دعاء عند نزول المطر في السُنَّة

الدعاء عند نزول المطر كما علمنا رسول الله صل الله عليه وسلم وما جاء في سنن الدعاء إذا نزل المطر.

الدعاء عند نزول المطر

صورة دعاء نزول المطر في السُنَّة
صورة دعاء نزول المطر في السُنَّة

روى البخاري عَنْ عَائِشَةَ رضي الله عنها:
أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم كَانَ إِذَا رَأَى المَطَرَ، قَالَ:
“اللَّهُمَّ صَيِّبًا نَافِعًا”. فهذا دعاؤه في الحالة الأولى.

أما في الحالة الثانية، فقد روى البخاري عَنْ أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ رضي الله عنه، قَالَ:
كَانَ النَّبِيُّ صلى الله عليه وسلم يَخْطُبُ يَوْمَ جُمُعَةٍ،
فَقَامَ النَّاسُ، فَصَاحُوا، فَقَالُوا: يَا رَسُولَ اللَّهِ، قَحَطَ المَطَرُ،
وَاحْمَرَّتِ الشَّجَرُ، وَهَلَكَتِ البَهَائِمُ، فَادْعُ اللَّهَ يَسْقِينَا. فَقَالَ:

“اللَّهُمَّ اسْقِنَا”. مَرَّتَيْنِ، وَايْمُ اللَّهِ، مَا نَرَى فِي السَّمَاءِ قَزَعَةً مِنْ سَحَابٍ،

فَنَشَأَتْ سَحَابَةٌ وَأَمْطَرَتْ، وَنَزَلَ عَنِ المِنْبَرِ فَصَلَّى،

فَلَمَّا انْصَرَفَ، لَمْ تَزَلْ تُمْطِرُ إِلَى الجُمُعَةِ الَّتِي تَلِيهَا،
فَلَمَّا قَامَ النَّبِيُّ صلى الله عليه وسلم يَخْطُبُ،

صَاحُوا إِلَيْهِ تَهَدَّمَتِ البُيُوتُ، وَانْقَطَعَتِ السُّبُلُ،
فَادْعُ اللَّهَ يَحْبِسْهَا عَنَّا.
فَتَبَسَّمَ النَّبِيُّ صلى الله عليه وسلم، ثُمَّ قَالَ:
“اللَّهُمَّ حَوَالَيْنَا وَلاَ عَلَيْنَا”. فَكَشَطَتِ المَدِينَةُ، فَجَعَلَتْ تَمْطُرُ حَوْلَهَا

وَلاَ تَمْطُرُ بِالْمَدِينَةِ قَطْرَةٌ، فَنَظَرْتُ إِلَى المَدِينَةِ وَإِنَّهَا لَفِي مِثْلِ الإِكْلِيلِ.
والإكليل هو كل ما أحاط بالشيء، فقد صار المطر

-بعد دعاء النبي صلى الله عليه وسلم- يحيط بالمدينة،
فيُنْبِت الزروع ويُكثر الكلأ، وذلك دون أن يُحدث إهلاكًا بالمدينة
أو دمارًا، فهكذا عَلَّمَنا رسول الله صلى الله عليه وسلم
أن ننتبه للأمور من حولنا، فيكون لنا شأن مع كل تغيير.

سنن الدعاء إذا نزل المطر

صورة سنن الدعاء إذا نزل المطر
صورة سنن الدعاء إذا نزل المطر