فوائد السمك

لقد إنتشر في الآونة الأخيرة إهتمام خبراء التغذية على مستوى العالم بنشر الوعي حول أهمية فوائد السمك للصحة، ولهذا نجدهم ينصحون بتناول السمك Fish مرتين أسبوعياً على الأقل، كما ينصحون بإستبال البروتين الموجود باللحوم الحمراء بالبروتين الآمن الموجود في الأسماك؛ لكونه لا يوجد منه ضرر على صحة الجسم ووظائفه، لكن مع ذلك يجب الحذر من تناول أنواع السمك التي تحتوي على عنصر الزئبق فهي تضر الجسم أكثر مما تقدمه له من فوائد.

القيمة الغذائية للسمك

تحتوي الأسماك على عدد كبير من العناصر الغذائية الهامة لجسم الأنسان، والتي تختلف نسبة تواجدها وفقاً لنوعية السمك، ويُعد أهم تلك العناصر هو حمض الأوميجا 3 الدهني الذي يساهم في علاج الكثير من الأمراض والوقاية منها، فالأسماك بشكل عام تحتوي على عناصر اليود، والصوديوم، والبوتاسيوم، كما يوجد بها نسبة من الفسفور بقدر عالي، وتحتوي أيضاً على الحديد، والزنك، والمغنيسيوم، والكالسيوم، هذا بجانب أن الأسماك تحتوي على نسب منخفضة من الدهون والسعرات الحرارية، ناهيك عن البروتين الموجود بها والذي يُعد من أنواع البروتينات الآمنة على الجسم، كما نجد بالأسماك أنواع مختلفة من الفيتامينات، مثل فيتامينات أ، و هـ، و د، وأيضاً مجموعة من فيتامينات ب مثل ب1، وب3، وب6، هذا كله بجانب لحمها الشهي السريع الطهي، فكل ذلك جعل السمك أحد أكثر الأطباق طلباً على مستوى العالم.

فوائد السمك

يقى من أمراض القلب

  • فتناول السمك بإنتظام يقي من إرتفاع ضغط الدم، بل أنه يعمل على خفضه لدى مرضى ضغط الدم المرتفع، فيحفظ القلب من الإصابة بالأمراض الناتجة عن إرتفاعه.
  • كما أنه ينتج عنه خفض مستوى الدهون الثلاثية بالجسم، وهذا لما يشتمل عليه من نسب منخفضة من الدهون المشبعة، والتي قد يؤدي زيادتها عن الحد المسموح بالجسم إلى حدوث تصلب بالشرايين.
  • هذا بجانب قدرته على خفض مستوى الكوليسترول الغير صحي بالجسم، حيث يحتوي على نوع البروتين القادر على فعل ذلك.

يحسن من نمو الدماغ

  • نظراً لإحتواء الأسماك على الأوميجا 3 فهو يساعد في عملية نمو الدماغ لدى الأطفال، ويساهم أيضاً في تطورها.
  • كما تعمل الأوميجا 3 على علاج فرط النشاط لدى الأطفال.
  • هذا بجانب أنها تساهم في علاج الإضطرابات التي ينتج عنها نقص الإنتباه لدى الطفل.
  • وبالنسبة لسن الشيخوخة فتناول السمك في هذا السن يساعد على تقليل نسبة إنخفاض وظائف الدماغ، لكونه يحفز المادة المسؤولة عن الذاكرة والعاطفة بالجسم، والتي يطلق عليها إسم المنطقة الرمادية(Grey matter) .

يحمي العظام ويعالج آلام مرض الروماتيزم

  • يساعد تناول الأسماك على تخفيف الآلام الروماتيزمية الناتجة عن الإصابة بالإلتهابات التي تسببها زيادة نسبة حمض البوليك بالجسم.
  • كما نجد السمك يكون له فاعلية كبيرة في تقوية العظام وبناء الأسنان، وأيضاً في الوقاية من إصابتها بالهشاشة أو الكساح، وهذا بسبب ما يوجد بالأسماك من عنصر الكالسيوم وفيتامين د، وخاصة نوع السمك الذي يعيش في المياه المالحة من بحار ومحيطات لكونه يكون غنياً بنسبة أكبر من فيتامين د.

يقي من أمراض العيون

  • يعمل السمك على وقاية العين من الإصابة بالأمراض الناتجة عن نقص فيتامين أ.
  • حيث يحتوي السمك على كمية من فيتامين أ ولذا يُعد من الأطعمة المفيدة للعينين.
  • كما يساعد تناول الأسماك على الوقاية من إصابة العين بمرض العشى الليلي والتنكس البقعي.
  • ولا يقتصر الأمر على وقاية الفرد من أمراض العين بل أن تأثيره يصل إلى الجنين في رحم أمه، فيقيه هو أيضاً تناول أمه للسمك من تلك الأمراض ويحفظ قوة الإبصار لديه، كما يقوم بتحسين الشبكية لديه من خلال ما به من حمض الأوميحا 3.

