّه

وخبّأَ في حقائبهِ

صباحَ بلادهِ الأخضر

وأنجمَها، وأنهُرها، وكلَّ شقيقها الأحمر

وخبّأ في ملابسهِ

طرابيناً منَ النعناعِ والزعتر

وليلكةً دمشقية..

أنا وحدي..

دخانُ سجائري يضجر

ومنّي مقعدي يضجر

وأحزاني عصافيرٌ..

تفتّشُ –بعدُ- عن بيدر

عرفتُ نساءَ أوروبا..

عرفتُ عواطفَ الإسمنتِ والخشبِ

عرفتُ حضارةَ التعبِ..

وطفتُ الهندَ، طفتُ السندَ، طفتُ العالمَ الأصفر

ولم أعثر..

على امرأةٍ تمشّطُ شعريَ الأشقر

وتحملُ في حقيبتها..

إليَّ عرائسَ السكّر

وتكسوني إذا أعرى

وتنشُلني إذا أعثَر

أيا أمي..

أيا أمي..

أنا الولدُ الذي أبحر

ولا زالت بخاطرهِ

تعيشُ عروسةُ السكّر

فكيفَ.. فكيفَ يا أمي

غدوتُ أباً..

ولم أكبر؟

صباحُ الخيرِ من مدريدَ

ما أخبارها الفلّة؟

بها أوصيكِ يا أمّاهُ..

تلكَ الطفلةُ الطفله

فقد كانت أحبَّ حبيبةٍ لأبي..

يدلّلها كطفلتهِ

ويدعوها إلى فنجانِ قهوتهِ

ويسقيها..

ويطعمها..

ويغمرها برحمتهِ..

.. وماتَ أبي

ولا زالت تعيشُ بحلمِ عودتهِ

وتبحثُ عنهُ في أرجاءِ غرفتهِ

وتسألُ عن عباءتهِ..

وتسألُ عن جريدتهِ..

وتسألُ –حينَ يأتي الصيفُ-

عن فيروزِ عينيه..

لتنثرَ فوقَ كفّيهِ..

دنانيراً منَ الذهبِ..

سلاماتٌ..

سلاماتٌ..

إلى بيتٍ سقانا الحبَّ والرحمة

إلى أزهاركِ البيضاءِ.. فرحةِ “ساحةِ النجمة”

إلى تختي..

إلى كتبي..

إلى أطفالِ حارتنا..

وحيطانٍ ملأناها..

بفوضى من كتابتنا..

إلى قططٍ كسولاتٍ

تنامُ على مشارقنا

وليلكةٍ معرشةٍ

على شبّاكِ جارتنا

مضى عامانِ.. يا أمي

ووجهُ دمشقَ،

عصفورٌ يخربشُ في جوانحنا

يعضُّ على ستائرنا..

وينقرنا..

برفقٍ من أصابعنا..

مضى عامانِ يا أمي

وليلُ دمشقَ

فلُّ دمشقَ

دورُ دمشقَ

تسكنُ في خواطرنا

مآذنها.. تضيءُ على مراكبنا

كأنَّ مآذنَ الأمويِّ..

قد زُرعت بداخلنا..

كأنَّ مشاتلَ التفاحِ..

تعبقُ في ضمائرنا

كأنَّ الضوءَ، والأحجارَ

جاءت كلّها معنا..

أتى أيلولُ يا أماهُ..

وجاء الحزنُ يحملُ لي هداياهُ

ويتركُ عندَ نافذتي

مدامعهُ وشكواهُ

أتى أيلولُ.. أينَ دمشقُ؟

أينَ أبي وعيناهُ

وأينَ حريرُ نظرتهِ؟

وأينَ عبيرُ قهوتهِ؟

سقى الرحمنُ مثواهُ..

وأينَ رحابُ منزلنا الكبيرِ..

وأين نُعماه؟

وأينَ مدارجُ الشمشيرِ..

تضحكُ في زواياهُ

وأينَ طفولتي فيهِ؟

أجرجرُ ذيلَ قطّتهِ

وآكلُ من عريشتهِ

وأقطفُ من بنفشاهُ

دمشقُ، دمشقُ..

يا شعراً

على حدقاتِ أعيننا كتبناهُ

ويا طفلاً جميلاً..

من ضفائره صلبناهُ

جثونا عند ركبتهِ..

وذبنا في محبّتهِ

إلى أن في محبتنا قتلناهُ…

شعر نزار قباني
شعر نزار قباني

الشاعر أبو علاء المعري

العيشُ ماضٍ، فأكرِمْ والدَيكَ بهِ، … والأُمُّ أوْلى بإكرامٍ وإحسانِ

وحَسبُها الحملُ والإرضاعُ تُدْمِنُهُ، … أمرانِ بالفَضْلِ نالا كلَّ إنسانِ

واخشَ الملوكَ وياسرْها بطاعَتِها،         … فالمَلْكُ للأرضِ مثلُ الماطرِ السّاني

