فوائد القرنفل

القرنفل Cloves هو نوع من البراعم الزهرية الجافة تشبه المخروط في الشكل ويتدرج لونها بين اللونين الأحمر والبني، ويتم إستعمال القرنفل لتنكيه الأطعمة وبعض المشروبات، فهو يتميز برائحته القوية ومذاقه اللازع، ولكنه أيضاً يستعمل في مجالات علاجية أخرى تتعلق بصحة الجسم، والشعر، والبشرة، والقرنفل يُستخرج منه زيت القرنفل الذي يتميز بتأثيره الفعال في تسكين الآلام، ويدخل في صناعة مجون الأسنان، والعطور، ومستحضرات العناية بالجسم، ويُعد القرنفل من أكثر العناصر الطبيعية التي تستخدم في مجال الطب، وهذا بسبب فوائد القرنفل المتنوعة التي تؤثر على معظم أجهزة الجسم وخلاياه.

فوائد القرنفل

اهم فوائد القرنفل
اهم فوائد القرنفل

يقي الجسم من الأمراض

  • يحتوي القرنفل على مضادات الأكسدة التي بطبيعتها تقوم بتقليل الإجهاد التأكسدي بالجسم، وهذا يحد من تطور الأمراض التي تصيب الجسم وتقيه منها.
  • ويوجد بالقرنفل فيتامين C الذي يدخل أيضاً تحت فئة مضادات الأكسدة، فهو يهاجم الجذور الحرة بالخلايا.
  • هذا بجانب ما يحتويه القرنفل من مركب الأوجينول الذي يعمل على إيقاف الضرر التأكسدي بفاعلية 5 أضعاف لفيتامين E.
  • كما أنه ينقي الدم من السموم والمواد الضارة فيعمل على تعزيز مناعة الجسم.
  • يعمل على خفض مستوى السكر بالدم، لذا يرشد الأطباء مرضى السكري بإدخال زيت القرنفل في نظامهم الغذائي.
  • ويساعد في عملية الأيض التي تمد الجسم بالطاقة اللازمة، لما يقوم به من تنشيط للدورة الدموية.

يخفف من ألم الأسنان

  • يعرف عن القرنفل دخوله في صناعة مواد العناية بالفم والأسنان، فهو ذو رائحة منعشة تعمل على إعطاء الفم رائحة ذكية.
  • ولكن هناك سبب آخر يُستخدم من أجله القرنفل في هذا المجال، وهو كونه مسكناً قوياً لآلام الأسنان التي يصعب على المرء تحملها بدون مسكّن.
  • فيمكن إستبدال إستخدام العقاقير المسكنة بالقرنفل/ن فهو أكثر أماناً ولا يسبب أعراضاً جانبية.

عامل مساعد للهضم

  • يقوم القرنفل بطبيعة الحال بتحسين آداء الجهاز الهضمي، خاصةً عند إتباع رجيم للتخسيس.
  • فهو يحفز الإفرازات الخاصة بالإنزيمات التي تساعد في عملية الهضم، ولذا يتم إضافته للكثير من الأطباق الهندية لجعل عملية هضم الطعام سلسة وغير مرهقة.
  • ونجد أن مشروب القرنفل يعمل على زيادة كمية اللعاب وعصارة المعدة اللذان يساعدان في عملية هضم الطعام.
  • كما أنه يعمل على حل مشاكل المعدة من إنتفاخ، وعسر هضم، وما إلى ذلك من إضطرابات تحدث نتيجة عملية الهضم.
  • يعمل القرنفل أيضاً على تسريع حركة سير الطعام في الأمعاء مما يعمل على خفض معدل الإصابة بالإمساك، وأيضاً يقي هذا من خطر إصابة الأمعاء بالإلتهابات.
  • ويمكن إستخدامه في علاج غثيان المعدة وللتغلب على الشعور بالحاجة إلى القيئ.

يخفف حدة أمراض الجهاز التنفسي

  • يساهم القرنفل في تخفيف الأعراض التي تصاحب أمراض الجهاز التنفسي، مثل إلتهاب الشعب الهوائية، وإلتهاب الحلق.
  • كما أن له دور فعال في علاج السعال، وإلتهاب الأذن الوسطي، وإحتقان الأنف، وإلتهابات الجيوب الأنفية.
  • ويمكن تحقيق هذا من خلال مضغه بشكل مباشر مع عدم الإفراط في تناوله حتى لا يؤثر بشكل سلبي على الجسم.

يعالج مشاكل البشرة

  • يعمل على تهدئة حب الشباب وما ينتج عنه من إلتهابات، فهو يحتوي على مواد تقاوم البكتيريا الناتج عنها.
  • يعمل القرنفل أيضاً على وقاية البشرة من التقرحات، والدمامل، والطفح الجلدي.
  • كما أنه يساعد على تنقية البشرة لتبقى نضرة ومشرقة.
  • ونجده يدخل أيضاً في صناعة الميستحضرات التي تعمل على تصليح عيوب البشرة مثل ترهل الجلد، والتجاعيد، ومعظم العيوب التي تنتج عن تقدم العمر والوصول لسن الشيخوخة.