يفيد المرأة الحامل والجنين

  • تناول الأسماك للحامل قد أثبت فاعليته في تغذيتها والحفاظ على صحة جنينها، فتُعد الأسماك من أفضل الأطعمة المناسبة للمرأة الحامل.
  • فتناول الحامل للأسماك يساعد في تقليل خطر تعرضها للولادة المبكرة.
  • وإذا ما تناولت الحامل السمك بصفة دورية سيساعد هذا في عملية النمو والبناء لجسم الجنين.
  • كما أنه قد لوحظ أن النساء اللواتي يتناولن الأسماك أثناء فترة حملهن قد أثر هذا إيجابياً في حجم الجنين لديهن.
  • هذا بجانب ما تم ذكره عن مساهمة تناول الأم للأسماك في الحفاظ على صحة شبكية العين لدى الجنين.

أفضل الأنواع من الأسماك

تُعد كافة أنواع السمك بصفة عامة ذات مذاق شهي وفائدة كبيرة، لكن هذا لا يمنع من أنه توجد الأفضلية لبعض الأسماك بمجال الطهي وأيضاً بمجال العناية بالصحة، حيث أن من بين أنواع السمك المتعددة يوجد ما هو أقلهم من حيث كمية الدهون أو الأملاح، وما هو أكثرهم من حيث نسبة فيتامين د به، ومن هذا المنطلق نقدم لكم أفضل أنواع الأسماك على مستوى العالم:

أسماك السلمون

تُعد أسماك السلمون أحد أكثر أنواع السمك شهرة، سواء على المستوى المحلي أو العالمي، ولذا نجد الإقبال عليها متزايد، فهي من الأنواع التي تحتوي على فائدة كبيرة جداً للجسم، فنجد بها نسب عالية من فيتامين د ودهون الأوميجا 3، كما أنها تختص بلحمها الطري الفاتح اللون والمائل إلى اللون الوردي الذي يعطية مظهراً شهياً، بجانب أنه يحتوي على نسبة ضئيلة جداً من الدهون، ولذا يُنصح به من يقومون بالحمية الغذائية ويتبعون رجيم خاص لهذا الغرض، ونظراً لكل تلك الخواص نجده من الأنواع التي تُعد باهظة الثمن مقارنةً بباقي الأسماك الأدنى منه في القيمة.

أسماك السردين

تُعد أسماك السردين من الأسماك التي نجدها كثيراً معلبة في السوبر ماركت، والأكثر منها يكون مملحاً أو مدخناً، وهو أحد أنواع الأسماك الدهنية الذي يُعتبر غني بعدد من الفيتامينات.

أسماك الرنجة

تشبه سمكة الرنجة نوعاً ما سمكة السردين من حيث الشكل، ومع أنها من الأسماك اللذيذة المذاق في حالة قليها أو طهيها، إلا أنه نجدها كثيراً مملحة وليست طازجة، فإذا كنت من محبين سمك الرنجة المملح عليك الحذر من الإكثار منه لكونه يحتوي على نسبة عالية من أملاح الصوديوم، مما قد ينتج عنه تضرر الجسم أكثر من منفعته منه.

أسماك القد

سمكة القد هي تلك السمكة التي يُستخرج منها زيت القد الذي يطلق عليه البعض بالخطاً مسمى “زيت كبد الحوت“، وهي من الأسماك التي بها مستوى عالي من الفسفور، كما نجد بها فيتامينات ب 3 و ب 12، ويحتوي هذا النوع على نسبة عالية من البروتين، وعلى النقيض يوجد به نسبة منخفضة من الدهون والسعرات الحرارية، فهو ممتاز لأنظمة التغذية التي تهدف إلى إنقاص الوزن.

أسماك التونة أو التونا

من الأسماك التي تمد الجسم بالعناصر الغذائية المفيدة، وهي أحد الأنواع المفضلة لمعظم أفراد الأسرة، وتتواجد على حالتها الطازجة أو المعلبة، لكنه يجب تحري الدقة عند شراء التونة المعلبة، حيث أن بعض الشركات في عدد كبير من البلدان يطرحون بالأسواق معلبات التونة التي تحتوي على نوعٍ آخر من الأسماك، لهذا ننصح بضرورة قراءة نوع السمك المستخدم قبل شراؤه أو تناوله.

إقرأ أيضاً

تحضير السمك بالفرن

أفضل أنواع السمك اللذيذ للقلي

فوائد شراب زيت كبد الحوت للأطفال

فوائد التمر