دعاء المطر

دعاء المطر نردده دائماً عند هطول الأمطار من السماء حيث أن المطر يأتي حاملاً إلينا الخير والرزق الوفير كما أن نزول الأمطار من أوقات الدعاء المستجاب لذلك نقدم لكم عبر مقالنا هذا على مجلة رجيم دعاء المطر.

دعاء المطر

أدعية نزول المطر

الدعاء هو اللغة التي يستخدمها الإنسان للطلب من رب العباد بخشوع وتواضع راجياً أن الله عز وجل يحقق له مطلبه، كما أن الدعاء هو طلب العون من مالك العون وملكيه الذي يكون بيده كل شيء، فالله سبحانه وتعالى وجه الرسول صلى الله عليه وسلم والمؤمنين للدعاء له فهو قريب من المؤمنين مجيب دعواتهم في أي وقت ومن أي مكان في العالم ويكون الوسيلة الوحيدة بين المسلم وربه.

حيث نزول المطر بركة ونعمة كبيرة من الله عز وجل أنعمها الله على كل كائن حي يعيش على الأرض، فالماء هي مصدر مهم للحياة يشقى بها الإنسان والحيوان والزرع، وينتظر الناس نزل المطر حتى يدعو الله فيستجيب لهم ومن أدعية نزول المطر ما يلي.

دعاء نزول المطر

  • اللهم صيباً نافعاً.
  • اللهم إني أعوذ بكَ من شرها، فإن مطر قال: اللهم صيباً نافعاً.
  • اللهم أغثنا اللهم أغثنا اللهم أغثنا.
  • اللهم إني أعوذ بكَ من شرها وشر ما فيها وشر ما أرسلت به.
  • اللهم حوالينا ولا علينا اللهم على الآكام والظراب، وبطون الأودية ومنابت الشجر.
  • سبحان الذي يسبح الرعد بحمده والملائكة من خيفته.
  • اللهم اسقينا غيثاً مغيثاً مريناً نافعاً غير ضار.
  • اللهم إني عبدك وانتظر منك فرحاً قريباً يريح قلبي ويدمع عيني فبشرني وأسألك الشفاء فعافني، و رحمتك ارحمني وراحة البال والعتق من النار، رب إني أسألك بعزتكَ وعظمتكَ وجلالتكَ أن تجعل ساعتي تحين وأنا ساجد بين يديك وقلبي ينبض من خشيتك، اللهم طهرني من كل ذنوبي ثم اقبضني إليك.
  • اللهم أجعل الأخرة أكبر همي.
  • اللهم اغفر لنا وارحمنا وارض عنا وسامحنا وتقبل منا، واعف عنا واكتل لكل البشر أن يكونوا من أهل الجنة، واجعلنا من أهل الجنة وانصرنا يا رب العالمين، وافتح علينا فتحاً عظيماً، وارزقنا الإخلاص وانصر الإسلام وأعز المسلمين واسترنا واحفظنا واكتب لهذا العام أن يكون عام فتح لنا وخير وبركة.
  • اللهم إني أعوذ بك من علم لا ينفع ومن قلب لا يخشع ومن نفس لا تشبع ومن دعوة لا يستجاب لها.
  • اللهم شقياً رحمة لا سقياً عذاب ولا بلاء ولا هدم ولا غرق.
  • اللهم أنت الله لا إله إلا أنت الغني ونحن الفقراء، أنزل علينا الغيث واجعل ما أنزلت لنا قوة وبلاغاً إلى حين.
  • اللهم بعدد قطرات مطرك عافي كل مريض وأسعد كل مهموم وارحم كل ميت يا رب يا كريم.
  • اللهم في كل دقيقة تمر على مسلم ميت وهو في قبره أسألك أن تفتح له باب تهب منه نسائم الجنة لا يسد أبداً اللهم أمطر على قبورهم من سحائب رحمتك.
  • اللهم أجعل لي نصيباً من رحمتكَ الواسعة واهدئي لبراهينك الساطعة، وخذ بناصيتي إلى مرضاتك الجامعة، بمحبتك يا أمل المشتاقين.
  • لا إله إلا الله الحليم الكريم، لا إله إلا الله العلى العظيم، لا إله إلا الله رب السماوات السبع ورب العرش العظيم، اللهم إنا نسألك زيادة في الدين، وشهادة عند الموت وتوبة قبل الموت وسعة في الرزق وصحة في الجسد وبركة في العمر ونصيباً من الجنة وأماناً من العذاب، وعفواً عند الحساب ومغفرة بعد الموت. اللهم ارحم موتانا وموتى المسلمين واشف مرضانا ومرضى المسلمين.
  • اللهم اغفر للمسلمين والمسلمات والمؤمنين والمؤمنات الأحياء منهم والأموات.
  • اللهم أرزقني حسن الخاتمة وأنا ساجد لك يا أرحم الراحمين.
  • اللهم ثبتني عند سؤال الملكين، اللهم اجعل قبري روضة من رياض الجنة ولا تجعله حفرة من حفر النار.
  • اللهم إني أعوذ بك من فتن الدنيا.
  • اللهم قوي إيماننا ووحد كلمتنا وانصرنا على أعدائك أعداء الدين.