إن يظلِموا، فلهمْ نَفعٌ يُعاشُ به، … وكم حَمَوكَ برَجْلٍ أوْ بفُرْسانِ

وهل خلتْ، قبلُ، من جورٍ ومَظلمةٍ،       … أربابُ فارسَ، أو أربابُ غَسّانِ؟

خيلٌ إذا سُوّمتْ سامتْ، وما حُبستْ    … إلاّ بلُجمٍ، تُعَنّيها، وأرسانِ

شعر ابو علاء المعري
شعر ابو علاء المعري

أبيات شعر عبدالله البردوني

تركتني ها هنا بين العذاب        … ومضت، يا طول حزني واكتئابي

تركتني للشقا وحدي هنا        … واستراحت وحدها بين التراب

حيث لا جور ولا بغي ولا … ذرّة تنبي وتنبي بالخراب

حيث لا سيف ولا قنبلة … حيث لا حرب ولا لمع حراب

حيث لا قيد ولا سوط ولا          … ظالم يطغى ومظلوم يحابي

خلّفتني أذكر الصفو كما          … يذكر الشيخ خيالات الشباب

ونأت عنّي وشوقي حولها        … ينشد الماضي وبي – أوّاه – ما بي

ودعاها حاصد العمر إلى          … حيث أدعوها فتعيا عن جوابي

حيث أدعوها فلا يسمعني       … غير صمت القبر والقفر اليباب

موتها كان مصابي كلّه  … وحياتي بعدها فوق مصابي

أين منّي ظلّها الحاني وقد       … ذهبت عنّي إلى غير إياب

سحبت أيّامها الجرحى على     … لفحة البيد وأشواك الهضاب

ومضت في طرق العمر فمن     … مسلك صعب إلى دنيا صعاب

وانتهت حيث انتهى الشوط بها  … فاطمأنّت تحت أستار الغياب

آه “يا أمّي” وأشواك الأسى     … تلهب الأوجاع في قلبي المذاب

فيك ودّعت شبابي والصبا        … وانطوت خلفي حلاوات التصابي

كيف أنساك وذكراك على        … سفر أيّامي كتاب في كتاب

إنّ ذكراك ورائي وعلى  … وجهتي حيث مجيئي وذهابي

كم تذكّرت يديك وهما    … في يدي أو في طعامي وشرابي

كان يضنيك نحولي وإذا  … مسّني البرد فزنداك ثيابي

وإذا أبكاني الجوع ولم   … تملكي شيئا سوى الوعد الكذّاب

هدهدت كفاك رأسي مثلما      … هدهد الفجر رياحين الرّوابي

كم هدتني يدك السمرا إلى     … حقلنا في ( الغول ) في ( قاع الرحاب )

وإلى الوادي إلى الظلّ إلى      … حيث يلقي الروض أنفاس الملاب

وسواقي النهر تلقي لحنها       … ذائبا كاللطف في حلو العتاب

كم تمنّينا وكم دلّلتني   … تحت صمت اللّيل والشهب الخوابي

كم بكت عيناكِ لمّا رأتا   … بصري يُطفا ويُطوى في الحجاب

وتذكّرت مصيري والجوى … بين جنبيك جراح في التهاب

ها أنا يا أمّي اليوم فتى … طائر الصيت بعيد الشهاب

أملأ التاريخ لحنا وصدى … وتغني في ربا الخلد ربابي

فاسمعي يا أمّ صوتي وارقصي  … من وراء القبر كالحورا الكعاب

ها أنا يا أمّ أرثيك وفي   … شجو هذا الشعر شجوي وانتحابي

اجمل شعر عن الام
اجمل شعر عن الام

الشاعر العراقي مظفر النواب

يا بني ضلعك من رجيت

لضلعي جبرته وبنيته

يا ابني خذني لعرض صدرك

واحسب الشيب اللي من عمرك جنيته

يا بني طش العمى بعيني

وجيتك بعين القلب أدبي على الدرب ألمشيته

شيلةالعلاكة يا بني

تذكر جتوفي بلعب عمرك عليهن

سنة وكفوفك وردتين على رأسي

وبيك أناغي كل فرح عمري لنسيته

يا اللي شوفك يبعث الماي الزلال بعودي وأحيا وأنا ميتة

أبيض عيونك لبن صدري

وسواد عيونك الليل اللي عد مهدك بجيته

وأبنك التو يناغي الخرز بالكاروك ياا بني

كتلة لا تخاف اليتم جده

اللي ما مش أبو عده

الحزب أبوه الحزب بيته

كتله ياا بني يا وليدي من تكبر على الأيام

تلكه حزام أبوك الماطواني وما طويته

تلكه منه خطوط أضمهن حدر ضلعي

لحد ما موت بعز على السر الحويته

يا عمد بيتي وكمر ليلي وربيع الشيب والعمر الجنيته

جيت أهزك يا عمد

بيتي

لا يكون الدهر ضعضع عظم منك للمذله للخيانة

وساومت جرحك على الخسة وجفيته

يا بني خلي الجرح ينطف

خله يرعف خله ينزف

يا بني الجرح اليرفض شداده علم ثوار يرفرف

يا بني ارضى الجلب يرضع من حلبيي

ولا ابن يشمر لي خبزه من البراءة

يا بني يأكلني الجرب عظم ولحم

وتموت عيني ولا دناءة

يا بني ها الأيام يفرزنها القحط أيام محنة

يا بني لا تثلم شرفنا

يا بني يا وليدي البراءة تظل مدى الأيام عفنة

تدري يا بني بكل براءة

كل شهيد من الشعب ينعاد دفنه

وخلي إيدك على شيبي واحلف بطاهر حليبي

كطرة كطرة وبنظر عيني العميته

قلي ما يندار رجمي وأنت أمي وذاك حزبي

وعزأبوي المالواني وما لويته

قلي ما اهدم حزب بيدي بنيته

الام
الام

إقرأ أيضاً:

أشعار قيلت عن الرسول

هل تعلم عن الأم

شعر عن العلم و المعلم

عبارات عن الأب المتوفي