فوائد زيت القرنفل

فوائد زيت القرنفل
فوائد زيت القرنفل
  • يستخدم في بعض الدول كحل سريع لعلاج تسوس الأسنان.
  • نجده يُستخدم بكثرة كغسول للفم للتخلص مما به من روائح كريهة، لكن يجب أن يخفف بالماء أولاً.
  • يستخدمه البعض في صناعة المخدر الموضعي، فهو فعال جداً في هذا الغرض.
  • يعمل على زيادة معدل إنتاج المخاط المعدي الذي يشكل حاجزاً لمنع تعرض بطانة المعدة للتآكل بواسطة الأحماض الدهنية.
  • يقلل من الشعور بالتوتر، والقلق، والإكتئاب، كما أنه يساعد على زيادة التركيز والتخلص من التعب والإرهاق من خلال تنشيطة للدماغ.
  • ويمكن إستخدام زيت القرنفل بشكل موضعي لعلاج الصداع من خلال تدليك الرأس به.
  • كما يمكن إستغلاله في تقليل آلام العضلات أو المفاصل، وأيضاً لعلاج ما بهما من تورمات أو إلتهابات.
  • يعمل زيت القرنفل كخافض للحراة لكونه يساعد في توسيع الأوعية الدموية.
  • يمكن إستخدام زيت القرنفل بعد تسخينه لتحفيز بصيلات الشعر على الإنتاج، مما يزيد من كثافة الشعر.
  • ذُكر أيضاً أن لزيت القرنفل دوراً في علاج الصلع، ويتم هذا بعد تسخينه وخلطه مع عدّة قطرات من زيت جوز الهند.
  • يعمل على تطهير الجروج السطحية ولدغات الحشرات من خلال خواصه المضادة للبكتيريا والفطريات، لكن يراعى عند تطبيقه على مكان الإصابة بشكل مباشر أن يتم تخفيفه حتى لا تتهيج منه البشرة.
  • كما يمكن إستخدامه في علاج حب الشباب من خلال إضافة قطرات من زيت القرنفل إلى ملعقة كبيرة من زيت الجوجوبا وخلطهما معاً، ثم يطبق المزيج على أماكن الحبوب، ويمكن إستبدال زيت الجوجوبا بزيت جوز الهند أو بملعقة صغيرة من عسل النحل الطبيعي، فكلاهما يؤدي الغرض ذاته ويأتي بنتيجة مرضية.
  • يحسن زيت القرنفل من عملية تدفق الدم بالبشرة بفضل ما به من مادة الأوجينول ذات الخواص التحفيزية.
  • مؤخراً تم إستعمال زيت القرنفل في علاج سرعة القذف لدى الرجال، فيتم وضعه بشكل مباشر على العضو لتأخر الوصول للنشوة أو القذف المبكر.
  • يساعد إنتشار رائحة زيت القرنفل المميزة بالمكان على طرد الحشرات، كما أنه يستخدم للقضاء على البق (حشرة الفراش).

محاذير إستعمال القرنفل

محاذير استعمال القرنفل
محاذير استعمال القرنفل
  • يراعى عدم تخطي الجرعة المسموح بها من القرنفل والتي يُحددها الأخصائي بناءً على حالة المريض.
  • عدم الإفراط في إستخدام القرنفل أو زيت القرنفل حتى لا يسبب ذلك الحساسية المفرطة، كما أن هذا يعمل على زيادة نسبة مادة الأجينول بالجسم والتي إذا ما زادت نسبتها عن الحد اللازم من الممكن أن تسبب تسمم الجسم.
  • تجنب إستخدام المرأة الحامل للقرنفل حتى لا يؤثر عليها أو على الجنين، والأمر نفسه بالنسبة للمرأة المرضع.
  • عدم تناول زيت القرنفل المركز من خلال الفم، لأن بلعه من الممكن أن يتسبب في تليف الأنسجة، وحدوث التشنجات، كما أنه ينتج عنه حدوث تليف بالكبد وإضطراب في نسبة السوائل بالجسم.
  • يحذر أيضاً إستعمال زيت القرنفل المخفف داخل الفم بشكل متكرر، فقد يؤدي هذا إلى تضرر منطقة باطن الخد واللثة، كما أنه يؤثر على إنتاج اللعاب وبنية الأسنان.
  • على من يعانون من إضطرابات تخثر الدم أو النزيف أن يتجنبون إستعمال القرنفل فيما يتناولونه من أطعمة، وخاصة زيت القرنفل، حيث أنه من الممكن أن يزيد ذلك حالتهم سوءاً.
  • كما يمنع إستخدامه لمن سوف يخضعون لعملية جراحية، حيث يجب توقفهم عن تناوله قبل موعد العملية بأسبوعين على الأقل، حتى لا يقع المريض تحت خطر حدوث النزيف أثناء إجراء العملية أو بعدها، وبالتالي ليس من الجيد تناوله بعد الإنتهاء من العملية أيضاً حتى يتعافى المريض تماماً ويزول خطر حدوث النزيف عنه.

إقرأ أيضاً

فوائد البابونج

فوائد التمر