دعاء المطر

السنن المتبعة عند نزول المطر

عندما كان ينزل المطر لأول مرة كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يفعل هذا، فإذا أنزل المطر تعرض له وكشف ثوبه عن منكبيه، لأن المطر حديث عهد الله فجاء في الحديث النبوي الشريف: “أصابنا ونحن مع رسول الله صلى الله عليه وسلم مطر، قال: “فحسر رسول الله صلى الله عليه وسلم ثوبه حتى أصابه من المطر، فقلنا: يا رسول الله لم صنعت هذا؟ قال: لأنه حديث عهد بربه تعالى”، ومن سنن نزول المطر الدعاء بالخير واللجوء إلى رب العالمين والإلحاح في الدعاء.

كما ورد عن رسول الله صلى الله عليه وسلم عند نزول المطر بعض من الأدعية الثابتة التي يمكن للمسلم الدعاء بها في نزول المطر ومنها: “اللهم صيباً نافعاً، اللهم صيباً هنيئاً، اللهم لا تقتلنا بغضبك، ولا تهلكنا بعذابك، وعافنا قبل ذلك، اللهم إني أسألك خيرها وخير ما فيها، وخير خير ما أرسلت به وأعوذ بك من شرها، وشر ما فيها، وشر ما أرسلت به، مطرنا بفضل الله ورحمته.

دعاء المطر

الدعاء عند سماع الرعد

كان يدعو نبينا وحبيبنا عندما يسمع صوت الرعد فقد روى: “أنه كان سمع الرعد ترك الحديث، وقال: “سبحان الذي يسبح الرعد بحمده والملائكة من خيفته” ثم يقول: “إن هذا لوعيد شديد لأهل الأرض”.

نزول المطر في القرآن الكريم

قال الله تعالى الكثير من الآيات عن نزول المطر وهي:

  • قال الله تعالى: “ألم تر أن الله أنزل من السماء ماء فسلكه ينابيع في الأرض ثم يخرج به زرعاً مختلفاً ألوانه ثم تهيج فتراه مصفراً ثم يجعله خطافاً إن في ذلك لذكرى لأولى الألباب”.
  • قال الله تعالى: “وهو الذي ينزل العنب من بعد ما قنطوا وينشر رحمته وهو الولي الحميد”.
  • قال الله تعالى: “ألم تر أن الله يزجي سحاباً ثم يؤلف بينه ثم يجعله زكاماً فترى الودق يخرج من خلاله وينزل من السماء من جبال فيها من برد فيصيب به من يشاء ويصرفه عن من يشاء يكاد سنا برقه يذهب بالأبصار. يقلب الله الليل والنهار إن في ذلك لعبرة لأولى الأبصار”.
  • قال الله سبحانه وتعالى: “وأنزل من السماء ماء فأخرج به من الثمرات رزقاً لكم.

آداب استجابة الدعاء

سبق وذكرنا لكم أن الدعاء هو هبة ونعمة عظيمة من عند الله سبحانه وتعالى، ويعتبر الأداة التي تساعد الإنسان المسلم أن يوصل مطلبه إلى الله وأن يترجاه حتى يتقبل منه الدعاء، ولكن هناك آداب على المسلم الالتزام بها عند الدعاء وهي:

  • الدعاء بأسماء الله الحسنى.
  • أن يكون الدعاء من القلب والعقل.
  • عدم الاستعجال والإلحاح الكبير عند الدعاء.
  • أن يبدأ الدعاء بالحمد والثناء إلى الله سبحانه وتعالى،
  • ثم أن يقوم بالصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم.
  • الإخلاص لله تعالى في الدعاء.
  • يجب أن يتم استخدام أسلوب الجزم في الدعاء مع اليقين بأن الله سيستجيب للدعاء.
  • لا بد من أن يترك الدعاء على النفس أو الأهل أو الأبناء أو المال.

أوقات الاستجابة في الدعاء

هناك بعض من الأوقات المستحبة عند الله يستجيب للدعاء فيها وهي:

  • يوم عرفة.
  • ليلة القدر.
  • قبل افطار الصائم.
  • وقت السحور أي ما قبل الفجر.
  • يوم الجمعة.
  • عند السجود في الصلاة.
  • بين الأذان والإقامة.