علاج الاكزيما طبيعاً بالعسل وزيت الزيتون في المنزل

علاج الاكزيما طبيعاً بالعسل وزيت الزيتون في المنزل قد يبدو شيئا غير واقعيا ومن الصعب حدوثه، ولكنه غير مكلف وقد يسعفك عندما لا يكون في إستطاعتك الذهاب إلى الطبيب، حيث أن مرض الاكزيما Eczema هو عبارة عن صورة من صور إلتهاب الطبقات الخارجية والعليا من الجلد، ويصاب عندها الجلد أيضا بالجفاف ويظهر عليه الطفح الجلدي، ويرافق كل ذلك الرغبة في الحكة المتواصلة والإحمرار وتقشير طبقة الجلد الخارجية، والسبب في الإصابة بالاكزيما يختلف من شخص لآخر وفقا لحالته.

تعريف مرض الاكزيما

مرض الاكزيما هو مجموعة حالات حرجة تصيب الجلد بالإلتهاب التأتبي، وعسر التعرق، والتهاب الجلد التماسي، والتهاب الجلد العصبي، واكزيما اليد، والاكزيما الحميدة، وهو ما يؤدي إلى تغير نمط الحياة الطبيعية عند الشخص المصاب بها، وتسبب أيضا الشعور بالإرهاق وبعض المشاكل الخاصة بالنوم.

علاج الاكزيما طبيعاً بالعسل وزيت الزيتون في المنزل

علاج الاكزيما
علاج الاكزيما

علاج الاكزيما بالعسل النحل

  • عسل النحل من المنتجات الطبيعية التي وردت فوائده في القرآن الكريم، فهو فيه شفاء للناس من كل داء، ويتم إستخدامه في علاج الكثير من الأمراض التي من ضمنها الاكزيما.
  • ويتم وضع كمية قليلة من العسل على كف اليد أو الأصابع، ثم تدعك بها المنطقة المصابة بالاكزيما ويترك عليها لمدة 10 دقائق، وبعدها ينظف الجلد جيدا بالماء.
  • يرجع إستخدام العسل لكونه يقتل البكتريا والميكروبات والجراثيم التي تعد جميعها من المسببات المؤدية للإصابة بالاكزيما.
  • هذا بالإضافة إلى قدرة عسل النحل على تخفيف الشعور بالحكة.
  • ويتم أيضا إستخدام العسل من خلال مزجه مع زيت الزيتون لعلاج الكثير من الأمراض الجلدية الأخرى.
علاج الاكزيما بالعسل
علاج الاكزيما بالعسل

علاج الاكزيما بزيت الزيتون

  • لعلاج الاكزيما بزيت الزيتون كل ما سوف تحتاجه هو  القليل من زيت الزيتون الطبيعي النقي على المنطقة المصابة بالاكزيما.
  • ثم يتم تركه على الجلد لمدة 5 دقائق حتى يتمكن من التفاعل.
  • وبعدها ندلك المنطقة برفق بإستخدام أطراف الأصابع.
  • عند الإنتهاء ننظف مكان الزيت بقطعة قطن نظيفة مبللة بالماء.
    علاج الاكزيما بزيت الزيتون
    علاج الاكزيما بزيت الزيتون

الحالات التي تصيبها الاكزيما

  • الاكزيما عادة ما تصيب الأطفال بنسبة أكبر بالمقارنة بالأشخاص البالغين.
  • وهناك بعض الأبحاث التي أشارت إلى أن أكثر المصابين بها هم الرضع بنسبة إلى 65%.
  • وأكثر المصابين بالاكزيما قد حدث ذلك لهم قبل أن يتموا عامهم الخامس بنسبة إلى 90%.
  • بالإضافة إلى أنه يوجد دراسة أشارت إلى أن الأشخاص الذين يمتلكون كلب هم أقل عرضة لتطور المرض مهما إختلفت مراحلهم العمرية.
  • لكن الأشخاص البالغين ليسوا في مأمن من الإصابة بها حتى مع إنتشار المرض بين الرضع والأطفال قد يصاب البالغ أيضا بالاكزيما.

أسباب تفاقم الإصابة بالاكزيما

الاكزيما مثلها مثل الأمراض الأخرى تحتاج إلى الإنتباه إلى مسبباتها حتى يتجنبها الشخص ويقلل من التعرض إليها، ومع ذلك لا يوجد سبب شائع أو رئيسي يحدد ماهية الحدث أدى إلى الإصابة بها، ولكن يوجد أسباب تؤدي إلى تفاقم الحالة المرضية وتدهور الحالة الصحية للمريض، ومن ضمن تلك الأسباب:

  • ضعف النظام المناعي في الجسم أو حدوث إضطرابات به.
  • إصابة الجلد بالجفاف والتحسس مما يؤدي إلى الإصابة بالتشقق الجلدي.
  • تواجد الشخص المعرض للإصابة في ظروف بيئية مشجعة على الإصابة بالاكزيما أو تفاقم الحالة.
  • وجود إختلاف في الجينات الوراثية يؤثر على الجلد.
  • تغير درجة حرارة الجو وعدم أخذ الإحتياطات لمواجهتها والتعايش معها.
  • الإصابة بالحساسية تجاه بعض أنواع الأطعمة، أو منتجات التجميل، أو منظفات الغسيل، أو بعض المواد الكيميائية وما إلى ذلك من أنواع الحساسية المختلفة.
  • التعرض إلى ضغط عصبي قد يؤدي إلى القلق المزمن الذي ينتج عنه أحيانا الإصابة بالاكزيما.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق